المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : تشبع بيّ ، حتى لا تبقى ذرةً بك تذوبُ بها إمرأةً سواي .. !!


مآ خبروك إني آحبك
06-05-2013, 01:12 PM
[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar] WSOzZ5rMBrbUA3VJTjs

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]


خربشاتي ....

هي آهاتي ... أنيني ... بوحي ....

خربشاتي ...

مفتاحها ... حروف إسمك ... وبصمة حبك ... ورسم خيالك ...

أهديها إليك وحدك ... مع حـــــــ:123 (4):ــــبي وإخلاصي ...

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]


[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

مآ خبروك إني آحبك
06-05-2013, 05:07 PM
[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]


أحبـــــــــ:123 (4):ــــــك ...

لا تقل لي ...

متى .. كيف ... أين .... لماذا ...!!!

فأنا أجهل مفاتيح الإجابة عليها جميعا ...

فكل ما أملك حقيقة ماهيته ...

أنني أحببتــ:123 (4):ــك هكذا ...

دون شرط .. أو حتى قيد ..

دون سابق إصرار مني .. أو إنذار لك بترصد ....

فدعني أحبــ:123 (4):ــك فقط .... بالله عليك ..

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

مآ خبروك إني آحبك
06-05-2013, 05:30 PM
[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]


قرار حبـــ:123 (4):ـــي لرجل ... يبعد عني ...

دولا ... وحدودا ... وبحارا ... وسماوات ...

هو قرار إختزلت به غبائي ... وحماقتي ... وجنوني ...

فكيف لي حــ:123 (4):ــب طيف ... وإحتضان خيــــــــــال ... !!!

وكيف لي أن أروي ظمأ عاطفة ... وأخمد نار إشتياق ... !!!!

أليس الحــ:123 (4):ــب كيانا ...

يجب علي مراعاة قوانين الإنصهار بقالبه ... ودفع رسوم تذوق حلاوته !!!!

فكيف لي كسر قاعدة أسسه ... وهدم صرح عليائه ..!!!

إذن ....

ألم أقل قبلا لكم ... أنني بقراري هذا ..

بالفعل ... إختزلت .. غبائي .. وحماقتي ... والجنـــــــون ..!!!!

ولكني رغم كل هذا وذلك أجدني لا أزال ....

أحبــــــــ:123 (4):ــــــك ...

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

مآ خبروك إني آحبك
06-05-2013, 09:04 PM
[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

أحبــــ:123 (4):ــــك ....

حروف كلمة أصبحت أجهل ...

تفسير حدوث دمار دويها بقلبــ:123 (4):ــي ..

وأصبح الوله والشوق ...

أجمل وأروع إذا لم أحاول ...

تبريره جاهدة لمسامع روحي ...

**********


كبير أنت بنظري .. ومنك قد غار البصر ..

فعظيم وزن غلاك .. قد أثقل محجر عيوني ..

إن حاولت وصفك .. ضاعت الكلمات ..

وإن حاولت تخيلك .. تاهت الوصوف ...


**********

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

مآ خبروك إني آحبك
06-05-2013, 09:28 PM
[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]


أتعلـــــــــم !!!!!!!

أريد أن آخذك معي .. لأقصى حدود ...

وأطير معك محلقة .. لأبعد سماوات ...

فأنا أشعر أن جموح رغبتي ...

سوف تكسر صخر المستحيل ...

وسوف تجعل من اللامعقول ...

معقـــولا ..

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]


/

مآ خبروك إني آحبك
07-05-2013, 08:00 AM
[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

خاصم النوم عيناي ...

وتبعثرت أجزاء أحجية رقادي وتناثرت ...

فباءت جميع محاولاتي لجمع حل هويتها بالفشل ...

وذابت معها مشاوير راحتي في ...

طلب الصفح ورجاء المغفرة ..

بين خصام رمش وجفن وعيـــن ...

تــــــــرى ,,,,,,

لما أنت يا ليل هكذا طويل وموحش ؟؟؟

ولما تجعل منا نحن العاشقين سهارى ؟؟؟

حتى النجوم طرزت بلمعانها سواد ثوبك ..

لتحول دفة أنظارنا بعد منثور لآلئها ...

والتي نحاول بعد إحصاء جمعها ...

إغراء أرواحنا نحو نعيم هدوئها ...

وإستدراج قلوبنا لروضة سكينتها ...

ولكـن ,,,,

نكتشف إنخداعنا بمكر أرقك وسهرك وبأن ...

لا نوم ولا حياة لمن تنادي ..

فجميع قواعد خلايا وشرايين الجسد ..

كانت بحالة إستنفار .. وإستنكار ..

كسرت معها كل راية إستسلام ...

وطمست بحوافرها كل هوية أمل بسلام ..

كنت بيأس أحاول بهما ...

إخماد حرب ... وإطفاء فتيل معركة ..

بين نيران مشاعر ولهيب أحاسيس ..

وإخراس دوي إنفجار بين أنفاس ونبضات ...

وإنقضى طول ليلي .. ومعه سهد عيني ..

بين إحصائي اللامتناهي .. لجيوش حبي ... وخيول عشقي ...

ومن كان ضمن شهيد .. وجريح .. ومنتصر ..

وما إن بزغ نور شمس نهاري .. حتى أدركت أنني خالية اليدين ...

من غنائم كنت سوف أستولي عليها ..

لو كنت فقط نمت قريرة العينين ..

أحبـــــ:123 (4):ــــــك ..

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

مآ خبروك إني آحبك
07-05-2013, 08:42 AM
[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

كم أنت يا حـ:123 (4):ــب مؤلم ... !!!!

وكم تشقينا ... وتدمينا ...

كم أنت يا حــ:123 (4):ـب جبار ... !!!

وكم تغربنا ... وتنفينا ....

ترى العيب بك أم هو متفش فينا ...!!!!!

نجدنا حين نقع بأسفل بئرك ...

تنكسر رقاب أمانينا .... عن الوصول نحو أعلى سلالم مبتغاها ...

ونجدنا حين نغرق بأعماق بحورك ...

تلتهمنا حيتان غدرك ... فتلفظنا أشلاءا على بؤس شواطئ أقدارنا ...

آآآآآآآآآآآه ...

كيف لنا الكفر بعقيدتك ...أيها الحــ:123 (4):ـب ..!!!!

والإيمان بك متأصل بعروق الجسد .. ومترسخ بحنايا الأراوح ..

وكيف لنا إزالتك ... من على كاهل وجداننا ...!!!!

إن كانت الذكريات غبارا ... إلتصقت ذراتها وإستوطنت مسامات الجوارح ...

وكيف لنا الفرار .. من متاهات ودهاليز عالمك ...!!!

إن كان الهروب كذبة .... نحاول عكس حقيقة ما طبع على مرآتها ...

وكيف لا ...!!!!!!!!!!!!!!

إن كان الهروب ماهو إلا هروبا ... منك إليــــــــــــــــــك ...!!!

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

مآ خبروك إني آحبك
07-05-2013, 11:46 AM
[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]
[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

أتى حبيبـــ:123 (4):ـــــي ...

أتى على غفلة من الزمن ...

أتى دون موعد مع القدر ...

أتى وأتت معه لزيارتي الأشواق ...

وجرت معها نسائم من عبير الحـــــ:123 (4):ـــــب ...

وباقة من أروع وأرقى المشاعر والود ...

ولى حبيبـــــ:123 (4):ــــــي ..

ولى على مضض من أمنياتي ...

ولى دون رغبة من أحلامي ...

ولى وولى معه القلب والروح والوجدان ...

وتعلقت بذيولها الآمال والرجاء والصفاء ...

وجعبة خلفها لي من الأشجان والآهات والأنين ...

ليتك حبيبــــــ:123 (4):ـــــي تأتي دائما إلي ..

تسرق من خزنة الأقدار ...

أرصدة من أزمنة ... ونفائس من أوقات لساعات ودقائق وثواني ...

فأنا أحبـــــــ:123 (4):ــــك ...

ولا طعم لحياتي ... دون حلاوة حبــــ:123 (4):ـــــك ... وعبير عشقك ....

وأيضا لجنون جموحك ... وتهور بوح شهد شفتيك ..

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

مآ خبروك إني آحبك
07-05-2013, 04:12 PM
[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

حبيبـــ:123 (4):ــــي ...

إن كنت ترغب بالنجمات ....

تضيئ بها درب وقع خطاك ..

سأسافر لفضاء يحتضن بريقها ...

وأنتزع لمعانها شموعا لك ...

وإن كنت تريد الشمس هالة ...

تدفء بها قشعريرة جوارح جسدك ...

سأغزل من أشعتها رداءا من نور ...

تستر به أوصال بردك ...

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

مآ خبروك إني آحبك
08-05-2013, 11:20 AM
[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

أكتب ... للحــ:123 (4):ـب .. للأشواق ... وللعاطفة ...

أسطر .. للهيب الحنين ... ولدفء الأنفاس ... ولحرارة اللقاء ...

أصف ... البعد .. والحرمان ... واللوعة ....

أجدني كل يوم ...

أطرح جديدا ... أنشر عبيرا ...

لكلمات هنا .. ولجمل هناك ...

أنثر ورودا من عواطف ... وأحيك خيوطا من أحاسيس ...

ولكـــــــــن !!!...

أين أنا من كل هذا وذاك ؟؟؟

أأنا الأميرة ... لازلت ؟؟

أأنا العاشقــ:123 (4):ـة ... بالفعل ؟؟

أأنا الحالمة .. الهائمة ؟؟

أم كل ما أحاول صنع عالمه من حولي ... خيال !!!

وكل ما أجتهد لتحيطني أسوار بنيانه ... سراب !!!

وكل ما ألفظ عقيدته بداخل جوف روحي ... وهم !!!

آآآآآآآه ..

كثيرة هي الأسئلة .... ومحالة هي الأجوبة ....

ما عدت أعلم إن كنت على حق وصواب !!!

أم إن كنت غرقت بحالة من الجنون والهذيان !!!

تــــرى !!! ...

كيف لي أن أصل لأعلى سلالم العشق ...

وأنا لا أزال حافية القدمين .. !!!!

وكيف لي إمتلاك كل شئ من حولي ...

وأنا لا أزال خاوية اليدين .. !!!

وكيف لأحوال الأمور هكذا أن تلتصق بي ...

وعكسها والأضداد توأمان لا يفارقان رسمها !!!

آآآآآآآه ...

يامن ملكت القلب والروح ...

ومعهما إسترخصت لك العمر والوجدان ....

أصبح .. طيفك يبعثر دون رحمة منه ... أجندة وأوراق ممتلكاتي ...

وأمسى ... خيالك يزرع السهد ويقتلع جذور النوم من داخل عيني ..

أتعلم حبيبـــ:123 (4):ـي ...

أنك خلطت عسل جموحي .. بسم عجزي ...

وأنك داويت جرح زماني ... ببلسم سقمي ...

وأنك نفخت روح أنوثتي .. بحروف من شفتيك ...

بإختصار أصبحت إنسانة ... وأمسيت عاشقــ:123 (4):ــة ...

فكل مايتكسر بداخلى نهارا ... أحاول لملمت قطع تناثره ليلا ...

وكل ما يقتلني معايشته واقعا ... أحاول إنعاشه بأنفاس بوحك خلسة ..

الآن ....

لا يهمني وسواس القول ....

حين ينفث كير ظنونه على مسامع ضميري ...

بصرخته أنك غلطة عمري الوحيدة ..

فأنا أرتضي أن أغرق بأمواج ذنب عشقــ:123 (4):ــك ..

وتتلاطمني المشاعر .. والتخيلات .. والأحلام ..

على أن تلفظني شواطئ أقدار بؤسي ...

وتخلفني وحيدة .. نكرة .. عاجزة ...

فأنا سيدي دونك ... لست أنا ...

لذا سأكتب عن الحـ:123 (4):ــب ... والأشواق ... والعاطفة ..

وأسطر .. للهيب الحنين ... ولدفء الأنفاس ... ولحرارة اللقاء ...

وأصف البعد .. والحرمان ... واللوعة ....

لآخر رمق روح بجسدي ... ولآخر نقطة دم بشرياني ...

فعهد علي أنني سأبقى طول العمر ...

أحبـــــ:123 (4):ــــــــــك ...

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

مآ خبروك إني آحبك
08-05-2013, 10:49 PM
[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

كيف لي الإعتراف ...

بأني أحببـ:123 (4):ــت ...

وبأني عشقــ:123 (4):ــت ...

وبأني ذبـــ:123 (4):ـت ...

إن كنت لا أستطيع الإنكار ..

أن من أحببتـ:123 (4):ــه لم أعش يوما عالم هواه ...!!!!

وأن من عشقتـــ:123 (4):ــه لم أنعم لحظة دفء يداه ...!!!!

وأن من أذابنـ:123 (4):ـــي لم أرتوي قطرة من عذب شفاه ...!!!!

إذن ,,,,,,

كيف للغير تصديق أنني أندرج تحت قائمة الهائمين ..

إن سكنت تلك الأضداد بقاع وحدود ... موطن حقيقتي !!!!

ولكني أقســـــــــم ,,,,

أن الحـــ:123 (4):ـب إلتصق سحره ..... بحروف إسمه هو ....

وأن العشـــ:123 (4):ــق فرش بساطه ... تحت أقدامه هو ...

وأن الذوبـــ:123 (4):ـان إختلطت ذراته .... بمحتوى كأسه هو ...

فقدري أن أغرق ببحوره ... دون إبحار ...

ونصيبي أن أقر بذنبي ... دون إجرام ...

فكان الله بعون كل من أحــ:123 (4):ــب .....

طيفا ... خيالا .... وليس إنســـــــــــان ....

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

مآ خبروك إني آحبك
09-05-2013, 12:03 PM
[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

أحبــــ:123 (4):ـــك يا هـــــذا ...

أحبــــ:123 (4):ــــك ..

الحب العذري الطاهر ... النقي .. والخالي من أي عيوب ...

أحبـــــ:123 (4):ـــك ..

الحب اللذي يقرب المسافات .. ويخرس البعد .. ويلغي الحدود ..

أحبــــ:123 (4):ـــــك ...

الحب اللذي لا تعكس مرآة صفائه ... إلا ماهو بالفعل موجـــــود ...

أحبـــــ:123 (4):ــــك ...

الحب اللذي يهدم أسوار التردد .. ويقهقر جيوش الحيرة والخوف ...

أحبــــــ:123 (4):ــــك ..

الحب اللذي يخط حروف إسمك ... بكل نبضة ولفتة وحنايا جوف ...

فأنا أحبـــــ:123 (4):ـــــك بالفعل يا هذا ...

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

مآ خبروك إني آحبك
09-05-2013, 12:11 PM
[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]


آآآآآآآآه من عاطفة ..

هي مثل أمواج البحر .. تقلبك دون رحمة منها على موج هواها ..

تجدها تارة تقذف بك نحو .... علو شهد وحلاوة الحـــ:123 (4):ـــــب ..

وتارة تلقي بك .... بأعماق أعماق جذوة الشــــــوق ..

وآآآآآآآه من عاطفة ..

هي أقوى من البحر ... وعرش كل ملكوت نوايا .. صبره .. ووفائه .. وغدره ...

وهي أعتى من اشد ريح ... قد تتلاعب بمصير أقدار سفن .. ومراكب .. وأرواح بشر ...

آآآآآآآه حبيبـــ:123 (4):ـــي ...

تأكد بأن مفعول حبك هكذا ... بداخل حنايا روحي ... واحشاء قلبي ...

وأيضا بأنه ليس له .. حدود لشعاع إمتداده ... ولا أي نقطة ضعف ...

أحبــــ:123 (4):ـــــــك ..

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

مآ خبروك إني آحبك
10-05-2013, 12:34 PM
[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

نهضت من على سريري ... مثقلة ... مجهـــــدة ..

أخذت أنفض بقايا جليد برودك .. من على جدران جسدي ...

حاولت مواساة روحي ... أصبرها .. وأجبر قطع إنكسارها ...

غسلت وجهي بسيل دموع ... إنهمرت على ممري خديها ...

آآآآآآآآآه ... كم أتألم ,,,

من ذرات عطرك الملتصقة ... على مسام أسطحها ..

لمــــــاذا ؟؟؟؟

سمعتها تدوي بداخل مسامعي ... وكأنها جلاد يحاسبني ...

حروفها حمم ... ومعناها براكين ... تحرق تجاويف أضلع ضعفي ...

ولكني ورغم ذلك ...

لم أكتوي ولم أشعر بأني معها ... أندثر .. وأحتضر ... !!!!

فكل ما بداخلي ... يرفض أن ينحني لكيان ما يرتدي ...

آآآآآه .... كم مللت ,,,,

محاولاتي لعقد شراكة صلح ... بين حبــ:123 (4):ـي له ... وكرهي ...

فرغم أنني أخشى سقوط كرامتي .... نحو قيعان هاوية جبني ...

إلا أنني أرفض ...

مغادرة سيف الفراق غمده .. ليسلط على رقبة وصلــــي ...

أحبــــــ:123 (4):ــــك ..

وهل أنا مجرمة بذلك .... وفارة من عدالة قضيتي ..!!!!!.

أحبـــــ:123 (4):ـــــك ..

وهل للروح سكن .... غير بقاع رغبتي .. وموانئ سلطتي ..!!!

آآآآه ... ها أنا من جديد ....

أدور .. وأدور من حولي ... فأناقض مبتغاي ومقصدي ...

ولم أجد بعدها ....

غير العودة لسريري ... مهزومة ... منكسرة ..

والبكـــــــــــاء ,,,,

على ما حاولت قبلا طمسه وإزاحته ... من على طرقات زوايا ملامحي ..

أحبــــــ:123 (4):ـــــــك ...

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

مآ خبروك إني آحبك
11-05-2013, 01:30 PM
[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

عندما تنفى أرواحنا .. قبل أن ترزح أجسادنا ..

لحدود لا متناهية ... بعالـم دنيا الوله ... والعشق ..

وعندما تزمجر ... سحب الحـــ:123 (4):ــب رعودا تدوي ..

فتشحن مزنها أمطارا .. تسيل حنينا وإشتياقا ...

نجدنا نحن بعدها ...

هائمين محلقين .. لا يطيب لنا حل ... ولا ترحال ...

مذبذبين العزائم بين ... إلتزام بعهد .... أو كسر لقانون ..

مجهولين الهوية ... لا تغلف زوايا أجناسنا ..

نعمة لولاء ... أو قشور لخيانة ..

تتعقد خيوط مساراتنا ... وتنحل أواصر ثباتنا ...

ورغم جنون .... نخرسه بزينة تاج العقلانية ..

إلا أننا بكل أحوالنا ثملين .. نترنح سكارى ...

نحاول رسم لوحة .... من صدق لخطاوينا ...

لنعمي بألوانها الأنظارعن درب .. تسلكه وعودنا ..

نحاول إضاءة شعلة .... من إخلاص لنوايانا ..

لنزهق بها كل روح ... تخطط سلب سحر أحلامنا ..

حبيبـــ:123 (4):ــي ..

أرأيت الآن مدى معاناتي معك ... !!!!!

فأنا مجموعة من باقة .. ما ذكرته آنفا ..

ومزهرية حياتـــــي .. رغم روعة منظر ورودها ..

إلا أن أشواك خفاياها .. غلبت طابع محتواها ...

ففصول مسرحية قصتي معك .. خط مدادها ..

من حبر المستحيل على قرطاس .... اللاعقلانية ..

يمثل أدوار أجزائها .. ممثلين ....

لا تطأ أقدامهم سطح أرض واقعنا ..

وحوارهم لا تترجم معانيه إلا لغة العيون .. ونبضات القلوب ..

ورغم كل الأضداد من حولي ...

لازلت أحبــ:123 (4):ــــك .

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

مآ خبروك إني آحبك
11-05-2013, 08:46 PM
[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

همست لحبيبــ:123 (4):ـــي ...

أن قريبا سيكون هناك لي .. موعد معه ...

موعد سيكون معه لي ... كجنة ونـــــــــار ...

وسيكون أطول على غير عادة عهده ...

وأجمل لغياب حرس تقتفي دوما لأثري ...

همست له ...

وكلي شوق .. وهيام ... وعشق .... لسيادة حضرته ...

فهو أميري ... وحبيبــــ:123 (4):ــي ... ونديمي ... وبلسمي ...

لا أعلم إن كان قد إلتمس بحروفي ... ثقل مشاعر تحتويها ... !!!!

ولا أعلم إن كان قد إستشف بصوتي .. حرارة أنفاس ترتجيه .. !!!

ولكني أعلم ما بداخلي له من عظيم شعور وأحاسيس ...

وما تستصرخ به نبضات قلبي ... وما يتأجج له بحنايا روحي ...

همست له ...

وأنا أجهل كيف سيكون مع سحر وجوده ... شكل ذلك اللقاء !!!!

وما سيحمل بين طيات زمنه من بوح ... وتعبير ... وإسهاب ..!!!!

كيف لي الآن ....

أن أسمح لبصيص خوف يتسلط مقتربا ... من بنان الأفكار !!!!

وأن أمهد الدرب لخطى خجل .. تدب خطوتها زوايا الوجدان ..!!!

لا لن أفكر ... ولن أتخيل .. ولن أسرح بعيدا ...

لا ... لا أريد ...

كل ما أريده لي حينها ...

أن أشعر بمخاض كل ثانية ودقيقة وليدة بموعدي معه ... لحظة حدوثها ...

وأن أثمل من كأس حلاوة كل حرف يأذن الحبيــ:123 (4):ـب لي بإرتشافها .. لحظة بوحها ...

وأن أحلق بسماء جموحه مع كل وصف قد يسبرغور معناه ... لحظة إنطلاقها ...

آآآآآآآآآآه .. ها أنا كعادتي .....

بدأت الهذيان .... من قبل حتى أن يجتاحني إضطراب جنونه !!! ...

وبدأت الجنون .... من قبل حتى أن يرتديني مس هذيانه !!! ...

أصبحت غنيمة لأفكاري .... قبل أن أخوض معترك موعدي ...

أصبحت مقيدة لهواجسي .... قبل أن يطبق صوت حبيبـ:123 (4):ــي أسر جوارحي ...

سأوقف الآن كل ما يقتلعني ... ويزلزلني ... ويجرفني ....

وسأقف من جديد .... على ما تبقى من قواعد ثبات هدوئي ...

فمجرد التفكير .... بحبيبــ:123 (4):ـي .... ولقائي به ....

يجعل كل ما يتدافع بي .... لا يشبه فرده ملامح الفرد الآخر له...

ولا يسمح لكل ما يتدفق بداخلي ... رجاء بقالب يناسب اتساع عظيم فيضه ....

ترى كيف لي الهروب !!!!!

وأنا بكل عزم محاولة فرار ... مع سبق كل إصرار شعور .. وترصد أمل ..

أجدني ....

أقتلع قديم جذوري .... لتنبت براعمي من جديد ...

بتربة أفكاري .. وحبــ:123 (4):ـي .. وعشقي له ...

أحبــــــــ:123 (4):ــــــك ...

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

مآ خبروك إني آحبك
12-05-2013, 11:35 AM
[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

أنت الوحيد اللذي يعلم ما بداخلي ..

فمفاتيح أسراري ... أصبحت بين يديك ..

إئتمنتك على صندوق ... مشاعري ... والأحاسيس ..

ولا أعلم لماذا فعلت هكذا ؟؟؟

ومتى ؟؟ .... وكيف ...؟؟؟؟

ولكن ما أعلمه جيدا أنني ...

أخلصت .. ووفيت .. والأهم أنني ...

أحببــ:123 (4):ــت وعشقـــــ:123 (4):ـــــت ...

سيـــــــــدي ...

أجدك الآن تسعد ... بل وتتلذذ برؤية أنك ...

أصبحت الراعي الرسمي ..... لكل حركاتي .... وسكناتي ..

وبأنك الوصي الشرعي .... على نبضات قلبـ:123 (4):ــي .... وحياتي ..

ومعه أنك مصدر الإلهام .... لكل جمل حروفي .... وكلماتي ..

كنت أظن أنني بها جميعا ....

قد ملكت الدنيا .... غبطة ... وأملا .... وسعادة ...

بسماحي لك .....

الدخول المباشر .... والمصرح به دون مقدمات ...

وإعطائي لك أنت فقط ...

الحق والأولوية .. دون سواك من البشر ..

ولكني أكتشـف بعدها ..

بأني قد جلبت ... بسبب جميعها لنفسي ..

هم الشقاء ومرارة العذاب .... وسلاسل قيد محكمة الخناق ...

ترى أتدري لمـــــا ؟؟؟.....

لأن بكلمة واحدة منك .....

إذا ماجرت وراءها ... ذيول عتاب ...

أصبحت كفيلة بقلب عالمي... رأسا على عقب ..!!!!

وبجملة يتيمة منك ....

إذا ما سكنها موطن ... الشك والريبة ..

أصبحت كافية في إنكساري .... وزلزلة قواعد هدوئي ...!!!!

آآآآآآآه سيدي .....

أرجوك ترفق بي وتذكر ...

أن حريتي .... وشفرة فك رموز طلاسمها ..

نسيت قصاصتها .... بداخل ذلك الصندوق ...

اللذي أعطيتك قبلا .... مفتاحه...

وبداخله .. قلبـــ:123 (4):ــــي.. وأسراري .. والأحاسيس ..

ولكني رغما عن كل ذلك ....

لازلت أحبـــ:123 (4):ـــك ..

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

مآ خبروك إني آحبك
13-05-2013, 08:09 AM
[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

قلت لك سابقا ...

أن دقائق الصمت قاتله !!!...

فما بالك بالساعات والأيام ...

والتي لا يغزل صوتك أثيرها !!!

والتي لا تعانق أناملك قلما يسطر بوحها !!!

ماذا تريد بعد مني !!!!

أم تريد أن أغير صيغة السؤال ....

وأقـــــــــول ..

ماذا إستبقيت بعد مني !!!!...

فإن كنت تشعر أنك أخطأت ..

أو أنك تسرعت ... بحبــــ:123 (4):ـــــــي ..

فقل لي ولا تخف ردت فعلي .....

فأنا إمــــــــــرأة ...

تستطيع الصمود فوق صرح جراحها ...فلملمت ما يتكسر مني..

ثم العثور على قطع أجزائه .. أصبح أمرا إعتياديا لدي صدقنــــــي .. ..

ولكــــــــن ...!!!!

أن أكون هكذا معلقة بحبال هواك ..

لا أرض تحتضن خطاي .. ولا سماء تظللني ..

هذا ما لا كنت أرجوه لقلبــ:123 (4):ـــي قبل نفسي ..

آآآآآآآآآآه ... حبيبــــ:123 (4):ــي ...

أقسم لك بأن كل ما بي تبعثر .. تشتت .. وتغرب ...

فإن كان هناك ولو ذرة إحساس شعور بداخلك لي ..

أستحلفك بالله به ...

أن تعتق قيد ظنوني والشكوك ...

فكل شئ قد أستطيع تحمله ..

وأستطيع التغاضي عنه والسكـــــــــوت ....

إلا كبريائــــــي .. أن يولي أدراج الرياح ...

إلا حروفــــــي .. أن يسكنها غربة الهوية ..

إلا قلبـ:123 (4):ـــي .. أن يكون مغفلا على غفلة منه ..

لذا أرجوك ... وأرجوك .. ثم أرجـــــــــــوك ..

إن كان هناك ما تريد قوله لي ..

فتعجل ..

فأنا أرتضي لروحي ... أن تنزف حتى الممات ..

على أن تقتات.... بفتات المشاعر ممن تهـــــ:123 (4):ـــــواه ...

وأهــــــ:123 (4):ــــواه ...

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

مآ خبروك إني آحبك
13-05-2013, 10:12 PM
[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

حبيبــــ:123 (4):ـــي

أراك تحزم أمتعتك الشخصية ... بداخل حقيبتك ....

ولكني أجهل هذه المرة ... أين وجهة سفرك .. !!!

فأين أنت راحل عني ... وما هي أسبابك وأعذارك !!!!

وكيف ستخلفني هكذا ....دون أدنى تفكير بي ..

وحيدة .... هائمة .... بدنيا الوله والشوق إليك ...!!!!!

آآآآآه حبيبــــــــ:123 (4):ــــــي ....

لقد مللت تكرار هذه الصورة منك ...

والتي أنبذ تفاصيلها ... و أكره تبعاتها ...

صــــــورة البعد عني ...

ولملمت أشيائك بداخل حقيبتك .. المشؤمة تلك ...!!!!!

بالله عليك قل لي ...

ماذا ستضع فيها ... !!! .. وماذا ستبقي لي من أثرك .. !!!

لأقتفي بفتاته ... ما سيسليني بعد غيابك ...!!!

غيابــــــــك ...

اللذي يسلب معالم بهجتي ... ويسيطر على أسس جوارحي ..

ليقذفني إنسانة وحيدة ... لا أملك مفاتيح عواطفي ومشاعري ...

غيابـــــك ...

واللذي بجبروته ... يفصل أجزاء تواصلي مع عالمي ....

فيخلفني طريحة .... فوق أشواك ذكرياتي معك ...

ذكريات تعتصر روحي ... وتدمي قلبــــ:123 (4):ــــي ....

تجعلني بها ... ومعها ... ومن خلال أحداث شريطها ...

أشعر بألم ومرارة العيش دون تلك الروح ... وذلك القلـــــــ:123 (4):ـــــب ...

وكيف لا ...!!!!!

وأنت تقتلع كل ما بي ... لتأخذه معك بسفرك ... وقتما شئت أنت...

آآآآآآآآآآآآه حبيبـــــ:123 (4):ــــــي ليتك تعلم ...

بأن غربتي لا تشبهها أي غربة ...

فهي لا تفتقر وطنا ... أو هوية .... أو إنتماء ...

بل غربتي أقسى وأعظم ...

لأنها تفتقر إلى حنانك ... وعواطفك ... والسكن لدفء جسدك ...

اللذي هو وطني ..وهويتي ... وإنتمائي الحقيقي ...

فلا يهمني أي شئ بعدك .. أفقده أو أفتقر إليه..

بل جل إهتمامي ...وعظيم تفكيري ...

أن يكون لي نبضا صداه ..... لا يسمعه أحد غيرك ...

وأن تكون لي روحا تحلق ... بين جنبات حبــــ:123 (4):ـــــك ...

وأن تكون لي أنفاسا تنعم .. بدفء الشعور بلقائك ...

ولقاء .. عيناك ... وشفتاك ... وعطرك ...

حبيبــــــ:123 (4):ـــــي ..

ليتك تسمع كل ما يستصرخ بداخلي ... رافضا سفرك والغياب عني ...

دوون حتى قيامي بعناء ترجمته كلاميا ... ومرارة سرده لك شفهيا ....

ألا تشعر بأنني أستنزف شوقا وحنينا إليك ....

حتى قبل رحيلك عني ... وغيابك عن ناظري ..!!!!

ألا تستشف بأنني أتكسر لأجزاء ...

بسبب حطام أنوثتي ...التي ستحرم نعيم لمساتك لي...!!!

ألا تلتمس من برودة أناملي .. حينما تعانق يدك ..

بأنها ترتجف خوفا .... من ما ستفقده يوم وداعك لي..!!!!

آآآآآآآآآه ....

أراك تحزم أمتعتك ... وتأخذ كل ما تحتاجه بداخل حقيبتك ..

وأنت تجهل أنك تحزم معها ...

قلبـــ:123 (4):ــــي ... وروحي ......ونبضـــ:123 (4):ــــــي .... وبصيرتي ...

لتخلفني بعدك كعادتك ... إمرأة ...عمياء ....جوفاء ...

بل وخالية من كل ماقد يقال عنها ... ويشار إليها ...

بأنها إمرأة لا تزال تنعم ...بالعيش والحياة ..

دون وجودك أنت ... معها ...!!!

أحبــــــــــ:123 (4):ــــــك ...

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

..

مآ خبروك إني آحبك
14-05-2013, 10:35 PM
[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

لا أعلم ما سبب ....!!!!

ذلك الفتور اللذي أنزل بستاره ... على جنبات قلبه علي .. !!!!..

وذلك البرود اللذي أثلج بشتائه ... على بقاع روحه علي ..!!!

أقسم ... أنني أجهل ماذا حدث ...!!!!

أليس لكل فعل رد فعل .. يساويه بالمقدار ... ويعاكسه بالإتجاه ... !!!!

إذن لماذا هذه المعادلة ...

لم تثبت صحتها مع قانون حبــــ:123 (4):ــي له ...!!!!

ألم يغري قلبي بأن ... يتوغل بحقول عشقه ... !!!

ألم يسحرروحي بأن .... تسرح بفضاء جموحه ..!!!

ألم يغازل فكري بأن .... يهذي بحروف إسمه...!!!

وألم أكن أنا .... بالمقابل ...

قد ظللت طريقي بمتاهات .... ذلك العشق ..!!!!

وقد تاه إنتمائي بأجواء ..... ذلك الجموح ..!!!!

وقد طمست هويتي بأبجدية ... تلك الحروف ..!!!!

ومن خلال ذلك الفعل .... ورد الفعل ..

تساوينا وتعادلنا ... وتناظرنا وترادفنا ... بكل ما ثقل وزنه بداخل حنايانا ....

فتوثقت أواصر محبتنـــ:123 (4):ــــا ..

وتلاشت مسافات حدودنا ..

وتلاحمت أقطاب مشاعرنا ...

ومن خلال تماثلنا ... بما تفجر بأعماقنا من .. أحاسيس ... وعواطف ...

عكسنا مجريات سنين عمر... كاد يسرقنا ..

شتتنا إنتباه بصيرة قدر .. كاد يغربنا ...

بعثرنا أوراق أجندة مكتوب .. كاد ينفينا ...

آآآآآه ...حبيبـــ:123 (4):ــــي ...

لقد كنت فرحة ... سعيدة .. ومتفائلة ...

بأن قانون ذلك الفعل ... قد إنطبق رد الفعل عليه ...

وبأننا تمكنا بالأمس القريب ....

من كشف مستور ما غلبنا ... ما إحتوانا ... وما زلزلنا ...

وبأننا كسرنا حاجز كل ما كان .. يعاكس سير وجهة حبنــــ:123 (4):ـــا ...

إذن ياترى ماذا حدث .... !!!!

لأجدني ... أعيد حسابات كل ما خط قانون هوانا ... !!!!

لأجدني ... أكرر مراجعة كل ما كون ماهية عشقنا ..!!!

لأجدني ... أضرب أخماسا بأسداس علها تفسر قضيتنا...!!!!

فأنا لا أذكـــر ..

غير أنني أحببتـــــ:123 (4):ــك ... وببساطة هويتك ... !!!

بل ولا أنكــــر بأني ....

تنفست عبير هيامك حتى الإدمان ... وإرتشفت خمر عاطفتك حتى الثمالة ..

إذن حبيبــــ:123 (4):ـــي ..

بالله عليك .... قل لي أنت ما أسباب ...

كل ما تعصف .... رياح شكه وظنونه بداخلي .. !!!

كل ما يقتلع .... معول سهده وسهره عيني ... !!!

كل ما يجتاح ... زلزال خوفه ورهبته أوردتي ... !!!!

آآآآآآآآآآه .... أرجوك ...

إرحمني ... إشفق علي ... وترفق بي ..

فأنا رغم كل شئ .. سأظل أبد الدهر ...

حبيبتـــ:123 (4):ــــك التي لا ترى هذه الدنيا ... وطيف ألوان لوحتها .....

إلا من خلال نافذة .. حبــــ:123 (4):ــــها .. وإخلاصها ... وعشقها لك ....

لك أنت وحدك ...ولا أحد بالكون ســــــــــــواك .....

أحبــــــــــ:123 (4):ــــــك ...

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

مآ خبروك إني آحبك
15-05-2013, 09:40 PM
"

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

قلت لي إنسيني ....

وأقسم لك ... أنني حاولت جاهدة وحاولت..

قلت لي إتركيني وشأني ..

وأحلف لك ... أنني أهرب منك ... وأهرب ومازلــــــت ..

ولكنني في الحقيقة أريدك ...

فأنت تعيش بداخلي .... وأنا أعشقــ:123 (4):ــك ..

فكيف لي النسيان ... والهروب منك ... !!! ..

ألا تعلم أنني بالبعد عنك أموت ... !!!! ... وبهجرانك أنطفئ !!! ..

وكيف لا !!!!

وأنت معي بكل إلتفاتة ... وبكل إحساس ... وبكل شعور ..

فكيف لي خلع رداء حبك ... عن مسام جوارحي !!!

ها أنا أحاول نسيانك ...

ولكنني أعود إلى أحضان ذكرياتك من جديد ...

وها أنا أحاول الفرار منك ..

ولكنني أصدم بخيالك الساكن .. بزوايا الروح والقابع بحناياها ...

كيف لي ... بالله عليك ....!!!

أن أعاند شعوري في كتم عواطفي .. ولجم حبـ:123 (4):ــي.. وإطفاء شوقي ...

كيف لي ... بالله عليك ... !!!

حين يكون كل جزء مني يريدك ..

وكل ذرة من كياني تشتهيك ..

وكل حاسة من حواسي ترتويك ...

كيف إذن وأين الفــــــــرار !!!..

أليست العودة والرجوع إليك ....

هي النتيجة الحتمية .. ونهاية مطاف حلقة ... الهروب منك ..!!!

أتعتقد أن النسيان أمر سهل علي !!! ..

وأنني أستطيع بسهولة .....

إسدال ستارة ذكرياتي معك .. !!! وإطفاء كل بصيص شوق إليك !!! ....

أتعتقد أن جميعها ستساعدني ... إن فعلتها على نسيانك ... !!!

وعلى شطب إسمك من أجندة .. نبضـ:123 (4):ـــات ... ومشاعر .. وأحاسيس ..

نحو حبيــ:123 (4):ــب .. زخرفت ونقشت حروف إسمه ..

من دموع عيني ... ولهفة فؤادي ....وحرقة أشواقي ..

الآن سأعلن ..

أنني لا أستطيع نسيانك أبدا ...ما حييت ...

وأنني لا أستطيع العيش ... دون هواك .. وحبــ:123 (4):ـك ... وإن حاولت ..

والسبب يكمن سره ...

أن أجمل وأحلى أيام وليال العمر ...

كانت ... وأنت بالقرب مني .. فأنت تسكن ولا زلت داخل الضلوع....

وأن الدنيا إكتشفت جمالها وحلاوتها ...

حين كنت فقط أنظر إليها .. من خلال نور عينيك ...

لأتأكد بعدها ....

أنني فداء لك .. وأن روحي وقلبـ:123 (4):ـــي وكياني كله ...

تحت رحمة همسة من شفتيك ... ونظرة من طرف ناظريك ...

فلا تطلب منى قتلها جميعا ... بإستخدامي خنجر النسيان هذا ..

ولا تأمرني .. بنزع رداء الفرحة من عليها ...

بركضي نحو دروب ... البعد عنك ..

ولكنني أرجـــــــــوك أن ....

تبتعد أنت ما شئت عني ...دون ذكرك الأسباب لي ...

حتى أترك نفسي أسيرة .. بداخل قضبان الإنتظار ....

علك يوما ما تعود مشتاقا إلي ... فأكحل ناظري بك من جديد ...

وأمني الروح أن من يسكنها ... وإن طال بعده وتغربه عنها ..

لن يهنأ أبدا .. ولن يهدأ له بال ...

وهو منفي عن وطن كان يسكنه ...

وعن خريطة كانت تحده وتحـــــــــويه ..

أحبـــ:123 (4):ــــك ..

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

/ ...

مآ خبروك إني آحبك
17-05-2013, 11:58 PM
[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

سكن الخوف زوايا الفكر ..

سكنه ولا أعلم ..... ما سبب غياب الحبيــــ:123 (4):ـــب عني ...

ملأت الرهبة نبضات قلبي ....

ملأته ولم يطب للجسد راحة .... وللعينين النوم ...

حبيبـــ:123 (4):ـــي هناك بعيد عني ....

اجهل إن كان نوره لايزال مشرقا ...أم هناك من أطفأ فتيل شعاعه !!!...

لا أرجو منك حبيبــــ:123 (4):ــــــي ...

إلا ان تخرس .... ما يستصرخ أنينه جوارحي ...

غير أن تكتم ..... مايدوي صداه مسامعي ...

غير أن تحن على حبيــ:123 (4):ـب لك ... وأن ترفأ بحاله ...

فهو هنــــــاك ...

ينتظرك بكل شــــــــوق .. وحنين .. ولهفة ...

هو هنـــــــاك ...

ضائع لامحالة دون رسم ....

حروف شفتيك ... وقلمك ...

هو هنــــــاك ....

تائه .. حائر ... لاملامح له ..

ولا أي وصف ... يحد خارطة محياه ..

هو هنـــــــــاك ..

هو هنــــاك ...

هو هناك ...

أحبــــــ:123 (4):ـــــك ...

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

مآ خبروك إني آحبك
20-05-2013, 12:04 PM
[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

أغمضت عيناي ...

وأسكنت الفكر عتمة ... ليضئ البنان بعدها ...

قنديل هاجس .. وشعلة تخيل ... وبصيص أمل ..

أغمضت عيناي ...

لتلج الروح إلى عالمي السحري ..

واللذي صنعته من وحي أحلامي ... وحكته من أقصى أمنياتي ...

ها أنا أرى في لوحته ...

ألوانا تسبي العقول .. وتأخذ الأنفاس .. وتسخر المستحيل ..

عالما .. كأنه الجنة .. كأنه السحر ..

أجده ملئ بما تشتهيه الأرواح المتعطشة .... وما تطيب إليه الأنفس الشح ...

وأجدني بين طرقاته ...

والتي إرتدت دروبها ... خضرة .. وورودا .. وأشجارا ...

وإمتلأت جزيئات هواءها ...

بعبير الأحاسيس الصادقة .. وبعطر المشاعر المتأججة ...

ففاح الحــ:123 (4):ـــــب ... والهيام ... والهوى ... بكل ذرات نسماته ...

لتتناقل لي كلما دخلت لسحر عالمي ..

عدوى الجنون ... والجموح .. والهذيـــــــان ..

هو عالم مترامي الأطراف ..

لاحدود .. ولا قيود .. ولا محظورات .. به تحد من رسم خطوط خارطته

هي دنيا فضاؤها واسع ...

لاخجل .. ولا تردد .. ولا جبن .. بها تقهقر من عزائم تحليق سرب طيورها

هنـــــــــــــــــاك ...

أجد الحبيــــــ:123 (4):ـــــب ينتظرني ....

يتحرى بشوق رؤيته ملامح حبـــــــ:123 (4):ــــــــي ...

يلفظ درر من حروف ... ولآلئ من أشعـــــار ...

يغرف لي من بحور بوحه ...

كلمات ليست ككل الكلمات ... ووصف ليس له محل من الإعراب ...

هنــــــــــــاك ..

أجد الحبيــــ:123 (4):ــــب متفردا ....

فهو فقط من إستطاع أن يعزف على أوتار عودي ...

أنامله من تجرأت على شد أوتارها بداخل صندوق جوفي ...

تفنن بالعزف ... وتفردت أنا بالغناء ...

أصبحنا ننافس كل العاشقين ... بل ونكون على قمة قائمة المجانين ...

وأمسينا قريبين كل القرب ... رغم أننا أبعد لكلينا عن نعيم لمس الآخر له ...

هنـــــــــــاك ..

أجد حبيبــــ:123 (4):ـــــي كخاتم سليمان ...

ذلل الصعب ... وكفكف الدمع ... وإحتوى القلب ... وأخرس الآه ....

أسكنني قلاع الأشواق ... وزرعني بحقول العشــــ:123 (4):ــــق ...

أغرقني ببحور العاطفة ... وسقاني عذب الأحاسيس ...

ورغم أنني هنا ... إلا أنني معه هناك ...

أحبـ:123 (4):ــه ... وأريده .. وأشتهيه ....

لذا سأنقش عظيم حبــــ:123 (4):ـــه بكل حجر زاوية بعالمي السحري ...

وسأخلد حروف أسمه .. بكل سطر في صفحات ورق خربشاتي ..

أحبـــــــ:123 (4):ـــك ..

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

مآ خبروك إني آحبك
21-05-2013, 11:43 AM
[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

أقسم لك أن .....

أجمل أيام العمر كانت معك ..

وأروع لحظات الزمن كانت معك ...

وأصدق مشاعرالجسد كانت معك ...

وأطهر نوايا القلـــ:123 (4):ــب كانت معك ..

وأأكد لك أن جميعها ... ...

إنولدت حين أحببتــ:123 (4):ـــك أنت ...

وإجتمعت حين عشقتــ:123 (4):ــك أنت ...

وتدافعت حين إخترتك أنت ...

والآن ...

ضاعت مفاتيح الراحة ... حين إبتعدت عن مساري ...

وضاقت حدود السعادة ... حين تهت عن دروبي ...

وحانت ساعة الإحتضار... حين إختفيت عن ناظري ...

لماذا سيدى ... !!!!!

لماذا أميري ..!!!

لماذا حبيبــ:123 (4):ــي ...!!!!

ما سبب إنطفاء شعلة الحــ:123 (4):ـب .. !!!

وما سبب إنحسار مد العاطفة ...!!!

وما سبب إنشغال بنان الفكر ..!!!

اليوم أجدك ...

لا تأبه لإنكســاري ...

لا تهتم لعذابـــــــي ...

ولا تستمع لأنينـــــــي ...

للأسف هي ....

أضداد سكنتك ... وتملكتك ...

برود إجتاحك ... وأثلجك ..

هدوء سادك .. وأبعدك ....

آآآآآآآآآآآآآآآآه ...

ليتك تعلم مابي ..!!!!

ليتك تكتشف ألمي ..!!!!

ليتك تستشف عذابي ..!!!!!

ولكن ...

رغم البعد .. أحبــ:123 (4):ـك ..

ورغم القسوة .. أعشقــــ:123 (4):ــك ...

ورغم اللامبالات .... أريـــــ:123 (4):ـــــدك
[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

مآ خبروك إني آحبك
23-05-2013, 01:52 PM
[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

مد لي يدك حبيبــ:123 (4):ـي ولا تخف ...

فأنت لن تجد من تأمن قلبك وروحك عليه ... أكثر مني ..

فمن يحــــ:123 (4):ـــب ....

تأكد أن محال عليه أن يخونك ... أو يحمل بيده سكين غدرك ...

بل سيفديك بعمره .. وبآخر قطرة بدمه ...

لذا لا تهب العواقب ولا تخشاها معي ...

وتعـــــــــال ....

تعال نرسم دربا تمشيه خطى نبض قلوبنا ... بألوان الفرح و الأمل ..

نخط سطورعشق تزاحمت حروف وصفه .. بحبر الصدق والجرأة ...

نوثق عهد إخلاص أرواحنا لحنايا أجسادنا ... بختم القناعة والثقة ...

تعــــــال ..

تعال نخلق لأجواء بؤسنا عالما آخر .. مثقل بالهيام ومكتنز بالغرام ...

دعنا من خلاله ...

نسجن دفء أنفاس جوارحنا ... ونأسر بداخله ما تبقى من سنين عمرنا ..

ليكون خروجنا من قضبان زنزانته .. هلاك لنا ...

والتحرر من قيود أسره .. غدر منا ...

لعهد ميثاق هوى قطعناه على عاتق أنفسنا ...

نعـــــــــــــم ....

دعنا نؤمن أن فراقنا ما هو إلا مرادف لموتنا ...

وحينها سنقطع حبل دابر التفكير به ... حينما تلوح به يد الأقدار لنا ...

على رقعة سماء أفقنا البعيد ..

وبه لن يكون أمل لنا بالعودة ... أو التقهقر إلى الوراء ..

لتبقى جيوش عزم حبــ:123 (4):ـــنا ....

شامخة متأصلة ... لا حدود تثنيها ... ولا رياح تهدها ...

مد لي يدك حبيبـــ:123 (4):ـي ولا تخف ..

فالحــ:123 (4):ــب كما كان منذ بزوغ عهده ...

لا يحمل بقاموس جموحه ... الجبن .. والضعف.. والتردد ..

فلطالما كان وسيكون أبد الدهر .. مقداما .. شجاعا .. ومغوارا ..

لا يهاب نظرات الإستنكار له ...

ولا يهتم ببعد مسافات تطوي حدوده .....

ولا يراعي ألسنة إستهجان ترشق طهره ...

فالحـــ:123 (4):ـب حبيبـــ:123 (4):ـي ...

لا يستسلم لها جميعا ... ولا ينحني من عليائه لصغائرها ..

فلماذا إذن الخوف من الصعود معي .. فوق درجات سلالمه !!!

أرجــــــــــــــوك ...

فأنا أريدك أن تكون على قدر علو وعظمة ... منزلة ذلك الحـــ:123 (4):ـب ..

فمن ذاق من شهده .... سوف يأبى أن يتنازل عن حلاوته ..

ومن غرق ببحر عسله .... يكون غير قادر على الوقوف في وجه أمواجه ..

بل على العكس منه ..

سيجعلك تنتقل من موجة لأخرى ... تتلاطمك وتتقاذفك مياهها ....

دون وعي منك .. أو دون حتى تفكير .... بسبل النجاة منه ...

تجد نفسك تغوص وتغوص ...

تتعمق بداخل ظلمات أعماقه ... وأنت جاهل في الإجابة عن أي سؤال ....

قد يدور بداخل خلدك حينها ...

أهناك شطآن ..... ستكون أحضانا لنا بعد غرق !!!

أم سنظل غارقين قابعين بأعماقه ...

لا أمل لنا بعد في أرض نفترشها .. ولا في سماء تغطينا !!!

مد لي يدك حبيبــ:123 (4):ـي ...

وسوف أعدك بعدها ... أنك ستكون معي .. وستسكن بداخلي ...

ولن تغيب لوهلة ... ولا حتى للحظة عني ...

وسيكون قلبـ:123 (4):ــي هو ضمان لوعدي .. وروحي ميثاقا لعهدي ..

ولكني بالمقابل سأطلب منك ....

أن تحتضن ذلك القلــ:123 (4):ــب .. وتسكن بداخل تلك الروح ......

فأنت لا تعلم أن حبــ:123 (4):ــك أصبح بالنسبة لي ... جنة ونار ..

جنــــــــة ..... حين تبادلني وتقاسمني ..... نيران ذلك الحب ..

لنتشارك حينها .... الإحتراق بلهيبه .... والإكتواء بلسعاته ....

ونــــــــــــار ..... حين ترفض بمد تلك اليد نحوي ...

لتجعل من فكرة هلاكي ... واقعا يكتب ويخط بأقلام ترددك عني ...

لا تقول لـــــــــــي !!!!

كيف أصبحت هكذا حالة ميؤس الشفاء منها ؟؟؟

لأنني أجهل ماهية الإجابة ولا أعلمها ....

ولكنني متأكدة من حقيقة أنني ... أحبــــ:123 (4):ـــك ...

كيف ؟؟؟... أين ...؟؟؟ ... متى .. ؟؟؟؟؟

لا أتذكر لها جميعا الأسباب ...

ولكنني ... ببساطة سأقول لك ....

أنني قد وقعت وذبت في هـــ:123 (4):ــواك .. هكذا دون سابق إنذار ..

ولكن رغم كل هذا ...

أجدك الآن أمامي واقفا .... مترددا... بين سقمي و شفائي ...

لذا أرجـــــــــــوك ...

أسرع بمد يدك إلي ... فلقد صلبتني بتلك العينين الآسرتين ........

وأقســــــــم .........

أن سهامها لو إستمرت هكذا بالتصويب تجاهي ....

سوف ترديني قتيلة لا محالة ....

بل شهيدة لحــــ:123 (4):ـــــب ... لا يزال بين أخذ وجذب ..

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

مآ خبروك إني آحبك
24-05-2013, 10:56 PM
[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

فداك الروح ومعه العمر حبيبــ:123 (4):ـــي ..

فأنت كل نفيس أتباهى بتقليد عقده حياتي ..

وأنت كل إحساس جميل غزل نسيجه عاطفتي ..

أنت لا تدري من أنت يا هذا !!!! ..

فبالله عليك ...

لا أريد رؤية إنكسار بقلمك ..

ولا أريد إحساس إنهزام بشعرك ..

فأنت الأرفع .. والأكرم ..

وأنت الفارس .. والمغوار ..

لا تذهب ....

فمن يروي عطش روحي ؟؟؟...

ومن يكون طبيبا لجروحي ..؟؟؟

فجسد عشقــ:123 (4):ــي لن يقبل أن يلمس مسام جوارحه ...

أنامــــلا ... لا تحمل توقيع بصمة غزلك ودفئك ..

أحبــــ:123 (4):ــك ..

فلا تدع الخوف يسري بدماء شرايين حبرك ..

أحبـــــ:123 (4):ـــك ...

فلا تأسر رغبة كانت لا تزال بمهد مولد حريتها ..

أحبـــــ:123 (4):ــــك ..

فلا تطفئ إغراء رسم خط حروفها أمام عينيك !!!...

أقسم لك بأني لا أزال ..

تلك الأميرة .. الحالمة ... الهائمة ..

فدعني بالله عليك ....

مزروعة بجذور عرشي ....

ولا تسلب تاجا كان يعلو فوق رأسي ..

تاج عاشقــ:123 (4):ـــة ... تفخر أنها ...

لأمير يعتلي قمة صهوة كلمته ..

سراجه الحرف .. ولجامه السحر ...

ورياض جنته .....

الكلمة الصادقة ... والعاطفة العاصفة ...

أحبـــ:123 (4):ـــــك ...

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

مآ خبروك إني آحبك
26-05-2013, 01:43 PM
[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

أرى هنـــــــــــاك ...

من يناديني من خلف أسوار القبور ...

وأستشف من صدى صوته ...

أنه لا يزال يهاب عيون حرس تجوب المكان ..

يخشاهم أن يلوثوا طهر مانرتديه من ثياب ..

ومن أنهم قد يتمكنوا من إنتزاع نفائس ما تقلدته ...

نبضات الأجساد ... وحنايا الأرواح ..

أرى هنـــــاك ...

من يتمنى أن أكون من ضمن الرفاق ...

وألحق بركب من يزور تلك القبور ..

متجاهلا لشمس حقيقة أنهم ....

من قطعوا حبل أمل الرجوع .... للارجوع ..

فأنا قد أتخلى عن ذاتي .. قيثارتي ..

وأهجر من كانوا بالأمس جلاسي وسماري ..

ولكني لن أتنازل عن أصدق البنود ...

وأغلى الحقوق ...

بوح قلمي ... وحق قرطاسي ...

فهما نزف مشاعري ... وتسطير لآهاتي ..

هما فرس خيالي .. وميدان أمنياتي .. ....

فقطعا لن أبيح لهم زهق روح ..

آخر ما أمتلكه بجعبة حيلة أحلامي ..

فإذن ....

يامن أراك هناك تنادي ..

من خلف أسوار تلك القبور ....

سأجيبك بصدى صوتي المبحوح ...

قائلة لك ....

تمهل حبيبـــ:123 (4):ــي ....

فإن غدا قد يكون لنا نحن ناظريه .. قريب ..

وتريث بالنداء ....

فرغم عتمة الأسوار .. وكآبة تلك القبــــــــور ..

لازلت كعادتي .. أحبــــــ:123 (4):ـــــــــــك ..

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

مآ خبروك إني آحبك
27-05-2013, 09:13 PM
[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

هاهو القدر ....

يلبس ثوب الفراق عنوة ... على جسد لحظتنا ..

يأخذ بقوة .....

في دق أجراسه عاليا .... على مسامع أجوائنا ...

ويختصر بجور ....

كل أمل ... كل حلم .... لنا باللقاء ..

ليضعه مختزلا .....

أمام أعين عتبة خانة .... المستحيل ..

تاهت بنا السبل ....

عن الفرار من توضيب أمتعة .... وداعنا ..

خليط دمــوع ... وآهـــات ..

ومزيج من ألم .... وأنيــــــن ...

ولكني .....

سرقت خلسة منك .... عبير عطرك بداخل رئتي ....

علي أتنفس رائحتك ..... كلما راودني شوقي لك .... والحنين ..

آآآآآآآآآآآه .....

سرت رعشة مجنونة ... مدوية .. أنحاء جسدي .....

وأخذ تيارها يحرق ... أخضر شعوري .. ويابس آمالي ..

حبيبـــــــــــ:123 (4):ــــــــــــي ...

أتعلم ...!!!!!!

أنني بدأت بمحاولة البحث عنـــك ..

رغم أنك مازلت مزروعا .... بين جذور دفء أحضاني !!!!!!..

فشبح هلاكي .... بدأ يعلو أكثر .... وأكثــــــــر ...

محلقا فوق رأس بؤس .... قدر مصيري ...

آآآآآآآآآآآه ....

إعذرني .......

فكيف لا تصيبني حالة من الهذيان !!!!!..

فلقد بدأ قرار غربتي .... يخط سطوره معلنا ....

أن دونك .....

لا وطنا ..... يحد من خريطة جوارحي ..

ولا حدودا .... يمسك زمام رسمها .... إنتماء روحي ...

ولكن ......

لا تخشى علي حبيبــ:123 (4):ـــي ...

فإن ما يواسي نزف حنيني .. وما يروي ضمأ عطشي ...

أنه بالرغم من مرارة حقيقة ..... بعد المسافات فيما بيننا ...

سوف أحيا بك ومن خلالك ..

فأنا لم أكن يوما فقط .... أحبــ:123 (4):ــك ..

بل كنت أتغلغل ..... بداخل أحشاء عشـــ:123 (4):ـــق ....

ملكنــــي وتملكنــــــي ...

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]
[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

مآ خبروك إني آحبك
27-05-2013, 09:34 PM
[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

ماذا فعلت بي ...!!!!

وما هو سر ذلك السحر ... اللذي يسري بمفعوله ...

على أدق أدق تفاصيل أنوثتي .. !!!!

بالله عليك قل لي ...

من أنت ... !!!!!

ومن أين أتيت ... !!!!!

ومن أي عالم ساقتك أيدي الأقدار لي ...

لتلفظك على شطآن حياتي ..!!!!!

فتدق بقوة على أبواب قلبـ:123 (4):ــي ..!!!!!!

وتفتح أشرعة عاطفة بالية ... على مصراعيها ..!!!!!

وتثير حركة موج ... كان مستسلما بالأمس لقدر جزره ..!!!!

آآآآآآه ...

من أنت حبيبــ:123 (4):ـي ..!!!!!

قل لي .....

فحياتي دونك عذاب ....

وعمري دونك سراب ....

وقلبــ:123 (4):ـي دونك حطام ....

آآآآآآآآآه ...

كم أحبــ:123 (4):ــك ...

وكم أريــــدك .....

وكم أتوق إليــــــك ...

وآآآآآآآآآآآآآآه....

من حـــ:123 (4):ـــب ... زلزلني .... بعثرني .... شتتنــي ...

جعلني به لا أرضى ...

بفتات عاطفة .. ولا بزهد رغبة .. ولا ببديل محبـ:123 (4):ــة ....

بل هو أمرني .....

أن أنتفض لفطرتي ... أن أعلن تمردي .... وأن أبوح بمشاعري ....

بأن أصف كل مابي ... وقت ما تفجر بي ....

لك أنت ... أنت وحدك ...

ودونا عن البشر أجمــــــــع ...

أحبـــــ:123 (4):ـــك ...

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

مآ خبروك إني آحبك
29-05-2013, 06:00 PM
[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

إلى الآن ... لا يمكنني الإفصاح لك بوضوح ...

ولا أستطيع البوح أكثر .... بما يثور بداخلي ..

من براكين تستفزني ...وحمم تستنزفني ..

لماذا لا تفهم وضعي .. واللذي أنا للأسف ....

مازلت أجهل ... ماهية تركيبته ... ومكونات تشكيل بنيته !!!!

وضعي الدخيل علي ....

فأنا لم أعش قبلك ... ولم أتذوق قط حلاوة ما بداخلي ..

حلاوة تجعلنـــــــي ...

أطير.... دون جناحين يعلوا بي ....

أغرق ..... دون مياه تبتلعني ..

وأثمل ..... دون كأس يسكرني ...

قل عني أمية ...

أجهل .. قراءة وفك رموز الهــ:123 (4):ــوى ...

أو حتى إتهمني جورا ...

بالضعف والجبن .. من حمل سلاح بديهية فطرتي ..

أنا أرضى بحكمك علي ...

وبكل ما قد تتصور بوهم .. أنني أحمل عار خطيئته ...

ولكن بالله عليك ... لا تظل هكذا أمامي ...

مبهم المشاعر ... رمادي الأحاسيس ...

لدرجة أشعر بها معك ....

أنك وبقناعة منك ..

لا تزال تعاني من قضاء حكم نفيك ... عن أراضي موطن ..

أتوق أنا اليـــــــوم ... وبشوق منى ...

أن تسكن دون سواك .. بداخل حدود خارطته ....

أريدك أن ,,,,

تشعر بما يجول بجوارح أنثى ... لا تزال عمياء تتخبط بزنزانة ...

تسدل برداء الماضي ... ظلاما يتوشحها فيكسيها ..

علك بعدها قد تعذرني ....

وأريدك أن ,,,,

تستشف بما تشتعل بسعيره الروح .. ليكون مصيري أن أحرق حية..

وذلك مع كل نظرة .... مني لمحياك الجميل ..

علك بعدها قد تتوقف عن تلويعي ....

لكني ورغم كل ذلك ..

وكل ما تجعلني به الآن محاولا أن أغوص بأعماق دوامته ...

لأعتقد على مضض منك قبل مني ....

أن شطآن حبـ:123 (4):ــك أصبح الجزر يسكن رمالها ...

بعد أن كانت جامحة لي بأمواج مدها !!!!...

وأن شمس عشقــ:123 (4):ـك لم تعد تهتم .. إن كان الغيم سوف يطبق على حرارتها ....

أو إن كانت ستزورها زخات المطر ... فتطفئ من فتيل دفئها !!!!......

حبيبــــــ:123 (4):ــــي ...

لا أصدقك .. ولن أصدقك ......

ولو حاولت بي دهورا ... وأزمانا ...

أن أعتنق بداخلي ... لعقيدة كذبة تزحزح إيماني !!!...

ذلك الإيمان الشديد ... بأنك تحبنــ:123 (4):ـي ولازلت ...

فمهما قسى قلبـ:123 (4):ــك علي ...

فهذه القسوة ... لن تحرك ساكنا بي ...

ومما أنا متأكدة ... بأنك تبصم بعشر أصابعك عليه ...

وعلى ميثاق صدق وعدك .... اللذي عاهدتني به ....

منذ اليوم الأول ..

واللذي إرتبطت به أرواحنا ... بنفس المصير ...

بأنك تحبنـ:123 (4):ـي ... وستحبنــ:123 (4):ــي ما حييت ...

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

مآ خبروك إني آحبك
30-05-2013, 07:16 PM
[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

آآآآآآآآآآآه حبيبــ:123 (4):ـــي ...

ليت البعد رجل ....

لأرديته قتيلا برصاص الإنتقام ... دون أن يرمش جفن عيني ولو حتى لجزئ ثانيه ....

وليت الصمت روح ...

لأزهقتها من على سطح عقدة الألسن ... دون أن تتغلغل لعزيمتي أدنى وسواس تفكير ..

وليت الإشتياق فرس ...

لركبت فوق صهوته .. دون معرفتي لما ستخط حوافره على أسطر وصفحات قدري ...

وليت الجنون بحر ...

لغرقت بأحضان أمواجه .. دون حساب لعمري إن كان يساوي جمعا أو طرحا بأعماقه ...

وليت الحبيــــ:123 (4):ـــب وطن ...

لسكنت حدود خارطته .. دون أي شرط أو بند أوحتى إشعار يثبت هوية أبسط حقوقي..

حبيبـــــ:123 (4):ــي هل ترى.... !!!

كم من الأمنيات غزلتها مع كل نبضة قلب ..!!!!!

وكم من الأحلام حكتها مع كل إشراقة شمس ..!!!!

وكم من التطلعات رسمتها مع كل مسيرة يوم ..!!!

وكم من الرغبات أسرتها مع كل مخزون صبر ..!!!!

آآآآآآآآه حبيبـــــ:123 (4):ــي ...

كم أتمنى أن تستشف الحنين بمحيا ملامح بوحي ...

وكم أتمنى أن تكتشف الشوق بأضلع حنايا روحي ...

وكم أتمنى أن تخرس الآآآآآآهة بزوايا جدران وحشتي ...

وكم أتمنى أن تحتضن الأنثى ببؤرة حقول فطرتي ...

وآآآآآآآآآآآه حبيبــ:123 (4):ـــي ...

فإن كل ما أتمناه منك فقط ..

هو ببساطة ... أن تعود لسابق فصول عهد مواسمك معـــــي ...

أحبـــــــ:123 (4):ـــــــك ...

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]
[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]
[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

مآ خبروك إني آحبك
03-06-2013, 12:02 AM
]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

قال لي أرجو أن ....

تعيشي سعيدة الحال ...

وتنعمي براحة البال ...

ثم غـــــــــــاب ...

غاب وهو يعلم أنني ... سأعيش بدونه عكس مسارأمنياته والظنون ...

غاب وهو متأكد أنني ... سأموت ببعده في اليوم ألف مرة ومليون ....

لمـــــــاذا ..!!!!

لماذا بكل برود ....

خطيت أسطر مكتوب عذابي .... وغبت .. !!!

وختمت على مرسوم ألمي .... وبعدت ...!!!

أكان جرمي ..

أنني صرحت بمدى إحتياجي لك ...!!!!

أم لأنني بحت بعميق حنيني إليك ...!!!

أم يا ترى كان لقولي لك ...

بأنني أستوحش الدقائق والثواني ... حين تخلو من غزيرمشاعرك ..!!!

وبأنني أستنزف شوقا وولها إليك ... حينما أئن على عتبات مملكتك .. !!!!

آآآآآآآه ...

ليتك لم تغرز خنجر ظلمك .... بعميق أضلع جسد محبتــ:123 (4):ـي لك ....

وآآآآآآه ....

ليتك لم تلوث كأس الهوى ... بكذبة قهقرتي جيوش عشقـ:123 (4):ــي لك ....

وآآآآآآآآآآآآآآآآآآآه ..

ليتك سألت عني ... وبحثت ... وباسلت .... وتجرأت ...

فأنا لست أنا ...

ولن أكون أنا ... ولن أصبح كما كنت بالأمس ... أنا ....

فلقد هجرت أوطان راحتي ...

ولقد نفيت إلى سجون كآبتي ...

ولقد سجنت بين قضبان وحدتي ...

فشكرا لك ...

جملة أزف حروفها ..

أمام مرآى جبروت قسوتك ... ومرمى عمى ناظرك ...

شكرا لك ...

بدماء نزفي أخطها ...

أمام وهم سعادتي .. وسراب راحتي اللتان شكلت زور معانيها بيديك ...

شكرا لك ...

أعلن بها وأختم حكاية ...

كانت بدايتها .....

أميرة عاشقــ:123 (4):ــة ... ذابت هياما بك ...

وأصبحت نهايتها ....

أسيرة مقيدة ... بسلاسل ذكرى معالمك ...

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

مآ خبروك إني آحبك
05-06-2013, 08:37 PM
[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

عندما نحاول خلق أعذار وأعذار ...

ونحاول رسم قطر الهروب والفرار ...

من قدر لست أهلا أن تلغيه هكذا ..

بكل سهولة منك ويسر ...

فتوابع إلغائه ...

سيفتح باب زوابع ... ويفجر براكين ...

سيزلزل أمن عالم .. يحوي كل من هم يعيشون معك ..

وبإتخاذك القرار ...

ستقطع روابطا .. وتشتت أواصرا ...

ستكون بنظر الغير ظالما ... جائرا ..

جبارا بتحطيمك إطار صورة ...

ضمت الكثير من الأحباب .. والعديد من الأصحاب ..

إذن كيف هو الحل يا ترى !!!

وهل سأعيش طول العمر هكذا !!!...

هائمة ... غريبة ... نكرة ...

وأين هويتي .. رغبتي ... وكياني !!!

أين هي مني جميعا !!!!

دون هروب يحتم تفجر وجودها !!!!

دون صرخة تدوي تستنكر سجنها !!! ...

دون إنتفاضة تلحق بركب حريتها !!! ...

ولكــــــن ...

إن كنت بنهاية المطاف .. وفي كل حال من الأحوال ...

سأكون أنا الملامة وحدي دون غيري !!! ..

إذن بالله عليكم ...

من يرضى أن يكون أسيرا !!!

ومن يشتهي المرارة زادا !!!

ومن يتحمل الدمامل موطنا !!!

آآآآآآآآآه .... أجدني ..

أدور وأدور في حلقة حياتي المفرغة ...

لأكتشف أن نهاية الدوران ... ما هو إلا دوران

يتبعه دوران .. ودوران ..

هي ... أضداد أقدار أعيشها ...

وهي .. تيارات تتلاعب بمصيري ...

ليصبح الحـ:123 (4):ـب حياكة واقع خيوطه مستحيلا ..

وما الحبيـ:123 (4):ــب إلا سرابا أشاهده هناك من بعيد ...

ولا أمل لي بشعور دفء وجوده بين يدي ..

ترى !!!...

هل سيخط قدري لفظ حكم ... أن أعش:123 (4):ــق طيفا !!!!

وهل سيبصم مصيري أبدية حلم ... أن أعيش مع خيالا !!!

وإلى متى !!!

فأنا .. لست بخالدة ..

بل كل ما يحيط بي ... هو للأسف ما يتصف بسمة ....

الخلــــود ....

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

مآ خبروك إني آحبك
07-06-2013, 10:34 PM
[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

ماذا كنت تظن أنني .. سوف أخط لك اليوم من كلمات !!! ...

أم ماذا كنت تتوقع منى البوح .. حتى تتفاخر به أمام مرآة ..

عكست بوضوح ... تجرد كبريائي ... وعري مشاعري !!!..

ألا تعتقد أنك بدأت تشبه الكثير من الأمور من حولي !!!...

أمور .. طالما حاولت الهروب منها والفرار ..

وغظ بصر واقعي من أن يستشف حقيقة مرارتها !!! ..

ولكني وإن حاولت .. فتلك الأمور لا تـزال ...

تطبق بفكيها ... وتسكن ببرودتها ....

تزمجر بجورها ... وتتلذذ بعطشها ...

على أرجاء ممتلكات روحي ... ونبض شرياني !!!! ..

ترى لمـــــــاذا !!!...

وما الخطأ اللذي قمت بإرتكابه ....

حتى يحثك على اللحاق .. بركب قطار ...

كنت أحاول جاهدة أن لا تكتشف سكته !!!...

فالمسافر على متنه ... للأسف يصعب عليه..

من جديد معرفة خط الرجوع .. لخريطة إنتمائي ...

فهويتي ..

لا تشبه ولا تنافس بولائها أي نظير لها ..

وحدودي ...

رغم وعورة الوصول إلى بقاعها ....

إلا أنها تستحق المخاطرة والمجازفة لبلوغها ..

فأنا يا سيدي ...

أتحدى كل من يقول أنني إمرأة ككل النساء ..

وليس هذا غرور مني و نرجسية ...

ولكني ببساطة إمــــرأة ...

تعيش بزمن ليس بوزن قيمتها ...

زمن كل مافيه مغلف ... مقنع ... ومفبرك ....

كعلب الهدايا ..

قد يغرك مظهرها من الخارج ...

ولكن ما تحويه عكس ما كنت ترجوه فيها ..

أما المعادن .. فهي الأصدق والأغلى ...

والتى مع مرور الوقت .. تزيد قيمة .... وبريقا ...

لا يمكن تشويه أو تزوير أساس عناصر تكوينها ..

فالذهب يبقى ذهبا .. والماس كنجوم الليل ..

كلما زاد سواده حلكة .. زاد بريقها تألقا ولمعانا ..

وأنا يا سيدي ...

على رغم أنك كنت تعتقد أنك تعرف من أنا ..

فأنت للأسف ...

لازلت تجهل معرفة الأصل في جذور منبت ماهيتي ..

فأول حقيقة لابد لك أن تعرفها ..

أن عطري الفاخر .... لا يشم ذراته ...

إلا من أسمح أنا له بالإقتراب من باقة زهوري ..

والتي أجمع بتأن وحذر سيقانها ...

بداخل شريطة رغبتـــــــي ...

والتي أوقع بإختصار على بطاقتها ...

كل ما يتأجج بحناياها .. مختزلة حروفها بكلمة ..

.... لك مع حبـــ:123 (4):ـــــي ...


[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

مآ خبروك إني آحبك
08-06-2013, 11:10 PM
[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

آآآه حبيبــ:123 (4):ي ..

آخر ما كنت أتوقع أن تخطه أمامي ..

جملة ... أنت لا تحبيننــ:123 (4):ـي .. !!!!!!!

كيف إستطعت إرتكاب جرمها ..!!!!!

وكيف تجرأت كتابة حروفها .. !!!!

وكيف .. وكيف ... وكيف ..!!!!

وأين ضميرك كان غائبا قبلها ..!!!

وأين فكرك كان سارحا لحظتها ..!!!!!

وأين .... واين .. وأين ..!!!!

أنا لا أعلم ....

من أين تستمد طاقة جبروتك ..!!!!

ومن أين تتفجر عيون قسوتك ..!!!!!

إن كان كل ما بي يحكي قصة هواك ... !!!

وإن كان كل ما بي يترجم حقيقة غلاك ..!!!!

إذن .. بالله عليك ..!!!

من أنت حتى تتسبب بعظيم جرحي .. ونزفي ... والإختناق ..!!!!

ومن أنت حتى تدس سم قهري .... وحزني ... والإكتئاب ..!!!!

أتعلم ....

ليتني أنتقم منك ...

ليتني أقتص منك ...

أو بالأحرى ...

ليتني أعلق مشنقة هلاكي ... وأزهق روح حبـ:123 (4):ـي ..

وليتني أأسر جيوش إشتياقي .. وأبيد شعوب عشقـ:123 (4):ـي ...

ولكني للأسف لفعل كل ذلك ...

لا استطع ... ولم أستطع .... ولن أستطيع ..

وأيضا للأسف لنية تحقيق ذلك ...

لا أريد .. ولم أريد ... ولن أريد ....

والسبب يكمن سره ..

بكلمة .. أنت إحتقرت من منزلتها بداخلي ...

بكلمة .. أنت شككت عدم ولادتها بأحشائي ...

ولكن تأكد ...

بأن كل ما عشته ... وما أعيشه ... وما سأعيشه ...

سواء معك أو حتى دونك ...

يؤكد لك سيدي المتكبر ... المغرور .....

أنني .... أحببتـ:123 (4):ــك ... وأحبــ:123 (4):ـك .. وسأحب:123 (4):ــك ...

رغما عن أنف كبريائك ... وهالة ذلك الغرووور ..

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]
[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

مآ خبروك إني آحبك
11-06-2013, 10:43 PM
[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]


حبيبــــ:123 (4):ــــي ...

لم أستطع كبح جماح سكوتي والصمت عن ..

كشف حقيقة مرارة ما أعانيه منك من .. أحاسيس ..

فأنا لا أعلم إن كنت ... تجهل ما جرى لي بسببك !!!...

ولا أدري إن كنت ... تعلم ولكنك لا تريد البوح لي !!! ...

سئمت من الشعور بأني قد أكون ...

طيف وهم أمام عينيك ...

ومللت من الإحساس بأني قد أكون ....

مجرد سراب بين قدميك ...

لكن تأكد حبيبـــ:123 (4):ـــبي ,,,,..

أنني بكل يوم أدعو الله به أن يرق قلبك لي ...

وبجلال قدرته ...أن ينفخ روح حبـ:123 (4):ـك لي ...

بعروق دمك .. وجوارحك ... والشرايين !!!!..

وكذلك أغزل الأمل مع شعاع كل إشراقة شمس ..

علها تتمكن بعظمة هالتها ....

أن تسري بدفئها وحرارتها حنايا مداد ...

حبر قلمك .. ليسطر ذلك الأمل واقع حقيقة ...

قد يولد من رحم المستحيل !!!...

أحبــــ:123 (4):ـــك ...

فلم تسقني الألم أقداحا متتالية ...

مع طلوع فجر كل يوم جديد !!!...

أحبــ:123 (4):ـــك ..

فلم جزاء نقاء إخلاص .. سوط عذاب منك ....

تسلطه على صدق .. تجسد أمام ناظريك !!!

تـــــــــــرى !!! ,,,,

متى سيحين ولادة شعور .... بعد طول إجهاض له !!! ...

ومتى سيتحقق واقع إحساس ... بعد عميق خيال إليه !!! ..

والآن حبيبـــ:123 (4):ي ....

هل تغفر لي زلة عدم سكوتي أكثر ...

عن مرارة ما أعانيه منك من أحاسيس ...

أحاسيــــــس ..

إقتلعتني من جذور أعماق أرض ..

كنت متشبثة بها ... وكانت بالأمس ...

متشبثة بي !!!!

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]
[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

مآ خبروك إني آحبك
12-06-2013, 02:04 PM
[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar] 8_n.jpg

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

ماذا كنت تعتقدين أيتها النفس ...!!!

وبماذا كنت تعقد النية أيها القلـ:123 (4):ــب ...!!!

أم ماذا كان يهيؤ الخيال بعميقك أيها الفكر ...!!!!!

أنا هي ... أنا ...

لا .. ولم ... ولن أتغير ...

وإن كان القدر قد حن على النفس ...

وصور لها أن الحــ:123 (4):ـب سيأتيها ... محملا .. ومثقلا ... وفاتحا ذراعيه لها ...

فها هو اليوم يثبت من جديد ...

أنه أخطأ بالعنوان .... وتعجل بالقرار ... وهاهو يلوذ بالفرار ...

فلم يكن الحــ:123 (4):ـب ... وذلك الهيام ... وغزير تلك العاطفة ...

لم تكن جميعها ... إلا وهما ... حلما ... وسرابا ...

حاولت تصديق أنني بيوم من الأيام ...

سوف ألبس ثوب حقيقتها ...

سوف أقلد نفيس معانيها ....

سوف أعيش حدود معالمها ...

فها أنا الآن ...

أتكبد مرارة ذلك الوهم ... وأتجرع علقم تلك التخيلات ..

أتأكد مع كل ثانية تمر ... وكل دقيقة تمضي .. وكل ساعة تنطفئ ....

أنني إمرأة ... جوفاء .. مبهمة ...

أنني إمرأة ... فقيرة .... معدمة ...

صورت للملأ ... زيف وخداع ...

أنني إمرأة ... فريدة ... متفردة ....

أنني إمرأة ... عاشقة ... حالمة ...

كذبت بقول ....

أن هناك ... من أحبنــ:123 (4):ـي .. وأرادني ... وتعلق بي ...

أن هناك ... من حلم قربا .. وهام شوقا .. وتغنى بي مواويلا وشعرا ....

كيف لي فعل إثم كل هذا ...!!!!!

ومن أين لي جرأة إقتراف كل هذا ..!!!!

أكان هذيانا ...!!!!

جنونا ...!!!!

جموحا ...!!!!

أم هو خليط من جميعها ... ومس من مزيج شطحاتها ... !!!

أنا لا أعلم حينها ....

أين العقل غاب ...!!!!

وكيف الروح أسكرت ...!!!

ومتى الفؤاد إستكان ....!!!!

ألست المرأة الصعبة المنال ... !!!

ألست تلك من هزمت أعتى الرجال ..!!!

ألست من عقد الكثير حولها وعليها الآمال ..!!!!

إذن ...

ماذا جرى لي لأشعر أن هناك ...

من تلاعب بمشاعري ... وتهاون بأحاسيسي ... وإستباح حرمة عواطفي ...!!!

وكيف لي أن أسلمه هكذا ..

مفاتيح قلبــ:123 (4):ـي .. وحنايا روحي ... وخزائن حواسي ...!!!!

أكان الدافع لكل هذا وذاك ...

إعتقادي بأنه أحبنــ:123 (4):ـي ... وعشقنــ:123 (4):ـي ... وغرق ببحور هيامـ:123 (4):ـي ..!!!

أم إعتقادي بأنه أميري ... وفارسي .. وحامي ممتلكات وجداني ..!!!

ها أنا اليوم ...

لا أمتلك شيئا بين أنامل رغبة .. كنت بالأمس أترجم تدافع جيوش حروفها ....

ولا أحتكم على صولجان عرش .. كنت أميرة لتاج ملك كان يعلو قمة رأسها ..

آآآآآآه .....

لن أتذمر ... ولن أشتكي ...

ولن أئن ... ولن أنحني ...

فما أراد الله له قبلا أن يخلق بداخلي ..

هو أيضا من أراد بمشيأته اليوم أن ينجلي ...

سأختصر ... وأختزل معاناة ما جرى لي ...

بأن أقسى ما قد خطته يوما الأقدار بملفات عمري ...

أن أتوهم أن هناك رجل ... خلق ليكون أهلا .....

لطهر ... وصدق ... عذرية محبتـــ:123 (4):ــــي ....

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

مآ خبروك إني آحبك
17-06-2013, 01:50 AM
[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

أعلم أنك هناك ...

تسترق النظر ... إلى قسمات ...

ملامح أميرتــــــ:123 (4):ــــك ...

من خلف أسوار قصر....

نسيت ... أو تناسيت ..

أنك من أمرت بولوجها .... لبهو عظمته ..

ومنه بعدها .... حكمت عليها الجلوس ....

خلف قضبان قدر مصير... ورغبتك ...

تراها اليــــــــوم ...

تئن .. وتنزف ...وتحتضـــــر ...

ولكنك ... على غير عادتك ..

تقف مكتوف اليدين ..

وغمد سيف بوحك ... قد أطبق شفتيه ...

ولا تعلم هي ... إن كنت تتلذذ ...

برؤية جرح ... أصبح مع الوقت ...

يكسب نزف حمرته ... أرجاء صرح جنتك ...

ترى ... لماذا !!!!!!!!

وأين حكت خيوط ... عجرفتك ... وقسوتك ؟؟

فرداؤهما .... لم يكن يوما يتماشى ...

مع ذوق حبر سطر ... ريشتك ....

أيها الأمير ... لا تخف ..

فإن كنت نادما .... على حبس أنفاس ...

من تراها اليوم ... تذوب كشمعة وتنطفئ ..

فهي قد تزيح عنك حمل مصير ...

قد خط يوما .... بقلم ولعك ومحبتــ:123 (4):ــــك ..

لتسرق منك ختما .... سوف تعلن ...

بعد صكه ... على زوايا صفحات روضتك ..

بأنها سترحل بالقرب منك ..

لتسكن محرابا تلوذ به وتختبئ ...

بعد طول ترحال منك .... وعنك ... وسفر ....

ولكنها ستبقى .... على ذكر وعد ما إشتهت ...

وعهد نقش حروف إسمك ...

وملامح رسمك ..

وتوقيع كلمة ... أحبـــ:123 (4):ــــك ...

على جدار كل زاوية وحجر ...

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

مآ خبروك إني آحبك
17-06-2013, 03:52 PM
[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

أبغي وعد منك ... إنك ما تبكيني ...

أبغي عهد منك ... إنك ما تخليني ...

أبغي أكون نزف حبر .... على سطر ريشتك ..

أبغي أكون ماضيك .... وحاضرك .... ومستقبلك ...

أبغي ,,, وأبغي ,,, وأبغي ..

إيه .... كثير علوم هي لي ودي لو تحققها ...

علوم تراها ما تنشرى بالمال ... ولا الألماس ...

أولها ....

تباعدني عن عيون كل هالناس ...

وعن كل من هو حولي ...

وثانيــــها ...

لا تقول إني رحت ... وعشقت الشمس ..

والقمر هناك .... غلا لي وآمال ...

وثالثـــــها ....

إدفن سري بهالفضا الواسع ..

بعيد ... بعيد ... ما ينشاف ولا ينطال ..

دخيلك ....

أمانه خلني أعيش .... الحلم وياك ...

هنا وهنــــــــاك ..

دخيلك ...

خلي الأفراح ... والأفكار ... والأسرار ..

تسكن بيني ... وبينك ..

بـس ها .... قبل هذا وكل ذاك ...

دخيلـــــــــك ..

خلي كل هالكون ... ما يـــــدري ...

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

.

مآ خبروك إني آحبك
19-06-2013, 08:30 PM
[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

كان حديثه لي ... على غير عادته ...

وكانت مشاعره تجاهي ... على غير عهدها ...

لم أتصور ولو لوهلة .... من الزمن ...

أنه سيترجم لي حالة ... هو يعيشها ...

أنه سيصف لي عاطفة ... أبت تفارقه ...

أنه سيغزل لي شوقا .... بات يؤججه ...

ولكن .... !!!!!

كيف يحدث له ذلك ... ومتى حدث ... ولماذا ياترى ..!!!!!

ماذا فعلت له ....

حتى تختزل المسافات ... حدودها ...!!!!

حتى تتجرأ الكلمات ... معانيها ...!!!!!

حتى تتشارك الأحلام ... واقعها ...!!!!!

أنا لا أتذكر سيدي ....

بأنني قد أغريتك بمفاتن .... محاسني ... !!!

وبأنني قد ناجيتك بسهد .... ليلي ... !!!!

وبأنني قد أحرقتك بحرارة .. أنفاسي ...!!!!

فكيف لك ...

أن تحبنــ:123 (4):ــي .. هكذا ....

دون أن تراني ... أو تسمعني ... أو حتى تشتم عبير عطري ...!!!!!

وكيف لك ...

أن تعشقنــ:123 (4):ــي ... هكذا ....

دون أن تعلم أين وجهة سيري .. وبقعة عرش مملكتي ... وآثارحوافر خيلي ..!!!!

بالله عليك ...

أتحـ:123 (4):ـــب طيفا ... أم تعشـــ:123 (4):ق سرابا ...!!!!

أتناجي شبحا ... أم تسامر خيالا ...!!!!!

إن كنت تريد أن تسكنك معي كل تلك الأضداد ... قل لي ..

إن كنت تريد أن تغتالك برفقتي كل تلك المرارات ... قل لي ...

وإن كنت تريد أن تنازل بالقرب مني كل تلك الأهوال ... قل لي ....

فأنا قبلك ..

قد أحببـ:123 (4):ـــت ... وقد عشقــ:123 (4):ــت ...

ولم أفكر بالأمس ... مثلك اليوم ... ولو ببنان تعقل ...

ماهو مصيري معه ....!!!!

وماهي نهايتي بعده ...!!!!!

آآآآآآآآآه ....

أقسم أنني ...

أخلصت ... وأعطيت ... وضحيت ... وصبرت ...

وأقسم أنني ...

إنكسرت ... وجرحت ... وعانيت ... وتغربت ...

أتريد أن تكون مثلي ....

حطاما .... لا تحتضنك موانئ ...

نكرة ... لا تميزك هوية ...

كيانا ... لا تغلفك عاطفة ...

آآآآآآآآآه ...

تعلمت أن الحـــ:123 (4):ـب ... هو هكذا ...

كالسحر ... اللذي ينقلب على ساحره ..

كالطعم ... اللذي يجتذب فريسته ...

كالسم .... اللذي يقتل شاربه ...

وآآآآآآآآآآآه ...أيضا ...

تعلمت أن الحـــ:123 (4):ــب ... هوهكذا ...

بريقا يخطف الأنفاس ... فيكتمها ..

إغراءا يسبي العقول ... فيخرسها ...

قالبا يحوي القلـ:123 (4):ــوب .... فيدميها ...

وأنا أرجوووووووك .... سيدي ....

لا أريد لك ذلك .. ولا ارضى لك نفس المصير ...

فأنا إمرأة موشومة بعار خطيأتها ...

فأكبر خطاياي ... حين أخلصت ...

وأعظم ذنوبي ... حين أحبب:123 (4):ـــت ....

لذا أريدك أن تكون .... منزها ....

عن كل خطأ ... ومن أي ذنب ...

وهما وصفان لن يلتصقان بك ...

إلا فقـــــــط ...

إن أصررت على إقتراف جرم ...

حبـ:123 (4):ــك ... وعشقــ:123 (4):ــك لي .. !!!!!

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]
[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

مآ خبروك إني آحبك
21-06-2013, 03:41 PM
[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

إلى متى .. يا إلهي ... !!!

إلى متى سأظل هكذا .... هائمة .. حائرة .. مشتتة ... !!!!

إلى متى ستظل أشواقي ... ومشاعري .. وأحاسيسي .. مجمدة ... !!!

وتندرج تحت خانة الإنتظار ... والزهد ... والصبر ... وتصاريف القدر ... !!!

إن كان الحبيـ:123 (4):ــب قد سكنني ... ملكني ... وتملكني ..!!!!

إلى متى ... !!!

وكيف لي عدم الإستسلام لمخاوفي .. لما ستكتبه لي الأيام على سطور عمري !!!!!

ترى هل لها أن تخط .... كسر قيدي ... !!!

فك أسري ... وإطلاق سراحي ... لأحلق بجناحي بعيدا إلى وطن المحبــ:123 (4):ــوب ..!!!!

أسافر إليه ...

أنعم بقربه ... أنصهر بقالب حبـ:123 (4):ــه ... وأذوب بنظرة من عينيه ..!!!

أذهب إليه ...

ويحملني الشوق على كفيه .. وتسابقني الروح للإرتماء نحو ذراعيه ..!!!

أصبو إليه ...

فيبوح النبض بعظيم الوله ....قبل اللسان ...

وتكشف الأنفاس حرارة الحـــ:123 (4):ـب ... قبل القبلات ...

أهمس له ...

أحتاجك ... كإحتياج أضلاع الجسد لدفء نار في ليلة شتاء باردة قارصة ..

أريدك ... كطفل صغير يلتصق بجدار صدر أمه لتطبع بحناياه حنانها والعطف ...

أنظر إليه ...

فتنطلق شرارات الهوى ... من محجر عيني إلى حجيرات قلبـ:123 (4):ــه ..

وتبحر سفن الهيام ... من موانئ أنوثتي إلى محيط رجولته ..

آآآآآآآآآه ....

إلى متى .. يا إلهي ...!!!!!

إلى متى سأظل هكذا بين مد وجزر .. وربيع وخريف ... وشد وجذب !!!!

إلى متى وشمعة الثبات .... بدأت بالإنطفاء وتنتزع روحها وتزهق !!!...

وقلاع صبري ... وحصون صمودي ... بدأت كليهما بالتهدم والتكسر !!!..

أليس الله بجلالة عظمته ... لايكلف نفسا إلا وسعها ..!!!!

إذا سأنتظر فرجك ياربي ...

وسأزرع شتلات ذلك النظر .. على عتبة شباك غدي ...

فغدا حتما لناظره قريـــــب ...


[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]
[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

مآ خبروك إني آحبك
25-06-2013, 12:52 AM
[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

أراك كنت تحلق هنا ... في الأجواء ...

مررت دون كلام .. أو حتى سلام ..

أجدك دوني ... لم تستوحش المكان ...

ولم يعرك غيابي ... أي إهتمام !!!..

أجدك تتغنى للغير ... لحن الوفاء ..

وكأني أنا من خرقت ... عهد الولاء !!! ...

تمنيت لو أنك ... رفعت يدك للسماء ...

تدعو رجوع طير ... كان عذب الغناء !!!...

كان يغرد للجميع ... رغم عظيم بلاء ...

يرقص من ... فرح .. وجرح ... وقهر كان لديه سواء !!...

أعذرنــــــــــي ...

فلن أزيد عليك ... جمل العتاب ..

ومن أنا لأطيل حبل .... حروف الملام !!!!..

ولكنها غصة .... قد وقفت بمجرى الكلام ..

حاولت إخراجها .... قبل تحولها جمرة تكوي ... الفؤاد ...

سامحنــــــــي ...

فكل يوم أظن أنك .... من تسابق الخطى لللقاء ..

لأصدم بأني وحدي من أرسم .... بلون الأمل ... والرجاء ..

وأتأكد أن الحبيب ..... ما هو إلا طيف لوحة ... شقاء ...

دوما يهل ملكا .... ويخرج من أمامي شبحا ... لا أراه ..

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

مآ خبروك إني آحبك
25-06-2013, 05:24 PM
[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

أسابق الزمن ... لموعد لقائي بك ..

أقطف لك معي .... الزهور ... والورود ..

لأقدم باقة عبير عطرها .... مع محبتــــ:123 (4):ـــي ..

عربون مودة ... ووله لك .... وإشتيــــاق ...

ولكني ..... عندما أصل لصرح موعدي بك ...

أجد البرودة ..... تغلف علو جدرانه .. !!!!!

أدخل ..... وأبخرة أنفاسي .... تتصاعد ملتصقة بزواياه ...

حتى عبير باقتي .. وعطر زهورها ... وورودها ..

تجمد وتساقط متناثرا حولي .... كقطع من الزجاج هنا .... وهناك ...

أخذت أجول ببصري .... لأبحث عنك ..

علني أرتمي بأحضانك .... فأسرق منه دفئا ... يتغلغل ربيع أحاسيسي ..

بحثت عنك وبحثت ...

وجدتك واقفا .... على بعد مسافات قليلة مني ..

تشعر ببرودتــــــي ...

وترى ملامح وجهي .... التي ذاب عليها أدوات زينتي ..

لكنك لم تحرك ساكنا ... ولم يرمش لك أي جفن ...

تقدمت نحوك ... نظرت من خلال عينين ...

لم أجد غير إنعكاس صورتي من خلالهما ...

صورة خلت من برواز حبــ:123 (4):ـك .. وألوان طيف عاطفتك ..

كم أحسست .... بيتمي حينها ..

فكل ما كان عظيما بداخلي .... أسر وسجن ...

فسكوتك .... هوى كصخرة جثمت على كتفي بوحي ..

لم أستطع مقاومة حزن .... دب ثقيل وزنه ... كاهل جوارحي ...

ولم أستطع مبارزة ما تبقى .... من سيوف جيوش كرامتي ...

فغنيمة موعدي بك ..... لم أجد منها مفازة لصبري ..

رجعت من حيث أتيت ...

وسهم إنكساري مغروسا .... بعميق صدر محبتـ:123 (4):ـــي ..

فكنت خاسرة بلقائك .. ومنتصرة بقرار فــــــراري ..

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]


.

مآ خبروك إني آحبك
26-06-2013, 04:10 PM
[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

صمتي لم يقلقه ...

وسكوتي لم يثيره ...

بل على العكس ....

أخذ منهما موقف قوة ... أمامي ...

وبظنونه بدأ يخيط نسيج ... عتابه ...

لم ياسيدي ...!!!!!!

ألم تسأل نفسك يوما ...

لماذا أميرتك سكنها الحزن ... !!!!

ولماذا حبيبتـــــك تغشاها الألم ...!!!!!

هي لم تكن معك هكذا قبلا ...

ولم تقدر البعد عنك ميلا ...

فكيف لها أن تتبلد ... وتتجمد ... وتصمت ..!!!!!

كيف لها أن لا تعبر ... ولا تشتكي .... ولا تتكلم ...!!!!

هل سألت نفسك يوما هذا السؤال ..!!!!!

أم لازلت تنطوي خلف براثين الشكوك ...

ولازلت تهذي وراء ستار التوقعات ....

بالله عليك ...

منذ متى ... طرقت بالفرح أبواب قلبـــ:123 (4):ـــها ...!!!!

ومنذ متى ... زرت بالأمل عتبات لقائها ....!!!!

بإختصار أشد ...

هل قلت لها أنك مازلت تحبــ:123 (4):ــها .... !!!!

وأنها أسكنتك بين قضبان الوحشة ببعدها ...!!!!

وأنها أثارت زوابع الخوف فيك .... حين لم تعثر عليها ...!!!!!

أم لازلت كعادتك .... تخط العتب رسائلا .. واللوم مكاتيبا لها ..!!!!!

آآآآآآآآآه ......

أين حنانك اللذي لم تحرمها يوما من دفئه ...!!!!

وأين دلالك اللذي لم يفارق شفتيك رسمه ...!!!!

وأين .. وأين ...!!!!!

الآن .... ماذا تريد ...!!!!!

وماذا تحتاج ...!!!!!

وبماذا تأمل ....!!!!!!

إن كان كل ما سكنك معها ... قد ولى أدراجه روحك وقلب:123 (4):ك ...!!!!

لاتقل لي أنني أظلمك ... أو أقسو بحكمي عليك ...

لا بل قل ..... أنني صادقة بكل حرف قلته لك وعنك ...

وأكبر دليل ....

أنك منذ أيام لم تخط لي مرسوم حبـ:123 (4):ـك .... مع رسول إشتياقك ...

ولم تتنازل من عليائك في بوح أنك ...

تودني ... وتريدني ... وتحتاااااج إلي ..

سيدي ....

مللت جبنك ... وقهرتني سذاجتك ...

عن عدم فهم ما بعميقي لك ... وترجمة ما بخاطري تجاهك ....

آآآآآآآآه .. أقسم أنني بالفعل مللت ...

فأنا أعلم أنك تعلم ...

أنني بغيابك لا أكون شيئا ... أو حتى أي شئ ...

ولكني ورغم كل شئ .....

لن أتنازل عن شروط قد صغتها بالأمس لك ....

وقبل غروب شمس كوني عنك ...

وهي إن لم تشعر يوما ... أنني ذات أهمية لك ....

أو أن دوني حياتك .... لا معنى لها .... ولا طعم ..

فأنا للأسف ... لن أكون بعد الآن اميرتك ...

ودون تردد مني ... سأتنازل عن عرشي ....

أمام سطوة جهلك ... وهالة تبلدك ... وعظيم سذاجتك ...

والآن ....

إلى اللقاء ... أو وداعا ....

إختر أنت ماشئت من الجملتين ...

أن أختم به سطور خربشتي .... وآخر حروف كلماتي لك ....

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

مآ خبروك إني آحبك
30-06-2013, 10:18 PM
[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

سكون الليل ...

وتحت ستار سواده ...

إغراء وسحر ... إجتاح جيوشهما أجواء جوارحي ...

آآآآآآآآآآه ..

لم أعلم ما أصابني ...

فكيف لهذا الليل أن يكون علي جبارا ... مسيطرا !!!

وكيف لي أنا من كنت بالأمس القريب ..

من أعتى مقاتليه ... وأشرس محاربيه ...

الإستسلام له هكذا ..

دون سابق إنذار لشجاعتي .. وإستئذان لبسالتي !!!

وأين هي أسلحة دفاعي ... وبديهية ذكائي القتالية !!!

ماذا فعلت بي أيها الليل !!!

وما ذلك اللذي سلخته ... من على عباءة ظلمتك !!!...

لتأمر بجزيئاته إختراق مسام ... كل خلية بجسدي !!!!

جعلتني به على غير عادتي ...

حطمت به كل قيد أسرني ...

ومسحت به آثار وقع شجني ...

بعـــــــــدها ,,,

لم أستطع تمالك زمام ... نشوة فرحتي ...

ولم أستطع كبح جماح ... تمرد مخيلتي ...

تصورتك أمامي ...

واقفا بالقرب مني ....

نظرات عيناك... تخترق كل إحساس لك بداخلي ...

دفء أنفاسك.... تشعل كل شمعة عاطفة إليك بفطرتي ...

رقة أناملك .... تزهق كل روح حرف لهدوئــــي ..

حينـــــــها ,,,,

لم أحاول الفرار ...

بل بقيت مسمرة بمكاني ...

مستمتعة بعذاب يقظة أحلامي ...

كنت أريد أن تطول تلك اللحظة ...

وتضيع وسط روعة .. سواد لون خمارها ...

ولكـــــن ,,,,

جيوش الإغراء وذلك السحر ... بدأت تتقهقر بعيدا ...

وأسرع الليل بلملمة ما تناثر وهمه هنا وهناك ...

من على مرءى هلوستي .. ومرمى هذياني ..

لتختم الشمس بأشعتها سطور قصتي ...

مع ليلي ... وفارس أحلام مخيلتي ..

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

مآ خبروك إني آحبك
08-08-2013, 06:42 PM
[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

صفقت الباب بقوة من خلفي ...

لأرمي بجسدي النحيل ... لأحضان غرفتي الباردة ..

أسرعت بالإختباء .. والتواري ... عن أعين كانت حولي ...

أعين حملت ثقل نواظرها ... فرحة العيد ...

أعين كانت سببا بإستفزاز ... عميق الدفين ...

أقفلت الباب بقوة من خلفي ...

لأغلق معه معالم عكست ..السرور .. والبهجة ...

لأسد بعده منفذ معنى جملة .. ،، عيد سعيد ،، ..

أقسم أنني لم أستطع إطالة ... تزوير ما بداخلي ..

أقسم أنني لم أستطع مماطلة ... تحريف ما يتغلغلني ..

سقطت دموعي ..

تدفقت من عيناي كسيل عرم ...

جرف بقوته خطوط تبرج ... حاولت جاهدة منذ الصباح الباكر ...

رسم لوحته على صفحة وجه شاحب .... ناقض إطار ذلك العيد السعيد ...

عيد ....

رغم سطوع جماله .. وهالة حميميته ...

لم يخترق بأشعته مسام جسدي .. ولم يجتاح بنوره حنايا روحي ...

ترى ... ماذا جرى لي !!!!!

لأشعر أن الفرح ليس من نصيبي كما الكل ...!!!!

وأشعر أن السعادة ليست حلة يومي كما الجميع ..!!!!!!

آآآآآآآآآآآآآآه ...

أيتها المشاعر اللعينة ...

إلى متى تخذليني ... وتكسرين كل قشة ...

أحاول بيأس جعلها طوق نجاة لي ....

من أمواج تفكير ... وبحور أحلام .. لأمنيات كاذبة !!!!!!

آآآآآآآآآآآآه ...

أيتها الأحاسيس الضعيفة ...

إلى متى ستظلين كطفل صغير ... لايرضى إلا بلعبته الأولى ...

لعبة أحبها ... تعلق بها ..

ولايشتهي تغييرها أوحتى التفكير بتبديلها ....!!!!!

ترى متى ستكبرين ... وتنضجين ... بالله عليك ...!!!!

آآآآآآآآآآآآآآه ...

مملت يا إلهي ...

لدرجة أنني أصبحت أمقت نفسي الجبانة ... المتزعزعة ...

أكرهها لأنها لا تملك زمام قوتها ....

لتنسى جرحها ... وتتخطى ألمها ... فتمحي بؤسها ...

أكرهها لأنها لاتزال تهذي برؤية .....

طيف حبيبها يلاحقها .. وتسمع همسه يغازلها ...وتشعر بحبه يدغدغها ....

تعتقد أنه هناك ...

لايزال يعقد الآمال للقائها ..و يدعو الله ليسترجعها ..

لايزال يكتب لملامح شخصها ... ويحلف بطهر مشاعرها ...

لايزال حبيبها ... اللذي يحتويها ... ويحتضنها ... ويمتلكها ...

متى ياترى ..!!!!

ستؤمنين أنه نساك من مخيلة فكره ... و محاك من أجندة حياته ...

وأنه طوى صفحة كانت بالأمس ... تزهو بعظيم إشتياقه لك وحبه ..!!!!!!

آآآآآآآآآآه ...

أيها القلب المسكين ...

كم قلت لك كفى بالله عليك ...... كفى ....

أرجوك أن تدعني بسلام ..لأكمل مشوار حياتي ....

أكمله ...

حتى لو لم يكن به خط وجهة ... أو خطى تحتضنه ... أو مسار تحده ...

دعني كغيري من أفقر أو أشباه البشر ...

أتوهم أنني لا زلت على قيد الحياة ..

أتصور أنني لا أزال أغرف من ملذاتها ... وأتذوق لشهد حلاوتها ...

نعم ... دعني كذلك ...

إن لم تكن بيدي حيلة .....لأغير لون وطيف فصول حكايتها ...

أرجووووووووك يا إلهي القدير ..

أن تدعني اليوم فقط ...أعيش فرحة العيد ....

وبعدها أرجعني كما الأمس ... كما الغد ...

لعتبات وحدتي .. وغربتي ... وصمتي ...

بإختصار...................

أعدني لعتبات غرفتي الباردة .. وخلف باب مبكاي الحزين ..

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

مآ خبروك إني آحبك
19-08-2013, 10:34 PM
[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

ماكنت تظنين أيتها الروح المغرورة ..!!!!

أن يكون حبيبــ:123 (4):ـك إمتلك أغلى الأثمان .. وتقلد أنفس المشاعر .. حين تعرف عليك ..!!!!

وماكنت تعتقدين أيتها النفس المسكينة ...!!!!

أن ترين حبيبــ:123 (4):ـك إرتدى رداء البؤس ... وتحزمت جسده المرارة .. حين إبتعدت عنه..!!!

لا لا ...

بل أنت وحدك فقط ....

من سكن الحزن قلبها ... وهجر الفرح روحها ....وسلب القدر حلمها ....

نعم نعم ...

فالحــ:123 (4):ـب لم يكن يوما ..

من رصيد خزينة قسمتك ...وعلى أرض حقيقة واقعك ...وبأصل حكاية قصتك ...

للأسف ... أعترف بأني إكتشفت ....

أنني أنا من إختلق وهم ذلك الخيال .. وإفتعل فتيل شرارة تلك الكذبة ...

فأنا كنت أرى حبيبــ:123 (4):ـي .....

من منظور عاطفتي .... ونافذة إحتياجي .... وصدق شعوري ..

ولم أكن بالمقابل أتوقع أنه يراني ....

من زاوية متعته ... ومراية رغبته .... وجوهر لذته ...

آآآآآآآآه ...

كم أنا حالمة .... حلقت دون تعقل فوق سحب سماء أحلام يقظتي ...

وكم أنا واهمة .. عشت دون تفكير مواسم فصول طيش حماقتي ....

لماذا سيدي .... !!!!!!!!!!!

بالله عليك لماذا ..!!!!!!!!!!!!

ألم أكن أستحق منك الحــ:123 (4):ـب ... والإحتواء ... والإهتمام ..!!!!!

أم لم أكن ببساطة لك ..

النجمة التي أنارت ظلمة وحشتك ... وأضاءت دجى ليلك ...!!!

والفريدة التى أسقتك سلسبيل همسها ... وروتك عذب بوحها .... !!!!

آآآآآه ... كم أنت ظالم سيدي ...

ظالم بحق إمرأة ...

جرمها الأكبر أنها أحبتـ:123 (4):ــك ... دون أي شرط أوأدنى أي قيد ....

وذنبها الأعظم أنها عشقتـ:123 (4):ــك ... دون أي عرف أوحتى أبسط قانون ...

آآآآآآه ...

بالفعل كم أنت ظالم سيدي ...

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar](24).jpg

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

مآ خبروك إني آحبك
25-08-2013, 10:28 PM
[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

هناك مشاعر ... إن حاولنا كتابتها .. تتوه من بين أناملنا حروفها ..

وهناك أحاسيس .. إن حاولنا رسمها .. تضيع من بين أيدينا ألوانها ..

وكيف لنا كتابة شعور .. إن كان أكبرمن تعبيروصفه ...!!!!!

وكيف لنا رسم إحساس ... إن كان أعظم من بروزت لوحته ... !!!!

هكذا هو حبـ:123 (4):ــك ... سيدي ...

لم أستطيع حتى أنا ....

أنا من تفننت قبلا بتوزيع باقات ... زهورعواطفي للقارئين ....

وأنا من زهوت بتجميل سطور ... حكايات بوحي للسامعين ...

لم أستطع حتى أنا ....

من أن أبوح بكل ما تحمله جعبة الفـــؤاد ... من نبض دماء لا تخفق إلا بإسمك ...

من أن أسترسل بكل ما تهيج حرارة الأنفاس .. من زفير شهيق لا يتتابع إلا بمحبتـــ:123 (4):ـك ...

آآآآآآآآه .... ليتك تعلم ...

أنك الوطن ... اللذي لم أكن أنوي رحيلي بقاع حدود خارطته ...

وأنك العمر ... اللذي لم أكن أريد مغادرتي أيام شهور سنينه ....

وأنك الحبيـ:123 (4):ــب ... اللذي لم أكن أطيق عيشي خارج قطر دائرته ...

يا إلهي ...

كم أنا إنسانة بائسة ... لازلت أردد كلماته لي ..

كم انا إمرأة محطمة ...لازلت أحلم عودته إلي ..

كم أنا أنثى وحيدة ... لازلت أتوهم طيفه معي ...


آآآآآآه ...

لماذا لم أكتشف أن للحــ:123 (4):ـب ... وجها آخر غير حلاوته ...

وأن علقمه ... سم بطيئ المفعول يسري بداخل كل خلية بجسدي ...

يخترقها ... فيؤلمها ... ويدميها ...

ثم يزهق كل روح جمال شباب فيها ... ويطفئ كل بصيص نورأمل بجوفها ...

والنتيجة ....

قتل كل إحساس حي ... لعاطفة تنبض ... بدفين كل عمق بآبارها ...

آآآآآآآآآآآآآه ...

ليتني سرقت بعضا من كبريائي .... قبل معرفتي بك ...

ليتني خطفت بعضا من مبادئي .... قبل تعلقي بك ....

وليتني حفظت بعضا من تمنعي ... قبل إنصهاري بك ...

ليتني ... وليتني .... وليتني ......

لكان اليوم .... الألم أرق .. والمرارة أقل ... والندم أخف ....

لكانت ببساطة أشد ....

أنا لاتزال هي أنا ....

اللذي غرس والدها القوة بعميقها ...

واللتي سقت والدتها العزيمة بدنيتها ...

واللتى فجر حبيبها الحــ:123 (4):ـب بقلبها ...

ولكن .... رغم أي شئ ... وكل شئ ...

أحبـ:123 (4):ــك ... سيدي ...

كحبي العظيم لمن كانا سببا لي بالوجود ...

أحبـ:123 (4):ــك ... كمحبتــي الجارفة .. السامية .. والطاهرة ...

لأبي وأمي ... اللذان لم أحب قبلهما أحد ...

فأنا ياسيدي ....

رغم كل الجراح ... والأشجان ... آآآآآآآآآه والآلام ...

لم أحب بعدهما غيرك أنت ..

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

مآ خبروك إني آحبك
29-08-2013, 08:43 PM
[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]


حل الظلام من حولي ...

أدلى بحبل دلو سواده بئرأعماقي .....

ساد الصمت فجأة ..

وأرخى بستار هدوئه مسرح مسامعي ..

فكان الزمان .... لا يوافق عقاربه ساعتي ....

وكان المكان .... لا يناسب بمعالمه حدودي ...

كل شئ على غير عادته .. تحاشد وجنود إختلافه بقاع مملكتي ...

نعم فكل شئ غزل سحره ..

مع حلول ذلك الظلام ... وتوشحي لذلك السواد ..

ومن هنا ....

إنطلق كل ماحبسته .. وتناثر كل ما جمعته ... وإنكشف كل ما أسررته ...

هنااااااااااااااك ...

من نقطة ضوء تراقص نورها ...

من لحظة أمل تراءت تفاصيلها ...

هنااااااااااااك ...

حين لمحت خيالك المضئ المنير امامي ....

نعم ...

فحبيبــ:123 (4):ـي أتى كهدية من الإله ...

حين حلت غيوم ذلك الظلام سمائي ...

حين تدفق سيل ذلك السواد هضابي ...

أتى حبيبــــــــــ:123 (4):ــــــي ...

كبدر بليلة تمامه .. كأمير فوق صهوة حصانه ...

أتااااااااني ...

بعد طول عناء ... وغياب ... وسفر ...

أتاااااااااااااني ...

على غفلة من أعين القدر ... وخلسة من خزائن الزمن ....

وقف أمامي ...

بكل هيبة ... وشموخ ...

بكل حـ:123 (4):ـب .... وشوق ....

بكل لهفة ... وجموووووووح ....

ووقفت أمامه ...

بكل حنيني ... وعطشي ....

بكل أنوثتي ... وغنجي ...

بكل دلالي ... وعنفوووووووواني ...

لم نقف طويلا ...

فلقد كانت الرغبة ... هي من خطت سطور اللقاء فيما بيننا ...

و كان الإشتياق ... هو من عارك صفوف الخجل من أمامنا ...

أحبـ:123 (4):ــه .... ويحبنــ:123 (4):ـي ....

إذن كيف ستكون حكاية حلمي ...!!!!!

غير أني سأثقل سرده بجنوني ...وسأطفئ ناره بهذيااااني ...

وسأخط دون تردد لوصفه ..

بأن النظرات تلاحمت .. والشفاه تتطابقت ..

والأرواح إنصهرت ... والأجساد تلاقت ...

وبعدها ....

تدفق الشعور ... وتعالت الأنفاس ...

تأججت النيران ... وإنسلخت الهويات ...

بإختصاااااااااار ..

إختلط حابل الرغبة .... بنابل الفطرة ...

وبإختصااااار أشد ...

كنت أنا .. وكان هو ...

أنا ... التي كنت ولازلت .....

أعري جسد مشاعري ... وأكشف جوهر معدن عواطفي له ..

وهو .. اللذي كان ولازال ...

يخفي سطور محبتـ:123 (4):ــه ... ويكتم إغراء بوح غريزته ....

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]
[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

مآ خبروك إني آحبك
03-09-2013, 11:16 PM
[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

سمحت له بالإقتراب مني ..

رغم حصون منذ زمن تحدني .. وقلاع كانت سنينا تأسرني ...

طالما أحببت ذلك القيد اللذي كان ....

يسجنني معه بعيدا ....عن عيون ورغبات كل البشر ..

لم يغرني ولو لوهلة .....

ما كنت أسمعه من أفواه .... كل العاشقيـ:123 (4):ـن من حولي ..

بل كنت أهزء منهم ومن حماقة ذلك الحـ:123 (4):ــب ....

اللذي يصورونه لي سحرا .. والغرق ببحوره شهدا ...

أحببت أن أكون تلك الأميرة التي جمالها .....

لا يد تطال علوه .... ولا همسات تتوغل تفرده ...

كنت أظن أنني على صواب ... وأن تعقلي هو تــــــــاج ....

بريقه يعمي كل محاولة دائبة بائسة ... للوصول إلى مملكتي ...

وأتيت أنت .........

ولا أعلم من أين أتيت ..!!!!!!!!

حطمت بقوة كل أسس قواعد كبريائي ...

وكسرت مراية كل طهر .. كان يعكس عذرية أنوثني ...

كرهتك للحـــــــظة ...

فلقد غيرت موازينا .... كانت توجه دفة ثقل تمنعي ...

ولكنني عشقتــ:123 (4):ـك بعدها ....

لأنك الوحيد اللذي تمكن من نفض غبار ....

كان يغطي أرجاء زهدي ... وكانت ذراته تعمي بصيرة فطرتي ...

أحبـــــــ:123 (4):ـــــــك سيدي ...

بالرغم أنني لا أعلم ولا زلت .. ماهية نواياك تجاهي ..

إلا أنني سمحت لك ودون حذر ... الإقتراب منـــي ..

لأكون سجينة لهــ:123 (4):ـواك وأسيرة لحبــ:123 (4):ـك .... بعد أن كنت قبلها ...

أميـرة تتربع كل ... عرش أهواء .... وتطلعات عيون ....

كانت جميعها تتمنى لو تمسك ولو بجزء بسيط ....

من صولجان غنجها وفتنتها ... ..

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]
.

مآ خبروك إني آحبك
10-09-2013, 09:03 PM
[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

حبــ:123 (4):ـي لك غريب , فريد من نوعه !!!!

لأنني أشعر بأنني أكرهك , أكثر مما أحبـ:123 (4):ــك ؟؟؟؟؟؟

فأجدني أحيانا أمامك لا أملك ...

إلا أن أسدل ستار التمنع والكبرياء , على مسرح عاطفتك نحوي ...

وأمام عظيم جمهور رغبتك لي !!!

وأجدني أحيانا أخرى ...

أموت وأحترق من سعير أشواقي إليك ,

لتقتلعني الأفكار من جذور سكون هدوئي , حين لا أجد محياك أمام ناظري !!!!

حبــ:123 (4):ـي لك عجيب , نادر الوجود , !!!!!

لأنني أشعر أنني أمقتك , أكثر مما أهــ:123 (4):ـواك ؟؟؟؟؟

فأجدني أحيانا أراك تموت ألف مرة ومرة , عندما أجرح متلذذة رقة عواطفك ,

وحين أكون أكثر قسوة بكلماتي إليك !!

وأجدني أحيانا أخرى ,أحيا بمتعة رؤيتك تتعذب بنيران حبــ:123 (4):ـي ,

لأنعم بشعورأنك تكتوي بجمرعشقــ:123 (4):ـك لي !!

قد تسألني ..؟؟؟؟؟

لماذا أعلق مراية الصد , فوق صدر جموحك ,

وأنت تستشف بي كل قشعريرة , تسري لاسعة منك بداخل جسدي !!!!

وقد تسألني ..؟؟؟؟؟

لما النفس عنك عزيزة , ترتدي أمام رغبتك بها ثوب التمنع ,

وأنت طالما تراها متعرية , أمام تدفق شلال العاطفة التي بتياراته تغرقني !!!!

آآآآه حبيبــ:123 (4):ـي ....

أنسيت أم تناسيت ..!!!

أنك بخيانتك لي , قد كسرت بمراية الثقة بيننا , والتي كانت تعكس بداخلها ,

صورة الإخلاص , والصدقو الطهر !!!!

خنتني وأنا لا أستطيع فعل نظيرها , على مضض أرض واقعي ,

ولا حتى بأحلامي والتخيلات !!!

آآآآآآآآآآآآآآآه ...

ليتني أستطيع فعل ذلك بك , وأقترف جرم ما فعلته بي ..!!!!

أتعلم لماذا ..؟؟؟

حتى أستطيع من خلاله , جمع أشلاء كرامتي التي تناثرت قطعا ,

على أرضية طهر محراب علاقة .. جمعتني بك أواصرها ...

وكنت أدور بداخل نطاق محيط صفاء قطررها ..!!

ترى ..!!!!

لما أنت أيها الحــ:123 (4):ـب بتلك الغرابة , والتفرد , والندرة ؟؟

لماذا نكون مخلصين أوفياء , لملك عرش عظمتك ...

وغير قادرين إعطاء الولاء , وتقديم الطاعة , للكره بدلا عنك ؟؟

لماذا المشاعر بداخلنا والأحاسيس , لا يمكننا ببساطة سد مخزونها فينا ؟؟؟

لنمنع من قوة تدفقها , بداخل أوردة دمائنا , والتوغل لأعماق أرواحنا ,

والتغلغل لحرارة أنفاسنا !!!

ولماذا لا نستطيع أن نخرس , نبضات تستصرخ عاليا ,

بحروف إسم من نحــ:123 (4):ـب .. وهي بالأصل نبضات لقلوبنا نحن ,

ولكننا على الرغم منه , لا نملك حكما على رتم إيقاعها فينا !!!!

ترى ..!!!

لما أنت أيها الحـــ:123 (4):ب , بتلك القساوة , الصلابة ,؟؟؟؟؟

أليست أمهاتنا ولدننا أحرارا ؟؟؟؟؟؟

فكيف بسلاسلك تكبلنا , وبوثاقك تشد من قيدنا ؟؟؟

ألست تأسرنا بداخل ’’ فولاذ ’’ سجنك ؟؟؟؟؟

فكيف تعكس بسحرك آية بصيرتنا , لتوهمها ’’ ذهب ’’ قضبانك من حولنا ؟؟؟؟

ألسنا نمشى بأقدام عارية , على طريق درب تجنيك ؟؟؟

فكيف بنشوتنا نتوهم شوكه تحتنا زهورا , حين نرتشف بثمالة كأسه فيسكرنا ؟؟؟

ألست تصلبنا بإسم الحــ:123 (4):ب شهداءا , وعلى مرءا ومسمع منا ؟؟؟؟

فكيف تستطيع تشييع كفن أرواح , لا تزال حية ترزق فينا ؟؟؟

آآآآآآه حبيبـ:123 (4):ـي ...

حبــ:123 (4):ي لك .. عجيب , نادر , فريد من نوعه ..!!!

لأنني عندما يخيل لي , أنني أركض مبتعدة عن دفء يديك ...

أجدني بداخل أحضانك , لا أزاال مزروعة فيها !!

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]
[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

مآ خبروك إني آحبك
10-09-2013, 09:14 PM
[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]


[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]



يا ترى وينك


يا ترى وينك؟
وش تشوف هاللحظه عينك؟
وش مخبي في ايدينك
من مراسيل و عطر
قلبي في حيره
سمها لو تبغى غيره
والا اوهامي الصغيره
كل ما طال السفر

يا بعد قلبي و غرامه.. ما ابي منك هديه
لما ترجع بالسلامه .. اسقي ورد المزهريه
و صحي ضي الشمع و ارسم
بسمتي على الشفايف

قلبي في حيره
ضحكت عيوني .. حبيبي
يا ترى الدنيا بدوني.. مثل هالدنيا بدونك؟
مالها لون و طعم
والا يا خوفي .. صارت عيونك لغيري
اهـ يا خوفي .. ما بقى الا حروفي
تنزف جروح و الم

للرائع ... الأمير : بدر بن عبد المحسن ..

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

مآ خبروك إني آحبك
11-09-2013, 10:13 PM
[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

وقعت عيناي عليك ... ولا أعلم ما حدث لي بعدها ..؟؟

نظرت إليك .... وما هي إلا ثواااني ...

حتى عصفت بي ..

دوامة التفكير في ماهية ... ذلك الشعور اللذي أحسست به تجاهك ؟؟

أحسست أنني من خلاله .....

قد إمتلكت هذه الدنيا بأكملها ..

شعرت أن تيارا كهربائيا ... قد سرى بداخل أوردتي والشرايين ...

وكأنها شرارة إخترقتني ... فهزت جميع خلايا جسدي ...

لتولد بي بعدها ....

شعورا سحريا ... داعب به جوارحي ... وأخذ بعزم يدغدغها ...

نظرت إليك .. وما هي إلا ثواااااااني ...

حتى إمتلكت الروح ....

وسلبت العقل ... وتربعت على عرش النبضـــ:123 (4):ــات ...

ترى ......!!!!!!!!!!!!!!!

هل يمكن أن أكون قد أحببتـــ:123 (4):ك هكذا ... !!!!!

أحببتــ:123 (4):ـك .... بكل بساطة ... ويسر ... وسهوولة ...!!!!!!!

وقعت بهواك .. !!!!!!!

هكذا دون مقدمات ... ودون حتى وعي مني ...!!!!!!

لأجدك فجأة ..... ملكتني ..... سحرتني ..

إستوليت ..... على أغلى ممتلكات حرمة فؤادي ...

وهي .... مشاعري ... وأحاسيسي .... وعواطفي ...!!!!!!

نظرت إليك ... وما هي إلا ثواااااااني ...

كانت كفيلة بأن ....

تبعثر أوراق أفكاري ... وركائز أحلامي ... !!!!!

تشتت إنتباه بصري .... ودليل رشاد بصيرتي ...!!!

لأجدني بإختصار .....

أنطق إسمي... من خلال حروف إسمك أنت... !!!

نظرت إليك .. وما هي إلا ثوااااااااني ...

شعرت أنني لم أعش قبلك يوما ..

ولم تكن لي حياة .. ولا ميلاد .. ولا حتى هوية .... !!!

أحسست أنني أجهل مخططات ....

قد قمت برسم ملامحها مسبقا ....

مخططات ... ظننت أنني إمتلكت حقوق ماضيها ..

لتسابق وقع خطى مستقبلها !!!! ...

آآآآآآآآآآآآآه ....

من آنا قبلك سيدي ...!!!! واليوم من أكون ...!!!!!!!!!

فجموح حبــ:123 (4):ـي وهذيانه ...

أخذني لأبعد ما كنت قد أتوقعه أو حتى أتصوره ...!!!

نعم .....

أخذني لأحلق عاليا فوق همم الجبال .... وأطير لأقصى غيمات السماء ...

أحسست من خلال جموحه ..

أن أبخرة أنفاسي ... غلفت بحرارتها النجمات ..

والهذيان صور لي روحي ... تعانق بدفئها نور القمر ...

آآآآآه ....

ما أجمله من إحساس ... وما أروعه من شعور ..!!!!

نظرت إليك .... وما هي إلا ثوااااااني ...

تأكدت من خلالها ... أنك وحدك من كنت أحلم به ...

وأتمناه يعانق أحلامي ...ويداعب أمنياتي ...

تأكدت أن حضنه ...هو اللذي أريد دفء أوصاله ..

يغلف حنايا قلبــ:123 (4):ـي ..

ويسري مجاورا دقاته .. ومحاورا لقسمات نبضه ..

لأتأكد بعد هذا كله ....

أنني لو عشت ألف عام ... لن تكون كافية ...

بإخماد لهيب حبــ:123 (4):ي لك ... ولن تكون كفيلة ...

بإطفاء سعير شوقي إليك ..!!!!!

فهل يمكنك تخيل ... مدى إحتياجي لهــ:123 (4):ـواك سيدي ..!!!!!.

في إستيعاب شوق ... إمرأة عشقتــ:123 (4):ـك من النظرة الأولى .... !!!!

إمرأة ... لم تسأل لحظتها ... أي سؤال عن السبب ...

لأنها ببساطة ...

قد تلاشت منها ... حروف ومفاهيم أدوات الإستفهام ..

لتتبخر كدخان ... من داخل بنان فكرها .. حين رأتك ...

وهل يمكنك تصور .... عظيم إنتظاري لقلبـ:123 (4):ــك سيدي ....!!!!!

ليحتوي قالبه مشاعر أنثى .... أصبحت تخشى على نفسها ....

من أن يمضي بها قطار العمر ... دون أن تتمكن من ...

اللحاق بركب شعور .... إجتاح معتقداتها كطوفــــــــان ...

أغرق كل موانئ التمنع .. والكبرياء فيها ؟؟؟

فها أنا الآن أمامك سيدي...

أقدم لك روحي وقلبـ:123 (4):ـي ... وكل ما فيني فداءا ...

لنظرة ... أصبحت بسببها ..

مدرجة بداخل دائرة حـ:123 (4):ـب ... قطرها جاذبية عيناك ...

ومحيطها نسمات عشقــ:123 (4):ك .. ومساحتها رقعة من مشااعر وعواطف ...

قطفت ثمارها قبل موسمها ... وعلى عنوة مني ومن أغصانها ...

وكان السبب بكل ذلك التشتت والضياع ...

هو أنت سيدي !!!!

أنت .. وتلك النظرة .....

التي لم تكن إلا لثواااااااني ...

... أحبـــ:123 (4):ــك ...

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

مآ خبروك إني آحبك
23-09-2013, 10:03 PM
[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

ألم أقل لك أيها القلـ:123 (4):ــب أنني أخشى عليك من ... الحـ:123 (4):ـب ..!!!!

ألم أحاول أن أنهيك عن أن تقع بين أنياب سحر عاطفته ..!!!!

والآن ...

أتأكدت أنني على صواب وأنت على خطأ ...!!!!

إنظر اليوم إلى حالنا أنا وأنت ...

أنظر بعد أن ذبنا بقالب ذلك الحـ:123 (4):ـب كقطتين من السكر ..

تذوقنا حلاوته ... وطاب لنا شهده ....

وبعد أن ضاق علينا وعاءه ...

أصبحنا نبحث عن من يعيد ... تدويرنا إلى الحياة من جديد ...

لنعود كما كنا قطعتين متكاملتين نابضتين ....

نعود كما كنا نندرج تحت قائمة الأحياء ... نعيش .. ونأكل .. ونتنفس ...

آآآآآآآآآآآآآه ...

كم شاخت مشاعري .. وتبلدت أحاسيسي ..

فما عدت أهتم ....

إن كان الغياب عنك أقسى ما مر بحياتي ...

أو إن كان من حولي يحملون .. من السخافة مالا أطيقه منهم ...

وآآآآآآه ..

كم تكالبت علي الذكريات ... لتنهش من جسد راحتي ....

فما عدت قادرة على الصمود ..أو التقهقر نحو مواطن نسياني...

فرائحة الحنين إليك ... تخنقني .. وتضيق علي خناق ثباتي ...

وكيف لا أعاني ...!!!!!!

وأنت زرعت بذرة الحـــب بأحشائي ... وأنا كالعمياء ..

رويتها بدماء نبضــ:123 (4):ـي ... وسقيتها من فيض أحاسيسي... !!!!!

وكيف لا أقاسي ...!!!!!

وأنت نفخت روح المشاعر بوجداني .. وأنا كالحمقاء ..

وثقت كلمات غزلك لي ... ودونت خربشــات على جدران هذياني ... !!!!

لماذا ....!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!

لماذا ياقلـ:123 (4):ــب لم تصغي إلي .... لماذا ..!!!!!!

فما أشقاك أيها الحـ:123 (4):ــب .. كم تؤلمني وكم تعذبني .. وكم تدميني ....

ما الجرم اللذي إقترفته بحقك ... ليكون جزاء صدقي وولائي ...

تصفيتي ... وصلبي .... ودفني حية تحت ثرى جبروتك وظلمك لي ...!!!!!!

أجرمي أنني عشت جميع فصول حماقاتك ... وسحرك .... وجموحك ..!!!!

أذنبي أنني نويت التحليق عاليا .... بعيدا عن أراضي بؤسي وشقائي وألمي ..!!!!!

لماذا ...!!!!!!!!!!!

ألا يحق لي أن أنعم بالراحة والطمأنينة .. والسعادة والهناء ...!!!

ماذا ينقصني ... !!! وماذا يعيــــــــــبني ...!!!!!

ألست إمرأة كباقي النساء ... !!!!

ألست معجونة من عاطفة .. وشعور .. وإحساس ...!!!!

أليس لي قلـ:123 (4):ـب .. وروح .. وكيان ..!!!!!

تبا لك أيتها الدمــــــــوع ...

كم أمقتك ..

فحين أحاول أن أكتب مايتفجر بي .. تذرفين مخزونك دون تردد أو تفكير بمعاناتي..

كم أكرهك ...

فأنت تثبتين لي كل يوم مدى ضعفي ... وتفاهتي .....وإستسلامي ..

آآآآآآآآآآه ...

أقسم ... ما عدت أطيقك ...

فأرجوك أن ترحميني ... وتشفقين على خد كان بالأمس كزهر متفتح ...

واليوم هو بأسبابك ..

غرق من فيض سيلك ... فأغرق كل وردة كانت بحمرتها تتباهى ...

بأنها الأجمل والأروع .... والتي لايضاهيها أي باقة ترادفها وبستان ....

بالله عليك

إرحميني أنت .... وذلك الحــ:123 (4):ـب اللذي كان لصا ...

سرق كل مابي .. وهرب دون أن يعيد لي ....

قلبــــ:123 (4):ـــــي ... وفكـــــــري .. وراااااااحتـــــي ...

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

مآ خبروك إني آحبك
29-09-2013, 09:34 PM
[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

كان الليل ساحرا ...

وكان الهمس فيه أكثر سحرا ...

لا أدري لماذا تذوقت طعما آخر معك ....

لمعاني الحروف والكلمات !!!!!

وكأنني تحت حلاوة شهدها أجمع ...

لم أكن قبلا إمرأة هام بحبــ:123 (4):ها الكثيرون !!!

ولم أكن سابقا أنثى تغزلت بجمالها العيون والنفوس !!!!

نعم ....

فمعك حبيبـ:123 (4):ـي ....

كان كل شئ جميلا ... مغريا ... وفريدا ...

ومعك حبيبــ:123 (4):ـي ....

كان وقع المشاعر أدفء .. وتأثير الأحاسيس ألذ ...

فرغم رقة ما إجتاحني منك .. شعرت أنه تفجر بي مدويا ...

ورغم تدافع ما إصطدم بجوارحي .. أحسست أنه بلسما لي مداويا ....

نعم ....

أحبـــ:123 (4):ــك ... وأحببت الحـ:123 (4):ـب لأجلك أنت وحدك ...

وكأني لم أسرح قبلا .. بجنونه ...

وكأني لم أنتشي يوما .. لهذيانه ...

وكأني لم أعش لحظة .. جموحه ...

تــــــرى .... !!!!!

ماذا فعلت بي .... وأنت إلى الآن ... لم تدنو لمسي .. !!!!!

ماذا سلبتني .. وأنت لهذه اللحظة .. لم تزرني لتسرقني !!!!!

ماذا زرعت بداخلي ... وأنت لم تطأ خطوة ... ثرى حقول أنوثتي !!!

من أنت بالله عليك !!!

ومن أين أتيت !!!!

وما هي معك نهاية قصتي !!!!

فلقد ... إغتلت بكل عفوية منك براءة قناعتي ..

وبعثرت أوراق صبري .... وهدمت أسوار كبريائي ...

وبالمقابل ....

أبحت بقربك كل المحظورات ... وكسرت بعشقك قيد المسافات ...

جعلتنـــــــي بإندفاعي نحو تيار هيجان حبــ:123 (4):ـك .......

لم أعد أعرف من هي أنا !!!!!

وبت أجهل ماهية هويتي !!!!!

وإكتشفت جرم نوايا دفين رغبتي !!!!!

والآن قل لي حبيبـ:123 (4):ـي ....

كيف ستحل طلاسم معادلة أقدارنا .. !!!!

وكيف ستؤكد بصمة صدق محبتــ:123 (4):ـنا !!!!

والأهم من كل هذا وذاك ......

كيف ستجعلني أعيش معك حقيقة حلمنا ...!!!!!

وأنا هنا ... وأنت هناك ..!!!!

ومتى سنحيك على ارض الواقع خيوط عشقــ:123 (4):ـنا ... !!!!

وأنت هنا .. وأنا هناك !!! ...

ترى !!!!

هل ستكسر حاجز المستحيل بيننا ... وتعبر فراسخ الحدود !!!!

أم ستمتطي فرس العاشــ:123 (4):ـق .. اللذي لا يثني من عزمه أعتى الجيوش !!!!

أم سنرضخ لفرمان القدر .. علنا يوما سنحظى بإستئناف حكم التصاريف !!!!

أتعلم حبيبــ:123 (4):ـي ...

لا أريد أن أستبق أحداث الأمور معك ...

فمعك تكون كل الأمور لها سبق الحدوث ...

لذا دعني أنغمس بداخل قالب سواد ليلنا ...

فالليل معك أكثر سحرا ...بل أنت حبيبــ:123 (4):ـي دون شك ..

من سحرت الليل ليكــــــــون .....

ظلمته نبراسا أنير به مشاعري ...

ودجاه بريقا يخطف كل أنفاسي ...

وسكونه ضجيجا يؤنس وحشتي ..

أحبــــ:123 (4):ـــك ...

يامن زرعت الأمل والفرحة ... دربا تمشيه خطى عواطفي ...

أحبـــــ:123 (4):ــــك ...

يامن هدمت حصونا وقلاعا .. جثمت دهرا أنفاس أنوثتي ...

أحبــــــ:123 (4):ـــك ...

بكل لغات العالم .. ومفاهيم الجمل ... ودلالات العبارات ...

أحبــــــ:123 (4):ـــك ...

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

مآ خبروك إني آحبك
02-10-2013, 05:48 PM
همســـ:123 (4):ــه ... :123 (8):

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

عندما تتملكنا نوبات الجنون ... فكيف لنا تخفيفها ... !!!!!

إن لم يكن لها علاجا طبيا ... أوأدوية كيميائية ... أوحتى أعشابا طبيعية ...

وعندما تسيطر علينا قشعريرة الأشواق ... فكيف لنا تهدأتها ... !!!!!!

إن لم يكن لها حضن الحبيـ:123 (4):ـب ... أوملجأ قبلاته ... أوحتى همساته المغرية ..

هذه حالتي المستعصية ... معك حبيبــ:123 (4):ــــي ...

هذه غربتي المقدرة ... حبيبـــ:123 (4):ـــي معك .....

فهل من شفاء لي .... أورحمة بي .... أوحتى تلبية للنداء ..!!!!!!!!!!

أحبـــــ:123 (4):ــــك ...

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]
[/color]

مآ خبروك إني آحبك
02-10-2013, 05:52 PM
همســــ:123 (4):ـــــه ... :123 (8):

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

كانت رسائله عندما تطرق على أبواب صندوق بريدي ..

تهب مع جمل سطورها نسائم الحــ:123 (4):ــب ..

تتغلغل حروف كلماتها حرارة الشـــ:123 (4):ـوق ...

كانت كالبلسم المداوي ... لكل خلية بعميق جرح ينزف بي ..

وكانت كالأمل المرتسم ... على شفق كل بؤس غيمه بأجوائي ..

كم أحببــ:123 (4):ـــت حضور تلك الرسائل إلي ...

آآآه كم أدمنتها .. وتعلقت بها ... وقبلت جبين كل ظرف وخد أوراق إحتوتها ..

ولكنها اليوم ...

تأتيني بحلة .... على غير ماإعتدت من بهاء وأناقة هندامها ...

تأتيني بغلاف ... على غير ماعهدت بشريط وبطاقة إهدائها .....

ترى .....

لماذا .... حبيبــــ:123 (4):ـــي !!!!

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

مآ خبروك إني آحبك
03-10-2013, 12:51 PM
صرخـــــ:123 (4):ــــــه ....:123 (8):

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

أسئلة مني له .... تتوالى تباعا عليه ...

وأجوبة منه علي .... تقهقر مبتعدة عني ...

مع كل سؤال .... أستنزف الروح وأرهقها تذللا ...

ومع عدم كل إجابة .... أخرس الكبرياء وأتوسله صبرا ...

قل لي ... كيف لي ....!!!!

الإستمرار بإمتطاء فرس حبــ:123 (4):ـي لك ..

وحثه أن يعدو ويعدو نحو حقول عشقــ:123 (4):ـك ...

وأنا زاد ثباتي قد نفذ من جور صمتك ...!!! ....

وأنا عطش مشاعري قد تشربت من لامبالاتك ..!!!!!!

إذن قل لي سيدي ....بالله عليك ...!!!

كيف سأحل معادلة .... حـــ:123 (4):ـــب مني ... وتمنع منك .!!!

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

مآ خبروك إني آحبك
03-10-2013, 09:57 PM
همســ:123 (4):ــه ...:123 (8):

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]


أتعلم ما أتمنااااه !!!!

أن تهزمني يوما حين أقول لهم .. لن تأتي ...

فأجدك تطرق على أبواب حياتي من جديد ...

وأتعلم ما يشبهك ...!!!!

ذلك البحر اللذي يذكرني بك كثيرا ...

فكلاكما عميق ... وغدار ... وجامد بلامشاااااعر ...

وأيضا أتعلم مايحق لك ...!!!!!

أن تكون مغرورا .. متكبرا ... فمن يحبنــ:123 (4):ـي فقط يحق له أن يكون كذلك ...

وهل من يمتلك قلبـ:123 (4):ـي ... يتوااااااضع ...!!!!!!!!!!

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

مآ خبروك إني آحبك
03-10-2013, 10:36 PM
إعتـــــ:123 (4):ــــــراف ... :123 (8):

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

وعندما تلتقي ..... عيناي بعيناك ...

لا أعلم ما يحل بي ... !!!!

ليكون الزمان غير الزمان .... والمكان غير المكان ..

وعندما تلتقي ... شفتاي بشفتاك ...

أعلم ما يحل بي ....

فكل شئ بصدري .. وروحي .... وجسدي ...

يأخذ نصيبه من النبض .. والإنتفاضة ... والقشعريرة ...

وعندما تلتقي الأرواح ... وتنصهر الأجساد ...

يحل ما يحل بي ...

فأنسى إسمي ... وأفقد هويتي .... وتذوب شمعتي بشمعدان محبتــ:123 (4):ــك ...

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

مآ خبروك إني آحبك
03-10-2013, 11:02 PM
حلــــ:123 (4):ـــم ...:123 (8):

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

أجمل مابهذه الحياة ...

هو إمتلاك إنسان ... يكون بالفعل إنسانا ..

تجده ...

يحـ:123 (4):ــب لك ما يحبه لنفسه ...

تجده ...

يوقظك صباحا ... ليكون أول مايقع نظرك عليه ...

تجده...

يتابع أمور يومك وكأنه مرشدك الروحي ... والوصي عليك ...

تجده ...

يذكرك دوما بالإعتناء بنفسك ..وكأنه المحرك لحواسك والآمر والناهي عليها ...

تجده...

يرشقك بأسئلته المتواصلة .. عن طعامك .. وشرابك ... وأحوالك ...

وبنهاية كل يوم ... تجده .....

حين تخلد للنوم .. آخر صوت تسمعه آذانك وأنت بين يديه ....

ولكن .... !!!!!!

هانحن نعيش هذه الحياة .....

وللأسف لانتذوق أجمل مافيها ... وهو في إمتلاك ذلك الإنسان ..

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

مآ خبروك إني آحبك
03-10-2013, 11:31 PM
إعتراااااف ...:123 (8):
[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

إن كنت غائبا عني ...

وكان خيالك لا يعانق حتى زوايا جدران ... تكون روحي حبيسة بداخل بنيانها ...

فكيف لي أن أحكي لك مابداخلي ...!!!!

وأقص عليك القصص التي لازلت أؤجلها ... فهي لن تحكى إلا لك وحدك ...

أين أنت الآن ياترى .... !!!!

ألازلت بمدينتك المزدحمة ... تتسكع بشوارعها ... وأزقة ممراتها المكتظة ...

لأنك وإن كنت كذلك ....

سأتمنى لو أزورك هناك .. لأدس السم للنساء اللآتي بطرقاتها ....

فأنا إمرأة تغار عليك ... كثـــــــــــيرا ...

بل أنا إمرأة غيوووورة .... مع مرتبة الشرف ....

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

مآ خبروك إني آحبك
04-10-2013, 02:39 PM
رجـــ:123 (4):ــــــاء .....:123 (8):

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]


على منضدة الإشتــــ:123 (4):ـــياق إليك ...

أجدني حبيبــ:123 (4):ــي ....

أفتقد كل ملامحك ... والتي كانت تجلس بالأمس متربعة عليها ..

أستوحش همسك ... وغزلك ... وجنونك ...

لتتوه معها ...

أقداح قبلاتك ... وأكواب مشاعرك ... وأوعية أحضانك ....

أين ضاعت ..!!!!! وكيف ... !!!!! ومتى ...!!!!!!

أماآن لنا الأوان ......

أن ندفع عجلة تدوير تلك الأيام الخوالي بيننا ....!!!!!!

أماآن لنا الأوان ...

أن نعيد ترتيب أدواة تلك المنضدة المتقدة بيننا ...!!!!!

آآآآآآآآآآه ....

أماآن الأوان ... حبيبـــــ:123 (4):ـــــي .... !!!!!!!!

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

مآ خبروك إني آحبك
04-10-2013, 03:47 PM
[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

كنت أعلم منذ البداية ...

ماكان مقدرا له الحدوث .... حين أحببت:123 (4):ــك سيدي ....

فأنا وجدتك .. لأضيعك ...

وأحببتـ:123 (4):ــك .... لأفقدك ...

وكيف لا أعلم بحتمية حدوث ذلك ...!!!!!

إن كنت قد إلتقيتك صدفة ... ووقعت بحبال هــ:123 (4):ـواك صدفة ....

فكنا كسهمين ناريين ... ولكن للأسف متعاكسين الإتجاااااه ....

لذا لامفر من الوداع ... كما كان قبلا لامفر من اللقاء ...

أحبـــ:123 (4):ــك ..

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

مآ خبروك إني آحبك
05-10-2013, 10:19 PM
[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]!/image/613026491.jpg

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

جلست بالأمس مطولا مع ..... قلمي ...

أخذت بقسوة أعاتبه ...... فلقد أرهق كاهل أناملي ...

طلبت منه التوقف ...

عن البوح بما يجول .... بخاطري ...

عن سرد أدق تفاصيل .... مشاعري ...

وعن ترجمة طلاسم فيض .... أفكاري ...

طلبت منه ... الرحمة ..

فلقد أضنى .... حنايا روحي ..

ولقد أسهد ..... جفون عيني ..

ولقد أعمى .... بصيرة قلبـــ:123 (4):ــي ...

ماذا تريد بعد أيها .... القلم ... !!!!!

وماذا تخطط له ..... !!!!!

بعد أن إغتلت راحتي .. وطمست كبرياء أنوثتي ..

أتريد أن .....

تعريني ... من كل ممتلكات عالمي !!!!

وتسلبني ... من على عتبات واقعي !!!!

ماذا أبقيت لي .... لتأخذ بعد مني ... !!!!

ألست لاأزال ...

أسيرة لمداد حبرك ... وقضبان قرطاسك !!!!

وأنزف أحاسيسا .. لأرضي غرور جبروت قوتك !!!

أنا اليوم أعلن ....

إستسلامي ... وهزيمتي ...

بل وأرفع الراية البيضاء لك ...

فلا أريد بعد سماع إستصراخ .... هويتي ...

فهي تتوسلني .... أن لا أعدم جميع ملامحها ...

ولا أريد بعد نكران إستعبادك ..... لجوارحي ...

فهي تستنجد عزيمتي ... بكسر قيود معصمها ...

آآآآآآآآآآآه ... أيها القلم ..

أعلم انك ... برئ ... و شفاف .. وصادق ...

و أنك لم تخني ... ولم تخذلني ... أو تتنازل عني يوما ...

ولكني ....

مللت ضعفي .. وإنكساري ... وكشفي الدائم لستار أسراري ...

يئست من عدم سماع حبيبــ:123 (4):ــي ...

صراخي ... والإحساس بأنيني ... والرفق بإنسانيتي ...

فرغم كل ما قمت به .... أيها القلم ...

من مهام .... أديت أنت واجبها كاملة دون تقصير ...

ومن إخلاص .... نذرت أن لا تدعه وسط الطريق ...

لاتزال للأسف ... أنت الملام ... وأنت المدان ... وأنت المجرم ...

لذا دعك مني ... ومن جنوني ...

فأنا اليوم ...

لن أشقيك أكثر معي ... ولن أطيل عليك السهر لتواسيني ...

بل أريدك أن ترتاح .... أن تنام ...

بإختصــــــــار ...

أريدك أن تتمرد .. وتتكبر علي .. وتعلن إستقلاليتك عني ..

فأنا رغم كل ما أمرتك سابقا ... وجعلتك به تتكبد آلام كتابته ...

أجدني .... لم أكسب يوما من غنائم صدقي ...

غير النكران ... والصمت ... ورياح أثلجت ببرودتها أوصالي ...

ومنه ... وخوفا على جسدك المنهك .. أو نقل عدوى مرضي إليك ..

آآآآمرك الآن ...

أن تتغطى لتنم قرير العين .... هانئ البال ...

فأنا لا أريد خسارتك ..فلقد خسرت الكثير الكثير ..

وأقسم .....

أنك عندي ... أغلى من أن أفكر يوما بفقدانه من أرصدتي ...

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

مآ خبروك إني آحبك
08-10-2013, 03:36 PM
[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

أقســـــــــــم ... بأنني ..

مللت منك ... وسئمت من لامبالاتك لي ...

فلقد قهرتني ببرودك ... وكسرتني بجمودك ...

انا لا أعلم ....

فمن كان له حبيــ:123 (4):ــبا كشاكلتي ...

كيف له أن يكون هكذا ... !!!

صامتا ... جامدا ...ثابتا .... متحجرا .... !!!!

إن كانت مشاعري ... كالحمم تصهر الحديد ...

وإن كانت همساتي ... كالرصاصة تخترق الجسد ...

وإن كان جمالي ... كالسهم يصيب الفؤااااد ..

إذن .....

ماهي ماهيتك أيها الرجل ..!!!!

وماهي هيكلتك أيها المتعجرف...!!!!

أنا لا اعلم ....

إن كنت عديم الشعور ... أو إن كنت متبلد الأحاسيس ..!!!!

وبالمقابل ...

كيف لي أن عشقتـ:123 (4):ـك أنت ... وأنت فقط من بين مئات الملايين ..!!!!

آآآآآآآآآآآه ...

ياحظي السقيم ... وياأملي العقيم ...

آآآآآآآآه ...

ياعمري الضائع ... وياشبابي الضامي ......

لم أنا .... !!!!!

وماالجرم اللذي إقترفته ... لكي يكون مصيري ... !!!!

أن أردى قتيلة تلك العاطفة الجامحة ....

وأن أحرم ملذات تلك الحياة النابضة ...

آآآآه ...

متى سأنساك ....!!!!!

لأغسل عار ذلك البؤس .... وأطمس أثر تلك الإنكسارات المتتالية ... !!!!!

ومتى سأشفى ....!!!!!

من نزف جرح ذلك العشــ:123 (4):ـق .. وأرى جمال ما تحيط حدودي بساتينه ...!!!

آآآآآآآآآآآآآآآآآه ....

سيدي ... وحبيبي ... وقاتلي ....

قل لي بالله عليك ...

متى ...!!!!!!!!!!!

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

مآ خبروك إني آحبك
08-10-2013, 07:32 PM
متى بنســ:123 (4):ــاك ....!!!!!!!

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

متى أنساك وأنسى إني نسيتك ...!!!

متى برتاح من وحشة غيابك ..!!!!!

كتبت أصعب سؤالين وجيتك ..

أنا من جد في حاجة جوابك ...

ترى لولاي حبـ:123 (4):ــك ما نصيتك ...

ولا وقفت لحظه عند بابك ...

رجيتك كان لي خاطر رجيتك ...

متى يجرح ضمى عمري سحابك ...!!!

ياليتك تفهم إحساسي ياليتك ....

أنا قلبــ:123 (4):ـي بدى بك وانتهى بك ....

أحبــ:123 (4):ــك من عرفتك وإلتقيتك ...

كثر ما يشتكي قلبــ:123 (4):ـي عذابك ..

أنا إللي بعت روحي وإشتريتك ...

أقدر خاطرك وأحسب حسابك ...

مدام الروح لك والقلـ:123 (4):ــب بيتك

دخيلك من ضماك ومن سرابك ....

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

مآ خبروك إني آحبك
09-10-2013, 04:38 PM
غصــ:123 (4):ـــة .... :123 (8):

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

حبيبـ:123 (4):ـي ..

لا أظن أنك لازلت تشك بمدى عاطفة ... حبـــ:123 (4):ــي لك ...

ولا أظن أنك لازلت تجهل بثقل وزن ... صبري عليك ...

فمع كل إشراقة شمس ...

أقوم بطقوس هلوسة ذلك الحـ:123 (4):ـب .. حين أعبر لك عن شوقي وإحتياجي إليك ...

ومع كل مغيب لها ...

أقوم بفروض كشف ذلك الصبر .. حين أعاتبك عن إنتظاري ووحشتي إليك ...

ترى ... !!!!!

أكان خطئي ...

أني أسهبت مطولا بكتابة ملحمتى حين أحببــ:123 (4):ـــتك ...!!!!

أم كان ذنبي ...

أني تنازلت كثيرا بخسارة كبريائي حين صبرت عليك ...!!!!

بالله عليك ...

كيف لا أكون .. ولا أكون .. ولا أكووون ..!!.


إن كنت صادقة الشعور بذلك الحــ:123 (4):ـب .. وضحية لقيود ذلك الصبر ... !!!!

حبيبــ:123 (4):ـــي ...

أتريد أن أهدم مباني مشاعري ... وأسرح جيوش عشقــ:123 (4):ـي ...

حين أقول لك ... كفـــى ..

لم أعد أريد عذابك ... وقيودك ...

كفـــى .....

فلقد ولدت حرة ... وسأظل كذلك ليوم الممات ..

فإن كنت تريد ذلك ...

إعطني فقط إشارة من بين شفتيك ...

وسأولي أدرااااااااج ... الرياااااح ..

كورقة ... كقشة ..

لم تسلك يوما دروبا .. أو تمتلك حتى عناوين ...

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

مآ خبروك إني آحبك
12-10-2013, 08:50 PM
[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

إن كان بعضي يخفي عنك ... حبـ:123 (4):ـي ..

كنظرات عيني ... وحروف تخرج من شفاهي ...

فإن كلي يستصرخ .. بهــــــــ:123 (4):ـــواك ..

نبضات قلبــ:123 (4):ــي .. ومشاعر تتفجر بحناياي

نعـم ... فبالوجدان .....

أخفيت عنك عظيم غلاك ...

وبالأنفاس ...

أقفلت على حرارة الإشتياق ....

قد أكون جبانة ... ضعيفة ...

بإمساكي للجام بوحي ... عن توجيه زمامه نحو إفصاحي ..

وقد أكون خائفة .. مترددة ...

من بعثرة أوراق أحاسيسي لك ... وكشف سر طلاسم كتاباتي ...

ولكن .. !!!!!!!!!!

إن أتى يوم من الأيـــــــــام ...

وتغلغل سحر مشاعري خلسة نحو .... صرح نبضاتــ:123 (4):ــك ..

ومعه تفتحت براعم صبري ورودا .... أمام عتبة ناظريك ...

فإنني حينها .... أرجـوك ....

أن تحشد نحوي ...

جيوشك من همسات ... وكلمات ... ورغبات ...

وتأمرها جميعا بالإستسلام والوقوف ... أمام راية عشقــ:123 (4):ـي لك ..

وأن تجمع مدخراتك من ..... دم ... وروح .. وعـمر ..

وترصدها لي جميعا وفاءا ببنك أمانة ... مشاعرك تجاهي ...

وتأكــــــد ...

أنني حينها ..

سوف أنفض عني غبار خجلي ...

ولن أسمح لذرات رماله .. أن تحول كستار بيني وبينك ...

وأنني وقتها ...

سوف أسابق الزمن أشواطا ..

ولن أدع لعقارب ساعته .. أن تثنيني عن موعد لقائك ...

ولكن تأكد ... أولا ...

أن مفتـاح حدوث وتفجر دوي ... ذلك كلـه ...

يكون فقط ..

حين تطرق أنامل ... إكتشافك لخارطـة مشاعـري نحوك ...

على أبواب جوارحك .. وحين تعلم بمدى إتساع رقعة حدودها لك ..

أحبـــــ:123 (4):ــك ...

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

مآ خبروك إني آحبك
19-10-2013, 01:47 AM
[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

أخذ بالإقتراب مني ...

أراد التنفيس عن القليل .. مما يدور بخلد رغباته...

حاولت الفرار منه والهروب ...

فأنا لازلت .....

أكره أن يفرض طقوس لذته ... على معتقدات فطرتي ...

وهو لايزااااال ...

لا يهتم بقدر عظم مرارتي .. وثقل وزن معاناتي ...

ولا يشعر بمدى سخطي ..... على أفعاله وغضبي ..

لأجدني من جديد .....

أصرخ بكل ما تمتلكه .. قوى أحاسيس جوارحي ...

دموعي ... وآهاتي .... وحروف أستنجد بها وقت قلة حيلتي ...

وكعااادته ..

لم يؤثر به صدى إنفجاري .. ولم يقطع أي وتيرة لعزمه مني..

فهو ... لا يسمع .. ولا يرى ... ولا يتكلم ...

إلا من خلال ما تمليه عليه .... سلطة جبروت رجولته ...

وكعادتــــــــي ..

أكون فريسة سهلة بين يدي قناصها ... تموت ألف مرة ومررره ...

آآآآآآه ...

كم أكرهك أيتها النفس ...

وكم أمقتك أيها الضعف ...

وإن كان ’’ الإستسلام ’’ كيانا ..

لفصلته ... من حنايا روحي ...

لسلخته ... من على مسام جسدي ...

لنزعته ... من دماء تضخها نبضات قلبــ:123 (4):ـي ..

بل ’’ لقتله ’’ دون أي تفكير بعواقب فعلتي ...

وكيف لا .....!!!!!..

وسريري ..... أصبح مسرحا لجحيمي ...

ومخدتي ..... تحولت شاهدا لإنكساراتي ...

ولحافي .... بات ستارا يخفي نزيف جراحي ...

ولكن ...

ما يزيد من عظيم مصابي ..

أن الجميع من هم حولي .... لازال يغبطني ويحسدني ...

يتمنون لو أن لديهم بعضا ..... من مدخرات مفاتني ..

وهم لا يعلمون .....

ما يخفيه ذلك الجمال بين طيات بؤسه .... وخفايا شجنه ...

بل ويجهلون .....

ما أنا قد أنويه .....

حين تحين ساعة شجاعتي ... أو تقوم قيامة إنتفاضتي ...

بأني سأنهي عذابي ... نهائيا وبلا عودة وبيدي ...

بقرار يجمع عليه .... كل ما يصب بداخل ... قالب كرامتي ..

بنوده تقر بأني ....

سأطمس كل هوية .... ترسم بوضوح ملامح لوحة محاسني ....

وسأسد الطريق ..... عن أي محاولة لسرقة حرمة عواطفي ..

نعم ..... وأعلم بأنني ...

سأتألم كثيرا ....وسأعاني طويلا ...

ولكن إن كان هذا ..... ما سيفتح أبواب زنزانتي ...

وما سيطلق العنان ..... لجناح طير حريتي ....

وما يخرس رغبة ... من يتلذذ بنهش أنوثتي ...

سأفعلها ..... دون تردد أو مماطلة مني ....

سأفعلها ..

لأجل مشاعري ... وعواطفي ... وبقية سنين عمري ....

نعم ... سأتصالح معها جميعا ...

وسألملم وأخيرا ...... شمل كل ما كان بالأمس ...

قد تبعثر ... وتكسر ... وتهدم .. من إنسانتي ...

أعلم بأني سأدفع ..... ثمنا باهظا ...

مقابل أن ... أرى صورة معاكسة .....

لمن كان بالماضي .. يزهو بالإقتراب مني ......

لأشاهده بعدها ...

مطأطئ الرأس ... مهزوما ...

يحاول البحث ...... عن بديلة تروي ظمأ وهم رجولته ...

لإمـــــــرأة ...

لو حاول العمر كله أن يزرعها بجذور مكاني ...

سيكتشف مع الأيام ...

أن الفرع .... لا يمكنه أبدا أن ينافس أصل شجرته ...

ولو حاول يوما ..... تصديق تخيلات أحلامه ...

وهنا يكمن ... لذة إنتقامي ...

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

مآ خبروك إني آحبك
22-10-2013, 01:25 AM
[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]


ليتك تقر وتعترف ....أن قلبـــ:123 (4):ك أصبح خارج نطاق ممتلكاتك ...

فهو الآن ملكي .....

قد تقول كيف لذلك الحدوث ...!!!!!

ومن أنا لأمتلك أغلى قطعة بجسدك ...!!! .. قلبــ:123 (4):ـك النابض .. ..!!!!!

سأقول لك متى ... وكيف ... لذلك المستحيل الحدوث ..!!!!!

ألست أنا ...

من سكنت زواياه وجدرانه... وإمتلكت مفاتيح غرف حجيراته ...!!!!

ومن تربعت على عرش نبضاته .... وإستوليت لصولجان دقاته ..!!!!

ومن بادلتك الحــ:123 (4):ـب حبا... فصعدت معي لأعلى درجات هذيانه .!!!

إذن فقلبـــ:123 (4):ك هو لي ... لي أنا ...

ولا يحق لك الإنكاااااار ..!!!!

بعد أن تغلغلت خلسة منك ... لداخل كل مسامات جوارحك ...

وتعمقت بلاشعور منك ...لأسبر أعماق شرايين أوردتك ....

وإقتحمت دون رحمة منى .... لأزقة بنان ودروب فكرك ..

فلم يعد لك الإنكااااااار ... أكثر ....

فلقد سحبت من تحت قدميك بساط التحكم ....

بعد أن كنت قادرا بالأمس القريب ....

على منافسة .. كل من صرح ...

أنه هوى ببحور الحـ:123 (4):ـب العميقة .. وتاه بدهاليز العشــ:123 (4):ــق الطويلة ...

إذن إهدأ قليلا ....وأخمد ثورة غضبك علي ...

لإعترافي لك ...

بأنك الآن ... لست من كنت عليه سابقا ..

قلت لك إهدأ ... وتعاااال إلي ...

فلا مفر لك من الإقتراب مني .. والتوغل بحقول هـــ:123 (4):ــواي ....

فدعني اليوم أوضح لك ماهية .....

ما تختلجه عواطفي ومشاعري والأحاسيس ... من حـــ:123 (4):ـب لك ....

ودعني أصف بإسهاب ....

لما شكل حجم ومحيط و مساحة .... أضلاع عشقـ:123 (4):ــي لك ...

ودعني بالله عليك ...أعبر دون توقف ....

عن نيران وسعير أشواااااق .... تتأجج بداخل حنايا روحي لك ....

أتعلم ...!!!!!

أنني وبعد تمكني من إمتلاك ذلك القلـ:123 (4):ــب ...

يصعب علي التنازل .. عن حقوقه المحفوظة لي...

والأصعب ..

أنني وبلذيذ تذوقي ... لحلاوة هــ:123 (4):ـواك ...

أصبحت لا أطيق .... علقم فكرة فقداني لك ...

لذا يستحيل عليك التفكير ....

باسترجاع ورقة عقد ... وثيقتها كانت من ممتلكات نبضـــ:123 (4):ـك ...

ومن إعادة رتم فــــ:123 (4):ـــؤاد .. إيقاعه كان من صنع لحنك ..

فقلبــ:123 (4):ــك المسكين لي ...

بات يسمعني ... وأصبح يشعر بي ...

قبل نطقي .. حرفا لكلمة بجملتي ...

قبل حتى بهمسي ... لك بكل صمت ...

سيدي ..

إنني .. أأأأأأأأأأأحبــــــ:123 (4):ـــك ..

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

مآ خبروك إني آحبك
01-11-2013, 03:48 PM
[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

دقت ساعة الصفر ... أيها القلـ:123 (4):ــب ...

وها أنت بعد طول إنتظار له ...

تعيش الحـــ:123 (4):ـــب ...

وهاهو يشرع أبواب قصره ... أمام عينيك ....

يناديك أحيانا ... ويهمس أحيانا بأذنيك ...

يريدك أن ....

تدخل مرفوع الهامة ... لا مطأطئ الرأس تزفر الحيرة بين شفتيك ...

يريدك أن ...

تسرع نحوه بخطوات واثقة ... فلا جرم تأكد ولاحرس وأنت بين يديه ...



دقت ساعة الصفر ... أيتها الروح ..

وها أنت بعد طول عناء وترقب له ..

تعيشين الحــ:123 (4):ــب ...

وهاهو يفتح أشرعة سفنه .. أمام ناظريك ...

يناجيك أحيانا .. ويقتلع النوم أحيانا من بين جفنيك ...

يريدك أن ...

تزرعي الأمل دروبا .. لتمشيه خطى قدميك ...

ويريدك أن ...

تنشري الفرح عبيرا .. ليتعطر شذاه وجهك والخدين ...



دقت ساعة الصفر ... واليـوم ...

ستبدأ حياتي بتوقيت .... عداد أيامها لعمر جديد ..

عمــ:123 (4):ـــري ...

اللذي طاله الشيب .. رغم صغر سنه ...

واللذي سكنه الهم ... رغم ضحكة سنه ...

عمـــ:123 (4):ــري ..

اللذي تحدى سكرات موته ... رغم تدفق نبضــ:123 (4):ـه ...

واللذي خاض غمار حروبه .. رغم عمق جذره ...



ولكني اليـــ:123 (4):ــوم ...

سأكتب سطر يوم جديد ... على صفحة شهوري .. بداخل دفتر سنيني ..

وأوثق بين زوايا دفين عواطفي .. وجدران مكنون مشاعري ..

بأنــــ:123 (4):ــــي ...

سأخط حروف إسمك .. بدمي ... ونبضــ:123 (4):ـي ... وشرياني ....

وسأسطر حرارة أنفاسك ... بشوقي ... وحنيني ... ووجداني ..

وسأنازل أفراد جيوش ترددك .. ببوحي .. وحبــ:123 (4):ـي ... وعشقـ:123 (4):ـي ...



دقت ساعة الصفر .. حبيبـ:123 (4):ــــي ...

فهيا بنا تعااااال ....

نحلق فوق غيوم وسحب .. بؤسنا ...

نحطم أسوار حصون وقلاع .. همومنا ..

ننفخ روحا بدماء وأوردة .. حرماننا ...

وتعــــ:123 (4):ـــــال ..

ننقش حروف مثل ... طالما حفظنا سطر جملته ...

وكأنه حرزا ...... يقينا السقوط نحو قاع وهاوية شؤمنا ...

مثل ... يرسم لنا بألوان طيف معانيه ...

لوحة مشرقة لمستقبل .. نطمح ونصبو إليه ...

فلا يأس مع الحياة .... حبيبــ:123 (4):ـي ...

ولا حياة مع اليأس ..

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

مآ خبروك إني آحبك
01-11-2013, 04:39 PM
إعتذااااااار ..

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

أجهل أحيانا ...

ماهية الاحاسيس التي تجرفني إليك ...!!!

وكأني عندما أراك أو حتى ألمح محياك ...

تتوه مني الكلمات ... وتضيع معها الحروف ...

أحاول مطولا البحث عن نقطة ...

أنطلق من خلال مركزها إلى خط ... أو مسار ...

لأرسم من خلاله ... شعاعا ... أو مستقيما ...

علني أكون من ... أضلاعه .... أو زواياه ...

شكلا هندسيا ... يعبر عن تركيبة الجمل ...

التي أحاول جاهدة شق طريق إرتكازها ...

في كتم أنفاس ... ذلك الجهل ...

ليدوي بعدها ... صوت ذلك الشعور ....

وليجلجل بصداه تبعات ذلك الإحساس ...

نعــــــــم ....

أنا يا سيــ:123 (4):ـدي ... أعترف ...

بأني أمية ... عن الإفصاح بحروف أبجدية ...

قد تسعفني توليفتها .... في كشف طلاسم هويتي معك ..

لأضيع مجددا بدائرة ... جهلي ببوح حكاية ذلك الشعور لك ..

وأفشل معترفة بسرد .... فصول قصة ذلك السحر نحوك ..

لذا أعتذر منك .. سيـــ:123 (4):ـدي ...

فهل ستقبل مني يا ترى ... ذلك الإعتذااااااار ...!!!!!!!


[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

مآ خبروك إني آحبك
03-11-2013, 01:29 PM
[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

كم أنت غريبة يا دنيا ...

نجدك ترسمين لنا الفرح ...

وتتفننين بزخرفة طيفه على جدران حياتنا ...

تنشرين عبير السعادة ....

وتعطرين بشذى الورد والياسمين جنبااات يومنا ...

ولكنك ....

حين تديرين دفتك للناحية الأخرى ..

نجدك تعكرين أجواء صفو تلك الحياة ..

وتغتالين كل نبض كان يخفق أملا بأجسادنا ...

تزرعين شوكا بدروب خطاوينا ...

فيستعمر الخريف غصن كل ورقة كانت عامرة بها أشجارنا ...

حقا ...

كم أنت غريبة يادنيا ...!!!!!!!!

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

مآ خبروك إني آحبك
04-11-2013, 08:10 PM
[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

عقدت نية نسيانه ...

وجمعت عزيمة إنكاره ....

نعم ...

فنسيانه من أجندة فكري ... وإنكاره من نبض قلبــ:123 (4):ـي ...

هي مهمة مستحيلة لامحالة ...

ولكني ....

سأتمكن من تكسير محال مستحيل مهمتها ......

لذا بدأت أول خطواتي ....

بجررأس قلمي .. من بين أحضان قرطاسي ..

وشنقه بحبل إيمان عقيدتي ... أن جرمه كان واضحا ...

بل كان مع سبق إصرار .. وكذا متفشي للعيان ...

أم يكن يخط تمرد مشاعري .... ويصف شغب إحساسي ... !!!

ويفضح مخطط حبــ:123 (4):ـي ...ومراسيل عشقــ:123 (4):ـي ... !!!

إذن هو أول من سأصفيه من عالم جنوني ...

وهاهي ثاني خطواتي ..

أجدني أتجه نحو زاوية غرفتي ... لأعتقل من هي تقبع هناك واقفة ...

تلك ... أبجورتي والتي طالما ....

أضاءة مسيرة حروف هذياني ...

وأنارت عتمة خجل كلماتي ...

كانت بالأمس قمري المنير بسماء هـــ:123 (4):ــواااي ...

وهاهي اليوم ثاني ألد أعدائي ...

لذا ودون رحمة مني .. كفنتها بيداي ... ودفنتها بعميق خزانتي ...

والآن .... ثالث خطواتي ...

آآآآآآه ... تسريحتي ....

والتي يشهد كل فرد فيها ... قصة حبـ:123 (4):ـي ...

إصبع حمرتي .. وقلم كحلي ... وعلبة تبرجي ...

جميعها وجب عليهم الموت ... حتى لا يفشون سر سحري ...

واللذي طالما إنعكس على سطح مرايتها ... وبأسبابه ....

أغراها أياما وليالي .. في أن تتحدى غيرها ...

برسم لوحة تنافس روعة ريشة أناملها ... كما هي دوما تفعل بي ..

فلقد كنت بين يديها ..

أجمل أنثى ... بل أفتن من كل النساء ....

وأميرة متوجة دون عرش أو حتى تاج وصولجاااان ..

نعم فتسريحتي للأسف ....

أهم من سأبيدهم ... دون أدنى تفكيرمني ....

فبإغتياالها .. سيسكن السلام عالمي ....

والآن ...إنتهيت من مهمتي ....

فلقد دفنت كل ذكرى لك سيدي ... بجوف غرفتي ...

وإقتلعت كل قلـ:123 (4):ــب نابض بذكراك .... من أضلع كل زاوية بمكاني ...

ألم أقل أنني ..

عقدت النية لنسيانك ...!!!!! ... وجمعت عزيمتي لإنكارك ...!!!!!

هاأنا أعترف أنني أنجزت مهمتي ... وسخرت اللامعقول معقولا بفعلتي ..

أخيرا ...

ألقيت جسدي المنهك .... بأحضان سريري البارد ...

وإرتسمت فرحة الإنتصار... على جمال وجهي الشاحب ...

وقبل أن أحصل على غنيمة النوم .... التي بها أنهي شريط إنجازي ,,,

لمحت عطري اللذي نسيته مع زحمة نواياي وجيوش عزمي ...

أسرعت إليه ...وكأني رأيت به شبح قشة النجاة ...

التي ستعيدني من جديد لبؤرة حنيني إليك ..

قمت بإلقائه وكسره على أرضية وحشيتي ....

ولكن حين إنتشر بقايا العطر أجواء غرفتي ...

تدافعت كل ذكريااااااتي ... وحنيني ... وإشتياااااقي ...

لتتوغل نحو كل جزيئ إستشعااار بأنفاسي ..

لتعيد من جديد ...

تدويرقصة إستحالة طمس آثار حبـ:123 (4):ــك .. من على جدران حياتي ....

لأبدأ ككل يوم لي ...

بعقد نية نسيانك .. وبجمع عزيمة إنكارك ..

وأنا أعلم بقرارة عمق ضعفي ...

أن مهمة إقتلاعك من نبـ:123 (4):ــض كياااااااني ..

هي ثامن المستحيلات .... سيدي ..

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

مآ خبروك إني آحبك
13-11-2013, 01:05 AM
[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]


كثيرون من هم .. يحاولون معرفة حقيقتي .....

وكثيرون من هم .. يكتفون بالنظر إلي دون سؤالي ...

وكثيرون من هم .. لا يروني بقدر ما أراهم ..

وكثيرون من هم .. يمرون على حياتي مرور الكرام ...

ولكن ...!!!

قل لي أنت .... من أي نوع منهم ...!!!!

لأنني ورغم كل شئ .... وأي شئ ...

لا أعرف ملامح حقيقتك نحوي ...

أأنت تحبنــ:123 (4):ــي .. ولا تريدني أن أعلم بذلك ... ؟؟؟...

أم انك تحــ:123 (4):ـب غيري .. وتريد فقط تلويعي ؟؟؟...

آآآآآآآه ... سيدي ...

أنا ماعدت أفهمك .... ولم أستطع قط معرفتك ..!!!!!!!!

أصبحت .... كل يوم أسرد جزءا من حياتي .....

علني به ..... أكسب جزءا من فضولك لمعرفتي ....

أصبحت ... أنثر عبير الكلمات وأبخرها بطيب الأحاسيس ..

علني ... أدق على وتر يتيم بداخل قلبــ:123 (4):ــك المتحجــــــــر ...

أصبحت ... أميل إلى إرتداااااء ثوب الكبرياء ....

عن خلسة النظر لمحياك ... وعزائي بالإمتناع عنك ....

هو أن صورتك بالأصل .. قد حفرت بمحجر عيني ...

وبرواز رسم ملامحها .... قد علق بجدران روحي ....

آآآآه .... سيدي ...

ماذا تريد بعد مني ...!!!!!

أتريدني أن ... افصح عن مكنونات عاطفتي نحوك !!!!!!

وكيف لي ذلك .. وقيد خجلي يأسرني ويتملكني ؟؟؟؟

أم تريدني أن ... أسابق الخطى نحو وعورة دروب عشقــ:123 (4):ــك ..!!!

وكيف لي ذلك ... وما سيكون بعدها محتم عليه مصيري ؟؟؟؟


فالحـــ:123 (4):ـب ... يا سيدي......

إن لم تشعر به ... قبل أن تتكحل به عينـــــــــاك ....

فهو للأسف .... ليس حبــ:123 (4):ـا ....

الحـ:123 (4):ــب يا سيدي ...

إن لم تجتاحك بعد لمسة منه ... قشعريرة سحر نسماته ...

فهو للأسف ... ليس حبـ:123 (4):ــا ....

الحــ:123 (4):ـب ... يا سيدي .....

إن قلت أنك رجلا .... عصي الدمع عن شعور توغل جسدك ....

فهو للأسف ... ليس حبـ:123 (4):ـــا ....

الحــ:123 (4):ــب ... سيدي .....

إن لم تدع روحك .. تسابق بها خطاك نحو حبيـــ:123 (4):ــب تحبه..

فهو للأسف ... ليس حبـ:123 (4):ــا .....

والآن .... وبعد كل ذلك ...

إن لم تجتاحك .... طوفان أسئلتي السابقة ....

وبعدها لم تلسعك .... نيران إجابتي عليـــــــــها ...

إذن تأكد أنك ... لم .. ولا .. ولن ...

تحـ:123 (4):ــب سيدي المختال ... كبرياءا .. وزهوا .....

فالحــ:123 (4):ـب .. يا سيدي ....

عظيم الشأن والرفعة ... ولكن .....!!!

وبالرغم من عظمته ... ورفعته ...

فهو في بعض الأحيان ....وتحت بعض الظروف .....

سريع العطب .... وسهل الكسر ....

أتعلم متى ... !!!!!!!!

يوم يقابل حبيــ:123 (4):ــبا كشاكلتك ....

عصي الدمع .... متحجر المشاعر ....

زاهد الوصل .. أعمى البصيرة .....

ويكفيني القول ....

أن ترى إنعكاس صورتك ... أمام مرآآتك ......

لتكتشف وبسهولة ويســـر ...

ما يقتل الحـ:123 (4):ــب ... ويغتـــــال سحره ....

نعم ...

فكثيرون من هم .. يريدون معرفة حقيقتي ....

وكثيرون من هم .. كتفون بالنظر إلي دون سؤالي ...

وكثيروون من هم ... لا يروني بقدر ما أراهم ..

وكثيرون من هم ..... يمرون على حياتي مرور الكرام ...

ولكن بالله عليك ...

قل لي أنت .. من أي نوع منهم ... !!!!

لأنني رغم كل شئ ..... وأي شئ ...

لا أعرف .... ملامح حقيقة مشـاعرك نحوي ...!!!!

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

مآ خبروك إني آحبك
13-11-2013, 01:06 AM
[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

ماذا عساني أن أقول ... !!!

وبما رجائي أن أبوح ...!!!!

إن كان قلمي اليوم قد خذلني ....

وإن كنت لاأزال ....

أبحث عن حبر مداده .. كي أنوح .... !!!

يا إلهي ...

لم يكن قلمي قط ...

متمردا علي .... مضربا عن أناملي ... هاربا من أحاسيسي ...

ولم يكن حبري قط ..

مزورا لعاطفتي .... ومقنعا لنبضي .. وستارا عن مكنوني ....

ترى .... !!!!!!!

كيف لبعدك عني .... أن يفعل بي كل ذلك ...!!!!!!

وكيف لغيابك عني .... أن يسخر أضداد كل ذلك ... !!!!!

لماذا لا أرى غير ملامحك أنت ...!!!!

لماذا لا أشعر بأحاسيس غيرك لي ..!!!!!

رغم أنك لم تعطني الشئ الكثير ... ولم تمنحني المستحيل ...!!!!!

رغم أنك لم تستحق حبي الكبير .. ولم تجازيني غير الأنين ..!!!!!

آآآآه ..

متى سأحرر زفرة الحرية ... من بين شفتي عزيمتي ..!!!

ومتى سأطلق سراح نبضي .. من بين قضبان صمتي ....!!!!

قل لي متى ..!!!!!! ..... آآآآآآه متى ...!!!!!!!

بالله عليك كفى ....

لاتقل أنك لاتحمل زمرة ... جرم كل ما ذكرت عنك ...

بل أنت سيدي ....

تجري بعروق جسدك ... ذنب كل مابي إقترفت ...

يا إلهي ....

إن كان لي أمنية بهذه الحياة البائسة ...

فسوف أخط رجاء حروفها بجملة ...

متى ياترى ...!!!!!!!!!

سأصرررررخ بوجه ضعفي ....

إني أكرهه ..!!!!!!!!

أو حتى أمقته ...!!!!!!!!!

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

مآ خبروك إني آحبك
13-11-2013, 01:45 AM
[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]


لا تعتذر لي ...

فأنت أكبر ... من أن تقدم لي ذلك الإعتذار ...

بل أغلى ... من أن أذرف دمعة أمام محياك ....

تأكد أنني .... لا أريد منك شيئا ...

أو حتى أي شئ ....

غير أن تكون ...

ظل حنان .... لجسد بؤسي ...

أو صدى إهتمام .... لصرخة ألمي ....

كن ما أريده بشوق .... أن تكونه لي ...

وسأكون ماتريده زهدا .. أن أكونه لك ....

ولكن ...ارجوووووك ....

لا تغيب عن سماء ... كووووني ...

ولا تتوه عن أراضي ... إحتياجي ...

وأنا أعدك .. أن أكون ...

ما أمرتني بين حديه ... وما أسرتني بين فكيه ...

وإن ضعفت أمامك ... يوما ...

لاتعر حرفي أي إهتماااااام ...

وإن صرخت بوجهك ... تظلما ...

لا تصغي لبوحي أيا كااااان ..

دعني .. فقط ....

بالله عليك .. أغرد ....

كما الأمس ...

كما اليوم ....

وكما كل الأزمااااااان ...

فأنا أنثى ... كتب عليها القدر ...

أن تغرد أزليا .....

خارج سرب كل ... الرغباااااااات ..

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

مآ خبروك إني آحبك
14-11-2013, 08:57 PM
[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]



لما تخشى الإقتراب مني ...!!!!!

ولما تهاب الإنجراف معي ...!!!!!!

ألأني ياترى ....!!!!!

أنثى تختلف تفاصيلها عن أي أخرى ...!!!!!

أم لأني ...

إمرأة لا تشبه بجنونها أي من الأخريات ...!!!!!

أتعلم ... سيدي ...!!!!!

ترددك هذا يشقيني .... وببحور الظنون يغرقني ...!!!!!

وكذا ....

تمنعك هذا يميتني ... وبسماء الحيرة يرحل بي ...!!!!!!!!

آآآآه ... سيدي ...

إن كان بقلبــ:123 (4):ـك .. ذرة إحساس بي قل لي ....!!!!!!

وإن كان بشريانك .. زمرة إشتياق لي بح لي ...!!!!!!!

أتريدني أن ...

أحل معادلة صمتك .... بصرختي ...!!!!!

أم تريدني أن ...

أفك طلاسم رماديتك ... بشفافيتي ...!!!!!

إذن أنت تريد أن ...

أعكس دفة كبريائي ... وهذا مستحيل ...

وأنكس علم خجلي ... وهذا غير معقول ...

ولكني ....

ورغم كل معاناتي ... ووحشتي ... وصبري ...

سأنتظرك ...

نعم سأنتظر يوما ...

ستبوح لي بدفينك ... ومعه تكشف بأوراقك ....

وعندها فقط ..

سأخبرك أنك كنت ولاتزاااال .. ...

مغزى كل الحكايات ... وعقدة كل القصص ...

وأنك الأمير .... اللذي كانت سيندريلا ...

تراقصه كالحلم ... حتى منتصف الليل ...

لتعود بعدها ... إلى عالم شقائها ...

وأنك كشهريار ... الذي كانت شهرزاد ..

تستدرجه بسحرها ... حتى بزوغ الفجر ...

لتكتب عمرا ... جديدا بدفتر سنينها ...

نعم فأنت ... سيدي ..

كالحلم ... كالسحر ... كالسلسبيل ...

لأميرة ... تاهت عن دروب ماهيتها ...

لفاتنة ... أسرت بين قضبان قدرها ...

بإختصاااااار ..

أنت كل شئ جميل .. بحنايا قبح عالمها ...

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

مآ خبروك إني آحبك
15-11-2013, 11:36 PM
[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]


[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

أعترف ...

بأني أشعر بالإختناااااق ..

:123 (8): :123 (8): :123 (8): :123 (8):

وأعترف ...

بأني عاااااجزة عن تحقيق ما أصبو إليه ..


:123 (8): :123 (8): :123 (8): :123 (8):

وأعترف ...

بأني ... كلما شعرت بالراحة ...

أتت رياااااح الغدر لتقتلعها لي ...

من جذوور منبتها بي ....

:123 (8): :123 (8): :123 (8): :123 (8):


أعترف ...

أنني أحتاااج إليه ..

كما يحتاج الطفل لحنااااان أمه ...

:123 (8): :123 (8): :123 (8): :123 (8):

وأعترف ...

أنني سئمت مني ... ومللت مني ...

:123 (8): :123 (8): :123 (8): :123 (8):


وأعترف ...

بأن كل ما بي ... هو فدااااااااء له ...

فلا يمكنني ثنيه أبدا ...

عن أمر شاء أن يسجنني بين نابيه ..

رغم أن به سقمي .. وألمي ....

وإستنزااااف لآخر قطرة دم ...

كنت قد أخفيتها .... علها تعيد ...

دورة الحياة من جديد بي ...

وتسعف بإنعاش الروح ...

بداخل نبض .. وشرياان .. ووريد ...

ولكن شتااان بين ...

حياة أموت فيها ... وبين موت أحيا من خلاله ...

:123 (8): :123 (8): :123 (8): :123 (8):

وأعترف ..

أنني ... أكره مرايتي ...

وأدوااات زينتي ...

وعلبة تبرجي ...

لأنها وساااااائل طمس حقيقتي ....

والمسلك نحو تثبيت قنااااع زيف ملامحي ...

والأدهى ...

أن بها أو بدونها ....

تبقى صورتي هي صورتي التي لا مفر ...

من تغيير معاااااااالم مواطن حسنها ....

فكم أمقتها .... وأمقتني .. !!!!!!


:123 (8): :123 (8): :123 (8): :123 (8):

وأعترف ...

أحبـــــــ:123 (4):ـــــــك ...

يامن ملكت قدرا مفاتيح نبض القلب .....

وإحتكمت على صولجاااان عرشه بعميقي ...

أحبـــــــــ:123 (4):ـــــك ...

:123 (8): :123 (8): :123 (8): :123 (8):

وأخيرا ... أعترف ...


أن إعتراافاتي ..

بدأت تضيق من خناقها علي ...

فمن خلالها ...

أصبحت حقيقتي ... واااضحة كعين الشمس ..

وهذا مالا أريده لها ... ولا حتى لي ..

:123 (8): :123 (8): :123 (8): :123 (8):


[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

مآ خبروك إني آحبك
20-11-2013, 08:48 PM
[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

جهلي بمشاعرك ..

هو ما يقهقر أي حرف .... وله لك ....

هو ما يأسر أي كلمة .... شوق إليك ...

أنا يا سيدي ....

لم أكتشف إلى الآن ....

ما تريده حقيقة مني ... وما ترجوه حين لقائي .. !!!

فحيرتي خلقت من رحم إعترافاتك ...

حين أعلنت لي ..

أنك لاتؤمن بالحب .. وماعدت تسلك أزقة طرقاته ...

فلقد كنت بالأمس من ضحاياه ... وكفنت اليوم حيا بأسبابه ..

وأنه نال منك ... قبل أن تنال منه ...

فهو ألد أعدائك ... وآخر آمالك ... وأبعد إهتماماتك ..

وأنك لن تكون لي .. ولاتريد بالأصل أن تكون ...!!!!

نعم .....

هي كلمات توالت تباعا ... لجمل تدافعت جيوشا ..

على مسامع أحلامي ... وعلى عتباااات بوحي ...

كانت تفجر كل ألم بي ... وتقتل كل أمنية بعميقي ...

كانت زلازلا ... براكينا ... أعاصيرا ...

هي ...

أي وصف لأي دمار ... لأي شتات .. لأي إغتيال ..

نعم هي كذلك ...

كانت ... وكانت .... ولا تزاااااااال ...

بمفعولها الجائر والظالم لي ..

وبتأثيرها السلبي والمميت علي ...

آآآآآآآآآه ... سيدي ....

أجدني أعلن وعلى الملأ ....

أنني بأسبااااابك ...

أصبحت بلا هوية ... بلا إنتماء ...

أصبحت بلا ملامح ... بلا جمااااال ...

أنا بأفعالك ....

أعلنت على كلماتي الحداد ... وحكمت على سحري القصاص ..

وعنوة ...

إرتديت ثوب الإنطواء ... وتقلدت حلة الإنفصام ...

نعم ...

للأسف أجدني ببساطة ...

لا أعرف منبع ماهيتي ... ولا خارطة موطني ...

وكيف لا أكون ....!!!!!

وقد كتمت كل إحساس يلد بأنفاسي ... لحظة صرخة إندفاعه ...!!!

ودفنت كل شعور يظهر بنبضي .. لحظة نمو جذوره ..!!!!!!

أعترف أنني وبرماديتك سيدي ...

تكالبت الأضداد ....على شفافية خربشاتي ...

وتحاطبت الأقنعة .... فوق محيا وجهي ....

آآآآآه .....

ماذا عساني أن اقول غير ...

آآآه منك سيدي ..

آآآآآآآآآه ... منك .. !!!

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

مآ خبروك إني آحبك
26-11-2013, 12:13 PM
[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

مع كل لقاء لي معه ...

كان يحضر وردة جورية حمراء ...

ليهديها إلي ...

كنت أسعد كثيرا بها .. رغم أنني حين أمد دائما يدي ..

للإمساك بها ...

أجدني أجرح دون شعور مني .. إصبعي بشوكها ...

ولكني لم احاول للحظة ... أو حتى لوهلة ..

أن أجعله يشعر بألمي .. أو يصله إحساس وجعي ...

كنت آخذ وردته ... لأضعها بعد كل لقاء لي معه ..

بداخل إناء مزهريتي ...

والتي جعلت من تسريحتي .. سكنا دائما لها ...

نعم ...

فلقد تصالحت بسببه معها .. ومع أدوات زينتي ..

وكذا أبجورتي .. أزلت كفنا كان يغطي جسدها البارد ...

واللذي حررته ... من أن يدفن مطولا بعميق خزانتي ...

آآآآآآه ... بأسبابه ..

أعدت الروح من جديد .. على وحشة حنايا غرفتي ...

كنت مع كل لقاء لي معه ....

أرسم بقلم حمرتي ... على مبسم شفتي ....

وأتفنن بزخرفة الكحل ... على حدود عيني ....

وأضع لوني الزهري ... على صفحة خدي ....

كنت أزيد جمالا فوق هالتي .... بمهارة أناملي ...

وعند الإنهاء .. من طقوس زينتي ...

أعطر أنفاسي برذاذ عطر ... كان عبيره ..

يماثل رائحة ورده الجوري .. لي ...

بمحاولة مني لجمع عبق وجوده حووولي ...

حتى ولو لم يكن بالفعل أمامي ...

ولكنه لا يعلم ...

أنني ورغم كل تبرجي .. وكل زينتي .. وكل رذاذ عطري ...

أحاول جاهدة ...

أن لا يشده لي فقط ... ما عكسته على مواطن فتنتي ..

بل كنت أتمنى لو يوما ما....

يشعر بجمال عاطفتي نحوه ... وبنقاء صدق إحساسي تجاهه ..

ويحس بمدى حرارة لهفتي عليه ... وعظم إحتياجي إليه ...

ولكنه ....

وعلى غير عهد .. روعة حضوره الدائم أمامي ...

وبدون سابق إنذار .. أو حتى تقدير لمشاعري ...

وحين قابلته كعادتي ...

مع زحمة أشواقي ... وكل جيوش حنيني ...

وعندما أهداني وردته المعتادة ..

وحين مددت يدي بسعادة ... لإحتوائها بين أحضان أناملي ...

تغلغلت كلماته معها .. ومع أثير أجواء كانت بسحرها تجمعنا ...

لتترجمها جزيئات هواء ... كانت تغلف بحرارتها مسامعنا ..

حروف لكلمات خطت ... مجمل مرارة معاني جملها ...

بقوله وإعتراافه المؤلم .. لي ...

خذي وردتي سيدتي ...

فهي آآآآآخر وردة سأهديها لك ..

ثم غااااااااب .. عن مرمى ناظري ...

حتى أنه لم يلتفت للخلف .. ليرى دمع عيني ...

ودم كان ينزف ... من بين أصابع يدي ...

فوردته تلك ... قمت بإحتضان أشواكها بقوة بين أناملي ...

وكأني بيأس بها ..

أحاول الإمساك بآخر لحظات ...

تضمني بين فكي ... شقااااااء قدري بعده ..

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

مآ خبروك إني آحبك
28-11-2013, 12:15 PM
[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

كثيرة هي الأماني التي نشتهيها ...

وقليلة هي الأحلام التي نقتنصها ...

ولكن ...!!!!

حينما تكون تلك الأمنيات .. هي لدى البعض الكثير منا ..

بديهية ... !!!

مجرد فتاااات .. !!!

لما هو بالأصل ... ينعمون بفخر إمتلاك أيديهم لها ..!!!!

هنا تكون ....

طامة حقيقتي ... وفقر خزانتي ..

ومنها يكمن ...

أسباب تخبطي ... ومفهوم غربتي ..

وكيف لا أكون ..!!!!

وأنا أتمنى ... كسرة عاطفة تحييني ....!!!

وكذا أرجو .... ظل إنسانا يحتويني ... !!!

ترى ..!!!

كيف لأنثى .. أن تتحمل تجرد رداء فطرتها ...

من بصمات ... مشاعر وأحاسيس رجل يحبها ..!!!!.

وكيف لإمرأة ... أن تقوى خلو نبضات قلبها ...

من دماء ... حروف وكلمات إنسان يحتويها ...!!!!

لا أعتقد هناك من تستطيع ...!!!!

إن كنت أنا ...

واحدة من صفوف تلك اللواتي ...

يتمنين حبا ... يزلزل عرش كل لبنة تؤسس وجدانها .. !!!

يشتهين صدرا ... يطفئ حرائق كل نار تشب بأضلعها .. !!!

بإختصااار ....

أنا ياسيدي ..

أحاول رسم طريق يهديك .. إلى حدود مواطن إحتياجي إليك ...

علني بصرختي تلك .. أدب الحياة بجيوش .....

أتمنى لو يوما أراها .. تغزو دون رحمة منها ...

أراضي و حقول .. سماء ومجرات ..

لهفتي وإشتيااااااااقي .. إليك .. !!!

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

مآ خبروك إني آحبك
29-11-2013, 12:10 PM
[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

كم كنت عطشى ... وكم كنت ضاميه ..

آآآآه ..

كم كنت ضائعه ... وكم كنت تائهه ...

فمعك أنت .. فقط ..

أخرست كل مابي .. من صرخة وإحتياااج ..

وبين يديك فقط ..

أطفأت كل مابي ... من شغف وأشوااااق ..

سيدي ... ماذا فعلت بي ..!!!!

بالله عليك .. ماذا فعلت ..!!!!!

كان الوقت معك ... قد خالف كل عقارب الساعاااات ..

كان المكان بوجودك .... قد إختزل كل حدود المسافات ..

نعم ...

كنت معك .. وكنت معي ..

إثنان جمعهما القدر ... بجعبة سحره الجذاااب ..

إثنان صهرهما الهوى ... بقالب جموحه الفتاااك ...

أقسم بأني ...

لم أعلم .... ما هلوست بحروفه والكلمات ..

ولم أتوقع ... ما تجرأت بترجمته لمحياه ...

آآآآآآه ..

أقسم أنني ... لا أزال أجهل ...

مافعلته أمامه هو بالذاااااااات ..

وأين ضاعت أدوات خجلي ... وكيف سلبت وسائل صبري ..

معك سيدي ..

كان كل شئ ....

طاااااغي ... ولامعقول .. ولامحل له من الإعرااب ..

كان كل أمر ....

جنوني ... ولامتوقع .. ولا خط عودة له أو حتى رجوع ...

فقط معك أنت سيدي ..

أحبـــــــ:123 (4):ـــك ..

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

مآ خبروك إني آحبك
30-11-2013, 03:25 PM
[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

نفسي أحبـــ:123 (4):ـــــك ..

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

نفسي احبــ:123 (4):ـك حب تاني .. تاني
حب فيه كل المعاني
حب يخلي غرورك يعلا .. يعلا
ويخليك يا حبيبــ:123 (4):ـي اناني

علشان يوم ما تفكر تبعد او تنساني
متلاقيش اللي انت لاقيته ترجع تاني
نفسي احبــ:123 (4):ـك حب تاني
حب فيه كل المعاني
حب يخلي غرورك يعلا
ويخليك يا حبيبـ:123 (4):ـي اناني

نفسي تعشق كل لحظة بتعيشها جمبي
وتفتكرها يعني اسبلك ذكريات مستحيل تنساها بغيرها
علشان يوم ما تفكر تبعد او تنساني
ما تلاقيش اللي انت لاقيته ترجع تاني

نفسي احبـ:123 (4):ــك حب تاني
حب فيه كل المعاني
حب يخلي غرورك يعلا
ويخليك يا حبيبـ:123 (4):ــي اناني


[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

مآ خبروك إني آحبك
02-12-2013, 10:16 PM
[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

يا ترى وينك


يا ترى وينك؟
وش تشوف هاللحظه عينك؟
وش مخبي في ايدينك
من مراسيل و عطر
قلبي في حيره
سمها لو تبغى غيره
والا اوهامي الصغيره
كل ما طال السفر

يا بعد قلبي و غرامه.. ما ابي منك هديه
لما ترجع بالسلامه .. اسقي ورد المزهريه
و صحي ضي الشمع و ارسم
بسمتي على الشفايف

قلبي في حيره
ضحكت عيوني .. حبيبي
يا ترى الدنيا بدوني.. مثل هالدنيا بدونك؟
مالها لون و طعم
والا يا خوفي .. صارت عيونك لغيري
اهـ يا خوفي .. ما بقى الا حروفي
تنزف جروح و الم

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]
[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

مآ خبروك إني آحبك
05-12-2013, 12:42 PM
[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

كم أنت غريبة يا دنيا .... !!!

نبني عليك ...

قصورا من احلام ... وناطحات من أمنيات ....

نزرع فيك ...

بساتينا من مشاعر ... وحقولا من أحاسيس ...

ولكنك دائما ....

ما تغدرين بنا على حين غره منا ....

وتطفئين كل بصيص أمل بخطاوينا ....

كيف لك يا دنيا أن تفعلي ذلك فينا ... !!!

ثم تخلدي للنوم قريرة العين ...

مع كل نور قمر ...!!!!!!!

ومن ثم تستيقظين متثائبة ...

مع كل إشراقة شمس ...!!!!!!

لما يادنيا ...!!!!

ألسنا بشرا .. كتل أرواح وأردة وشراااايين ..!!!!

أليست لنا قلوب ... تضخ دماءا لا تدفق مياه ..!!!!!

إلى أين ....

سيصل ذلك الظلم إرتداده علينا ..!!!!!

وإلى متى ...

سيغزو ذلك الجبروت بقاع أراضينا ...!!!!!!

آآآآه .. يا دنيا ...

إلا أين و متى ..!!!!!!!

تلبسين رداء الظلم .. لمظلوم ....!!!

وتنسبين زيف الجرم ... لبريئ ..!!!

وتحكمين جور الإعدام ... لمغدور .. !!!

بالله عليك ...

كيف نعيش الأضداد منك ومعك ... !!!!

وكيف نستسيغ المرارة من كأسك .....!!!!

أتعلمين ..!!!!

ليتني كنت أي شئ ...

إلا أن أكون من البشر ...

ليتني كنت جزيئ هواء ...

لم تحتضن خطى قدمي الثرى ..

ليتني .. وليتني .. وليتني ..

بإختصااااار ..

ليتني لست أنا ..

ولم أكن يوما .. إبتساااااام ..

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

مآ خبروك إني آحبك
05-12-2013, 02:00 PM
[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

مآ خبروك إني آحبك
07-12-2013, 07:02 PM
[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

مآ خبروك إني آحبك
07-12-2013, 07:31 PM
[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]


أصبحنا نتقابل ..

كأي إثنين أغراب ...!!!

كأي نعت خالي من وصف أحباب ...!!!!

ترى .. لماذاااا .. !!!

بعد أن كان السحر يجمعنا ... !!!

بعد أن كان الهمس يغمرنا ...!!!!!

آآآآآآآه ..

لماذا سيدي ...

أطفأت شمعة الحب ... !!!

وطويت صفحة اللقى ....!!!!

وآآآآآآآه ...

كم كانت كل المعاني الجميلة ..

تنصهر بقالب رقتك ... وحنيتك ...

وكم كانت كل وصوف الكمال ...

تتفجر من ينابيع حضورك ... ومبسمك ...

جعلتني معك ...

إمرأة ... لاتزال تخطو أول خطوات الهوى ...

أنثى .. لاتزال تتذوق دونك مرارات النوى ..

نعم أعترف ...

كنت معك إنسانة أخرى ..

نفيسة ... غالية .... وفريدة ..

ذات معنى .. ومغزى .. وهوية ...

ولكني اليوم أجدك ..

سلبتني كل جماااااااال ...

ونفيتني أبعد مكاااااااااان ...

رغم أن جرمي كان فقط ...

أنني لم أكن بين يديك ..

غير إبتساااااااام ... !!!!!!!

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

مآ خبروك إني آحبك
07-12-2013, 07:58 PM
[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

حسبي عليك الله ....

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]


دايم تبي تبعد ودايم تخلى عني ولا تسأل وش اللي جرالي
يا ناكر<ن> عمري وحاشا وكلا مامني قلبــي بس منك اشتكى لي
اثرك ضحيت فيه والمشاعر تسلى وانا اللذي كنت احسبك راس مالي

جرحت قلبـي وزت للطين بله واصبح يزود الجرح اول وتالي
حسبي عليك الله الذي عز وجلا خليت زولك ساكن <ن>في خيالي

قلبـي مثل طفل صغير وزله مالي بدرب الحــب ما هو مجالي
يا لعن بو حـب اذا عز ذله ارخصت نفسي بعد ما كنت غالي

درس خذيته منك ما هو بسهله بعض البشر حده كلام يقالي
ما يرحم الا الله وكبرك تعّلى اسقيتني مرك وضيعت حالي

يا ما انصحوني من تغلى تخلى ماكان يسمع قلبــي ومايبالي
ما يرحم الا الله وكبرك تعّلى اسقيتني مرك وضيعت حالي
يا ما انصحوني من تغلى تخلى ماكان يسمع قلبــي ومايبالي

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

مآ خبروك إني آحبك
08-12-2013, 12:39 PM
[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]


[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

أعترف ...

أن الصدق بأكثر المواقف ...

ماهو إلا ذنب كبير نقترفه ...

فالصدق رغم ندرة عملته ...

إلا أنه أصبح بزماننا هذا .. عملة غير قابلة للصرف ..

ببنوك المشاعر .. ولا حتى بخزانات العواطف ....

فأسفي على زمن ...

خلى من ردائه ... ليتباهى اليوم ...

بزيف التصنع ... وبأقنعة النفااااق .. !!!!!

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

مآ خبروك إني آحبك
08-12-2013, 07:14 PM
[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

أعتــرف ...

أن الدمع ملأ محجر عيني ...

وأن النبض جمد بجنبات قلبــي ...

وأن الأنفاس أسرت بأضلع صدري ...

وأعتـــرف ..

أن بغدرك ... قد كتب علي قدر ذلك ..

وأن بزيفك .. قد جثم علي حكم ذلك ...

ولكن تأكــد ..

بأنك لن تهدأ .. والسبب ظلمك لي ...

وبأنك لن تسعد .. والسبب جرمك علي ...

لذا لامبالاتك ... وكذا لا إحساسك بذنبك ...

لن يهز شعرة لإيماني بمقولة ..

" يوم لك .. ويوم عليــــك "...

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

مآ خبروك إني آحبك
08-12-2013, 11:46 PM
[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]


تحياتي

تحياتي لمن دمر حياتي وانا فيني نبض اعلن وفاتي
لمتجاهل شعوري اللي يحس بالدنيا
انا ماني ضروري وهو محور تفاصيلي وذاتي

عساك بخير عسى عيونك تنام الليل
ضميرك مستريح ما تعاني ضير
ولا ندمان ولا اسف على اللي كان
ولا همك سواك انت ابد انسان

يا لاغيني تماما من جغرافية قلبك
يا حارميني تماما من حبك وانا احبك يا ضالمني تماما
يا مسترخص دموعي وما سالت لاحد قبلك
ومو فاهم خضوعي وانا لولا الغلا ندك

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

مآ خبروك إني آحبك
09-12-2013, 12:06 AM
صور تحكي عن لسان حال.. قلبــ:123 (4):ــي .. وقلمي .. !!


[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]


[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]


[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]
swpa05grni.jpg[/IMG]

مآ خبروك إني آحبك
09-12-2013, 07:45 PM
[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

مجرد .. صــــرخة ..!!!!!!

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

سيدي ...

كل يوم يمر علي دونك ...

أجدني أثق أنك ..

لم تبادلني للحظة ...

ماتدافع لك جيوشا بدمائي ..

ماتحاطب لك نيرانا بأنفاسي ..

نعم ....

لم تشعر قط بي ...

ولو لوهلة ... ولو لثانية ... من الزمن ..

والآن ...

ومع صمتك المطبق أمامي ..

وكذا لامبالاتك القاتلة تجاهي ...

كيف لي أن أؤمن أنك ..

لم تستغل ضعفي ... ولم تنتهز عواطفي .... !!!!

كيف لي أن أنسى أنك ..

تلاعبت بصدق نبضي ... وسخرت من نقاء حبي ...

آآآآآآآآآآآآآآه ... سيدي ...

كيف لك أن تفعل بي كل ذلك ... !!!

وكيف لي أن أغفر لك بعض ذلك .. !!!

بالله عليك قل لي ...

كيـــف ..!!!!

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

مآ خبروك إني آحبك
21-12-2013, 12:02 PM
:123 (8): خربشتي الأخيرة أخطها .. بآخر صفحة ذكرياتي معك .. :123 (8):


[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]



من المحزن ... أنك لاتعترف ...

بأنك من أخطأت ... بحق صدق مشاعري وحبــ:123 (4):ـي .. !!!!

ومن المؤلم .. أنك تكاابر ...

في الإعتراف ... عن جرمك اللامغتفر بجرح قلبـ:123 (4):ــي ...!!!!

آآآآآآآآآه ....

متى ستعيد حساباتك ... ومتى ستعود لصواابك ... !!!

إنفض قليلا من غرورك .. وإمسح سطرا من كبريائك ...

وبعدها .....


علها تتضح حقيقة مافعلته بي ...

فتستوطن كلماتك الجارحة لي قيعان ذاكرتك ...

نعم ... للأسف ...

كم كنت قاسيا .. فلا تقل أنك لست كذلك ...

كم كنت جباااارا ... فلا تنكر أنك غير ذلك ...

كم كنت .. وكم كنت ...

وآآآآآآه .. كم كنت .. !!!!

ولكن ما أرجوه الآن منك ...

أن تنساني ... كما كنت قبلا تتعمد نسياني ..

أن لا تنادي علي ... لأني لن أرضى بذلك لإخلاصي ...

وأن لا تستنكر كتاباتي .. لأني لن أجمل ساحة معاناتي ...

وأن لا تتخيل رجوعي ... لأني لن أفتح أمامك أبوابي ...

دعني بسلام ..

أحاول علاج دمامل روحي ...

أحاول إحتواء نزف مشاعري ...

أحاول إخراس نداء إحتياجي ...

باالله عليك ...

لاتعد من جديد .. فليس لدي لك أي جديد ...

فأنا عدت كما الأمس ....

حطام إمرأة ... وخيال مآتة لها ..

أنا أي وصف ... لأي نعت ..

لايكون له صلة ... بباقي البشر من حولي ...

لذا ... أرجووووووووك ...

فكما سخرت من أحاسيسي ... وإستهزأت من عواطفي ...

لاتتأمل اليوم ...

أن أعيد الحياة ... وأنفخ الروح ...

بكل ماكسرته .. وهشمته .. وأحرقته ... بداااخلي ...

فالأموااااات .... سيدي ...

لا يعودون إلى الحياة ..!!!

ولو حتى بأحلامنا ... وتخيلاتنا ... وعقد أمانينا ...

وأنا ... ميتة ...

بخنجر ... حمل بصمااااات أناملك أنت ....

لذا لا أمل لعودتي إليك ...

قاتلـــــــــي ....

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

مآ خبروك إني آحبك
21-12-2013, 04:23 PM
[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

يوم جديد ...

بعد غياب شعرت من خلاله ..

أنه إستمر لشهور وسنين ....

وليس لبضعة أيام فقط ...

وكيف لا ...!!!

وأنا كالسمكة ... دون ماء لا تعيش ...

أقصد ...

أجدني دون مكان يجمعني بك ...

هالكة لامحالة ..


[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

مآ خبروك إني آحبك
21-12-2013, 07:06 PM
[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

سيدي ..

تعلمت الزهد حين عرفتك ...

فأنا لا أريد من دنياي غير .... ظلك ...

إن لم يكتب لي ... إحتلال كل شئ بك ...

فهل ستبخل على إمرأة ...

تقف على عتبات قلبـــ:123 (4):ــك .....

من أن تستجيب لزهد ندائها ...

أيعقل أنك لن تستجيب ...

فتهب لها ذلك الظل .. منك ..!!!!

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

مآ خبروك إني آحبك
21-12-2013, 07:14 PM
[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

سأهمس بكلمات لك ...

لو قمت ...

بجمع .. شتات بعثرتها ...

وطرح .. مكنون معانيها ....

وقسمة .. إكتشاف معدنها ...

ستساوي .. ناتج معادلتها ...

جملة ...

(( أرجوك إحتضن صرخات إشتياقي إليك ..

وأخرسها بحرارة لقاء يجمعني معك قريب ))

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

مآ خبروك إني آحبك
21-12-2013, 10:01 PM
إهداء .... خاص ..

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]


[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]


أحبس العبرات .. يغرق داخلي

ليتني أغرق ... ويغرق بي غلاك

في ضميرك لي ... حكي ما قلتلي

وفي ضميري لك حكي ... قلته وراك

كل ليله عشتها ... منتا معي

غيرتني والعمر ... يمضي بلاك

صرت أخاف .. بيوم صدفه نلتقي

ما نميز بعضنا ... والموت ذاك ...!!!!

ليه حبيتك ... وانا ادري منت لي ..!!!

كنه بأمري .. وكنه بهواك

مر حبــك .. من صميمي شلني

صدني عن دنيتي .. ومنك خذاك

عزتي لك عزتي .. لا شك لي

عزتي لإحساس جاني .. يوم جاك

آخرك مدريه .. لكن آآآآخري

يا حبيبي حلم .... يجمعني معاك ...!!!

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]


[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

مآ خبروك إني آحبك
23-12-2013, 02:45 PM
[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

23 ديسمبر

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]




اليوم ...

سأطفئ شموع عام .. إنقضى من عمري ...

لأستقبل مع دخانها المتصاعد .. جديد سنة بميلادي ..

اليوم ...

سأودع أحداثا مرت ... وأبكي رواسبا تأصلت ....

لأعقد بعدها الأمنيات .. أن غدي أجمل وأروع ....

نعم ...

فماعايشت ماضيه .. بشريط حياتي ...

وماعانيت عراكه .. على مسرح عواطفي ...

أجدني ...

لازلت أحلم بأن هناك من ...

يناديني نحو الفرحة .. ليقاسمني لذيذ المحبة ...

لا زلت أتمنى بأن هناك من ...

يستجيب بدفئه لإشتياقي .. ليخرس بحنانه إحتياجي ..

رجل ...

يكون الملاذ ... لإمرأة تقطعت فيها أوصال السعادة ..

يكون الأمان ... لأنثى تشتتت بها سبل العودة ..

يكون الأمير ... لأميرة تجردت منها أثواب العاطفة ..

نعم ...

رجل ببساطة أختصر معه ...

مشاوير بحثي عن نظائره .. وأشباهه من البشر ...

لذا ... اليوم ...

لن أقول كثرت نقاط سنيني .. وزادت أرقام عمري ...

بل سأبوح بكثرة تعطشي له ... وبإزياد عشقي لسيادته ...

وكيف لا ..!!!!

وهو من زخرف حياتي ... وأنار جدران خربشاتي ..

لذا وعد له مني ....

بأني سأثقل أمنياتي به ... وسأثمل أنفاسي بعبقه ..

حين أطفئ اليوم .. شموع عيد مولدي ..

نعم ..

أحبك ... فكل عام وأنت حبيبي ...

أهواك .. فكل عام وأنت أنفاسي ...

أعشقك .. فكل عام وأنت نبضي ...

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

مآ خبروك إني آحبك
23-12-2013, 09:13 PM
حالة حنان ..

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]




اشتاق لك وانت الوطن في عيوني من زمان

من زمان حالة حنان بخاطري يا سيدي

اشتاق لك وانت الغلا وأحس بعيونك أمان

يملا المكان في ناظري يا سيدي

من قال لك قلبي دله ؟ وانت معي كلّي وله

انت الضوا يا آسري

ابحر بجوفي عدال يالله تعال

ياللي هواك هو الهوى في كل حي

ياللي العيون وأقصى الفؤاد هو مسكنك



[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

مآ خبروك إني آحبك
24-12-2013, 02:09 PM
[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]


الوقت

عندما تكون لحظاته معك ..

أجدني ....

لا أهتم إن كان ... قصيرا أو طويلا ...

فكلا الحالتين ... أكون من خلالهما ....

بقمة السعادة ... والقبول ... والقناعة ...

ولكن .. !!!!

حين تخلو تلك الأوقات من حضرة سيادتك ..

أجدني .. وبأسباب غيابك عني ...

قد جعل إدماني ... في النظر لعقارب ساعتي ...

إدمانا ....

متفشيا بعيني ... ومتأصلا بمحجرها ...

في حسابي المزمن .. واللامتناهي ..

للثواني .. والدقائق ... والساعات ...

بين كل لقاء سخي ... وآآآآآخر شحيح ..

قد يجمعني به القدر معك ...

لذا أيمكنك التخيل سيدي ...

كم من الأوقات أشتاااااق لك ..!!!!

وكم من الأزمنة أذوب حنينا إليك ...!!!!!

والأهم من كل هذا وذاك ...

كم من اللحظاااات ....

أجمع .. وأطرح ... وأقسم ..

حركة عقارب ساعتي تلك ..

لأكتشف حل معادلة .. كم هي ..!!!

سعادتي .... حينما أكون معك ..

وشقاااائي .... حينما معك لا أكووون ... !!!!!


[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

مآ خبروك إني آحبك
24-12-2013, 04:19 PM
[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

لا أعلم ...

أسباب ما يشدني إليك ... وماهية ما يجذبني تجاهك .. !!!

ولا أعلم ..

ما نهاية قصتي معك .. إن كنت بالأصل أجهل إلى اليوم متى بدأت ..!!!

ولا أعلم ...

كيف لي أن أصف ... سحر ما تعمق وتأجج وتدافع بي حين أحببتك ..!!!

ولكني أعلم ...

وسط زحمة كل ما لا أعلمه .. وبين متاهات كل ما أجهله ...

أن هناك حقيقة .. تؤكد لي دوما ..

أن دونك يتربص فنائي ... ومعك فقط يكمن سر حياتي ..

أحبــــ:123 (4):ـــك ...

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

مآ خبروك إني آحبك
24-12-2013, 10:42 PM
[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

يقال أن الإهمال ...

ماهو إلا رسالة أنيقة وواضحة عنوانها ...

إبتعـــــد ...

آآآآآآآآآه ..

كلما قرأت هذه العبارة .. لا أعلم لماذا أشعر ....

بألم بمعدتي ... وبغصة بحلقي ...

أيعقل أن يكون بعض إهمالك تجاهي ...

هو بداية مشوار عذابي ...

حين تنوي عني الرحيل .. أو حتى تفكر يوما ما المغيب ...!!!

أنا إلى الآن لم أجد ...

سببا واحد ... لقلة تواجدك من حولي ... !!!

أو عذرا يتيما ... لشحة إحتضانك وحشتي ...!!!

لماذا حبيبي ... !!!

ألا زلت إلى الآن ... لم تشعر بمقدار حبي لك ... !!

أم أنك تنتظر خبر موتي ... والسبب ...

أن قلبي لم يتحمل الإنتظار ...

فاختار أن يخرس مرارته ... بأن يكتم أنفاس نبضه ..

فالإنتظار تأكد ..

ماهو إلا موت بطيئ لكل محب ..

يستشف ولو ظلا .. قد ينبئ بقدوم خيال حبيبه إليه ..

فلا تجعلني عرضة للإصابة .... بذلك النوع من الموت ...

أرجوووووك .. سيدي ..

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

مآ خبروك إني آحبك
26-12-2013, 12:12 PM
[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar] .png?dl=1&token_hash=AAFoETpGDSdctzPX6CK7ZiSjg8yHsfR2m-5wGCMFkLxjoA

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

مآ خبروك إني آحبك
26-12-2013, 12:22 PM
إعترااااااااف .. :123 (8):

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

سيدي ..

إن كنت قد ....

سلمتك صولجان عرشي .. وأهديتك مفاتيح قلبي ..

وأسكنتك أوردة دمائي .. ومزجتك بحبر قلمي ...

ماذا تريد بعد مني ...!!!!

وأنا بأسبابك قد ..

أبعدت كل من حام حولي ... ونفيت كل من تمنى قربي ... !!!

وشطبت كل حرف غير إسمك .. ومسحت كل لون غير رسمك .. !!!

ترى ...!!!!

أليس مباح لي الآن ...

أن أشتهي قربك ... وأتمنى لقاءك ...!!!

لأنعم بدفء أنفاسك ... وأهنأ بلذيذ وصالك ...!!!!

أنا إلى اليوم ....

لم أستطع كشف ... ماهية مشاعرك نحوي...!!!!

ولم أتمكن سبر ... أعماق نواياك تجاهي ...!!!!!

وأعترف أني بجهلي ...

أتخبط بين أزقة شكوكي ... وأهذي بين سطور خربشاتي ...

آآآآآآآآه .. آآآآآآآآآآآه ..

باالله عليك ...

متى ستعيد نبراس هدايتي ... وتشعل شمعة حلمي ...!!!

متى سترتب هندام أفكاري ... وتستر عورة أحاسيسي ...!!!!

أيعقل أنك ....

لم تكتشف ملامح حقيقتي ... ولم تلسعك شرارات حبي ..!!!!!

ولم تصلك نداءات وحشتي ... ولم تزلزلك صدى صرخاتي ..!!!

أيعقل ذلك ...

بعد أن أغدقتك بمراسيل عشقي ... وأغرقتك بكلمات شوقي ..!!!

وزخرفت دنياك ....

بكحل عيني ... وزهر مبسمي .. ورذاذ عطري ...!!!

لذا ...

إن كنت لاتزال تقبع بزنزانة جهلك ..

فأسفي علي ...

وإن كنت لاتزال سجينا بقضبان شكك ..

فأسفي عليك ... !!!!!!!!

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

مآ خبروك إني آحبك
26-12-2013, 12:34 PM
إهداء خاص ...

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]


غلا غلا ممكن اعبرلك عن احساس الغلا

انك تحب انسان واحساسك عن العالم ضرير

ولا ولا ممكن اعبرلك اعبر عن احساس الولا

اعيش بك واموت بك وانت الرمق بعد الاخير

يا غير عن كل القلوب ان قلت بصدور الملا

يا عاطفه و حدودها اكبر عن الكون الكبير

و انا عليك اغار من نفسي و من كلمة هلا

غيرة طفل من فطرته انه على العابه يغير

ياكم قبلي حظ و ان طال الزمن عاف وسلا

و انا اذا طال الزمن يزداد حبي غير غير

عودت قلبي يعشقك و الغير لا والله ف لا

و انت الوحيد اللي معك الحب تحديد المصير

ماضاق هالكون الوسيع و خيم الليل و ملا

رمشي غطا و الرمش الاخر يا حبيبي لك حرير

تعال نام بمقلة عيوني و انا اشوف الحلا

عشان اصبح بك صباح الخير ي الوجه المنير

و انا عشقتك والعشق ساعات يرميك ببلا

ادور البلوا معك والسر ف الشطر الاخير

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

مآ خبروك إني آحبك
29-12-2013, 01:58 PM
[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]


أشعر أن اليوم كغير عادته ...

ساحرا ... رائعا ....

هواءه مثقل عبير هيام ... ونسماته مكتنزة بخور إشتياق ...

لما أنت يا يوم مختلف ..!!!!

أصالحتك الأقدار ... بعد طول خصام منها على محياك وحناياك ... !!!

أم كسبت معركة ... كنت بالأمس تخوضها مطولا مع ظنونها والشكوك !!!

أم ببساطة .....

إرتوت ثوانيك ... كأس الحب .. !!!!

وثملت ساعاتك .... خمر العشق ..!!!

أتـدري ... أيها اليوم ...

لا أريد أن أعرف ..... سبب روعتك وبهائك ....

ولا أريد أن أعلم .... متى نفخت بك الروح من جديد ...

بل ....

أريد أن أعيش اللحظة .. وأرتشف السحر ...

أريد أن ... أغرق ... وأغرق ..

حتى أنني ..... من فرط سعادتي ...

أريد كسر كل قشة .... تحاول إنتشالي وسحبي مجددا لشاطئي ...

وأتمنى هدم عزم كل خوف .... قد يتولد غوله بداخل أحشاء لحظتي ...

نعم ....

لقد مللت ضعفي ... وكرهت سكوتي ...

وأنت أيها الخجل تأكد .... سيأتي لك يوم أيضا ...

تجد فيه رداءك ...... قد مزق من على جسد صدق بوحي ...

آآآآآآآآآآه .....

أنا اليوم إمرأة .... ليست ككل النساء ..

أنا اليوم الأجمل ... والأبهى ... والأروع ....

بل أنا الأميرة .....

التي تربعت ..... على عرش قلب أمير ..

أسرها حرفا ... قيدها رقة .... وسباها رجولة ..

حتى أنه تمكن من ..

لجم كل إحساس بها .. ليملك بعدها زمام كل سكناتها وتحركاتها ...

فلقد جعل من حبه حصنا لها ... ومن بوحه حرسا تحميها ...

أنا اليوم .... مثلك أيها اليوم ....

لا أحد يشبه جمالي... ولا مخلوق ينافس روعتي ..

لذا .....

سأخلد فرحتى سهرا ... وأأنس وحشتي حلما ...

وأضيئ حبــي شموعا .. تنير درب خطى أملي وعشقي ...

لأزهق بجميعها .....

روح كل ظلمة ... قد تجعلني أفكر يوما ..

بالرحـيل عنك ..

وإن نويت ذلك ... حبيبي ...

فأنا قطعا سأرحل منك ....

إليك ....


[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

مآ خبروك إني آحبك
29-12-2013, 09:36 PM
[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

أريد أن ...

أرسل لك عبر النسمات ...

كلمات حبـــ:123 (4):ـي ... وحروف عشقــ:123 (4):ـي ....

أريد أن ...

أبعث لك عبر الأثير ..

حرارة أشواقــ:123 (4):ـي .. ونيران حنينـــ:123 (4):ـي ...

أحبــ:123 (4):ـك يا هذا ...

آآآآآآآآآآه ... أحبــــ:123 (4):ـــك ...

فلقد ملكتني ... قبل حتى أن تعرفني ..

ولقد أسرتني ... قبل حتى أن تلمحني ...

لا اعلم كيف لهذا .... الحدوث ... !!!!

ولكنه .. حدث ...

والمستغرب أكثر ...

أنني هويتـ:123 (4):ــك .. حتى قبل أن أراك ..

وأنني ذبــــ:123 (4):ـت .. حتى قبل أن أسمعك ...

نعم ....

هي أضداد تليها ... أضداد ..

عشــــــتها ...

ولازلت أعيش شهد حلاوتها معك ...

ولكن الناتج فيها .. وااااااحد .. ..

بأني أصبحت .... وكذا أمسيت ...

ضيفة أبدية لك ...

فلقد إمتزجت روحـــ:123 (4):ـي ... بحنايا رووحـــ:123 (4):ـك ...

لأكون لها توأما ... لا يفترق عنها ...

إلا بالموووووووت وحده ..

أحبــ:123 (4):ــك ..

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

مآ خبروك إني آحبك
29-12-2013, 10:07 PM
[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

إهداء ... للغاااالي ..

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]


ذهب ذهب معدنك في عيني و يا عز الطلب
معدنك يغنيني في هذا الكون عن كسب الحِلي
لو يزعل العالم بتبقى في نظر عيني ذهب
يوم المعادن ما صلحت لأيام تطليها طلي

غلاك نقش السومري اللي وسط قلبي إنكتب
كل ما خفق قلبي يطيرلك حمام |ن | بابلي
و إذا سلوني الناس عن حبك أقول بلا سبب
ماهو ضروري أقنع العالم بشي جازلي

يا اللي تنام بمقلة عيوني و غطاك الهدب
رمشي غطاك و فرش هارون الرشيد المُخملي
و إحساس قلبي أبجر الشداد في حبك هذب
كصم صخر | ن | جابه الوادي و حدر من عُلي

و أنا عليك أغار و إن حرك طرف ثوبك مهب
و أغار من كف الهوا لا شال عطرك و إنت لي
يا أصدق من عيوني إذا هالكون بعيوني كذب
يا مبتدا يا منتهى يا أخري يا أولي

أحتاجلك حاجة شتا جسمي ع شب الحطب
و أحتاجلك حاجة بدو لنجم ضاعو رُحلي
يا كل حاجاتي بهذا الكون أنا عندي طلب
ما أملكك لكن تعطيني عهد تُبقى إلي

يا صوتك اللي بداخلي في حسبة أشواقي لعب
لبيه يا بحة حبال الشوق يا مشتاقلي
و إذا جبرني الوقت في حبك أنا أختار الصعب
لن الذهب يبقى ذهب و لن الحُلي تُبقى حُلي

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]
[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

مآ خبروك إني آحبك
30-12-2013, 02:35 PM
همســـ:123 (4):ـــة .. :123 (8):

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

ليتني أعلم .....

ما سبب صمتك عني ... !!!

وليتني أكتشف ....

ما سبب برودك تجاهي ...!!!!

إن كنت قد أسررت لك .... أن الصمت يشتتني ...

وإن كنت قد أفصحت لك .... بأن البرود يقتلني ...

ليتك تعلم .....

كيف هي حالي ... دون سؤالك عني ... !!!

وليتك تشعر ......

كيف هي نبضاتي .. دون إهتمامك بي .... !!!

كل مابداخلي ...

تغرب .... وتداعى .... وإنهار ..

وكل مابعميقي ...

ينتفض ... ويتمرد ... ويصرخ ...

أتمنى ...

لو كنت مثلك تؤمن بأن ..

الحبيـــ:123 (4):ـب ..... إن كان حولك أو لا ...

أمر سيان .... وشئ طبيعي .. ولا يعتبر من المتغيرات ...

أتمنى ...

لو كنت ..... مثلك تعتقد أن ...

الحبيــــ:123 (4):ـب .... إن كان بأحضانك أو لا ..

شعور عادي ... ولون رمادي ... ولا يعتبر من الأولويات ...

أتمنى ... وأتمنى ... وأتمنى ...

ولكني أختلف عنك ... ولن أكون يوما مثلك ...

فوجودك هو ...

مائي .. وهوائي .. وزادي ...

وأحضانك هي ...

وطني ... وهويتي ... ملاذي ...

آآآآآآه ... سيدي ..

أنا دونك ... لاشئ يذكر ..

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

مآ خبروك إني آحبك
02-01-2014, 03:54 PM
إعتراااااف .. :123 (8):



[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]


أعترف ..

عشت معك فصول الحلم ..

وتوغلت برفقتك جنبات الخيال ..

كان كل شئ حولنا ... يصرخ بهذياننا ..

وكل تعقل بعميقنا .. يتهمنا بالجنون ...

ولكننا ....

لم نكن نستمع ... إلا لنداء صرخات عواطفنا والمشاعر ..

ولم نكن نبالي .. إلا لنسد رمق ضمأنا والعطش ...

ببساطة ....

أنا كنت أنا ... وأنت كنت أنت ...

والحـ:123 (4):ـب من تقدم مسيرتنا .. والرغبة من أكملت مشوارنا ..

آآآآآآآه ...

لم أكن أتمنى أن ... تنتهي لحظة لقاء تجمعنا ...

ولم أكن أرجو أن ... تسلب أجواء سحر إحتوتنا ...

كنت أريد أن ....

أعلو بصحبتك وأحلق .. وأغوص بين يديك وأغرق ..

وأن نزيل حدود تقننا ... ونزيح فراسخ تبعدنا ...

كنت أريد أن ...

أن نذيب جليدا .. إلتصق دهورا بجوارحنا ...

وأن نطفئ نيرانا .. تأججت أزمانا بأرواحنا ..

ولكننا ...

وبوسط زحمة الأحلام ... وبين جيوش الأمنياااات ..

نسينا ... أوحتى تناسينا ...

أن لكل بداية نهاية ... وبعد كل ليل نهار ...

وها هي من جديد ....

تتربع الحقيقة .... عرش مملكة واقعنا ...

لتكتب سطور البعد بيننا ... وتخط مرسوم العقلانية ببناننا ..

لنجدنا .....

قد سلبنا أسلحة تمردنا ... وإنحنينا لفرمان حكمها علينا ...

لنعود أنا .. وأنت .....

كما الأمس ... كما اليوم ... كما الغد ..

أنا لست أنا ... وأنت لست انت ...

أحبــــــ:123 (4):ـــــــك ..

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

مآ خبروك إني آحبك
02-01-2014, 09:19 PM
عتاااااااااب ..

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]


هناك سؤال ..

يصول إستفساره ... ويجول إستفهامه ...

بين ميدان فكري ... ومسرح ظنوني ..

ترى ...!!!!

لماذا لم تسأل عن أحوالي ... !!!

بعد أن إعترفت لك ...

أن النوم قد خاصم عيني .... والسهد حل زائرا على جفني ..!!!!

ولماذا لم تزر دياري .. !!!!

بعد أن افصحت لك ..

أن روحي حلقت معك حين رحلت .. وأن نبضي أعلن عصيانه حين غبت ... !!!

لماذا ياسيدي ... !!!!

فهذا السكوت ... يهوي بي نحو هاوية أشجاني ...

وهذا الصمت ... يجذبني نحو تيارات ظنوني ..

ليتني أعلم .....

ما إقترفت من جرم .. ليكون جزاء حبي اللامبالاة .. !!!

وما إرتكبت من ذنب .. ليكون ثواب ولائي الخذلان ..!!!

آآآآه ...

أتعلم ما أقصى أمنياااااتي الآن ... !!

أن تحترق ولو للحظات ... كما أحترق أنا لليالي دونك ..

أن تنكوي ولو لثواني .. كما أنكوي أنا لساعات بأسبابك ..

ولكن ... أتصدق ..

بأنني ورغم غضبي ... وثورتي ... وألمي ..

أجدني ..

أختصر دروب معاناتي .... وأختزل مراحل صبري ..

بأن أبوح لك ..

بأنني وعلى الرغم ...

من كل ما تجعلني أتجرعه .. من مرارة ذلك الصمت ...

لن أخفي عنك ... ولن أكذب عليك ...

بمدى إحتياجي لإهتمامك ... وبمكنون إشتياقي للقائك ..

أحبـــ:123 (4):ــــك ..


[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

مآ خبروك إني آحبك
03-01-2014, 05:01 PM
[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

ها أنا من جديد ...

لا أزال أفضح الشعور .. وأعري العاطفة ...

ولاأزال أبوح بالأسرار ... وأكشف الدفين ...

علني ...

اصيب بسهم صدقي ... نبضات قلبـ:123 (4):ــه ...

وأنير بقنديل محبتي .. عتمات فكره ...

أحبـــــ:123 (4):ـــــك ....

فهل للحب ....

غير الإنحناء لجبروت قوته .. والرضوخ لسلطان حكمه .. !!!

فإن لم يكن .....

ما ينتابني .... هو ذاته ما يعتريك ..

فهنا تكمن عقدتي معك ...

وإن لم يكن ...

ما يجتاحني .. هو نظير ما يحيطك ...

فهنا يكمن شقائي منك ....

ولكن .. !!!!

كيف لي ... أن أزيح الغمام بيننا ...

إن لم يكن فضاؤك ... هو ما يعلو سقف محبتــ:123 (4):ـي ...!!!

وكيف لي .... أن أزيل الستار من حولنا ...

إن لم تكن جوارحك .. هي ما تلامس مسرح عاطفتي ...!!!

دعني باالله عليك ...

أرسم لوحات الحلم .... بألوااااااان مشاعري ..

وأسن أحكام الهوى ... ببنوووود فطرتي ...

فأنت لن تندم أبدا ...

إن جعلت زمام الأمور ... بين أنامل رغبتي ..

فأنا أنثى ....

قد يتمنى الغير عشقـ:123 (4):ــها له ...

ولكنها..... !!!

عشقتـ:123 (4):ـك أنت ... دونا عن كل ذلك الغير ...

أحبـــ:123 (4):ـــــــك ..


[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

مآ خبروك إني آحبك
03-01-2014, 05:26 PM
لك أنت ... مع حبــ:123 (4):ـــــي ...

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

أعيشـــــــــــك ...

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]



ما أموت في حبك ولا يمكن آموت

بالعكس أنا يا كلّ عمري أعيشك

جاوب محبك كيف من حبك يموت؟

وإنت الحياه وكل ما بي يعيشـك …

يا غيمة إحساس المشاعـر وياقوت

من عاش يتباهى بملحك وعيشـك

أندم على كل لحظه بدونك تفوت

يا مطيرٍ عـقلي بعقلك وطيشـك

أعذب كلامي أغلبه صمت وسكوت

عبر عن إستسـلام جيشـي لجيشك

وإن ما سمعت الصمت غنيت بالصوت

ودي اطير في عالمك هات ريشك

دام العهد في مهجة الحب منحوت

لا القلب يرتاب ف غرامك ولا يشك

حبك حياه ايش دخل الحب في الموت

وانتى حياتي وكل مابي يعيشك



[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

مآ خبروك إني آحبك
04-01-2014, 09:16 PM
مما رااااااق لي ... :123 (4):


[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]


[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

مآ خبروك إني آحبك
06-01-2014, 01:18 AM
[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]


في يوم ماطر ...

وفي ليلة حالكة السواد ...

كنت هائمة .. تائهة ...

وسط غابة .. موحشة ... مظلمة ...

كنت أجهل .. درب مسلكي ...

وكنت أتخبط .. بلاهدى مني ...

سكن الخوف أضلعي ... وأغرقت الدموع عيني ...

لم أكن أعلم ...!!!

ماهو جوهر مصيري ... وماهي نهاية مطافي ...!!!

كنت بحالة لاوعي .. سيطرت على كل خلية بجسدي ...

وفجأة ...

لمحت نورا .. بمنزل تراءى كالحلم أمامي ...

أسرعت دون تردد .. إلى عتبة بابه البارد ....

أخذت أطرق وأطرق .. بكل ما أوتيت من قوة ..

أخذت أصرخ وأصرخ ... بكل ما إمتلكت من عزم...

وبلحظة يأس ... وإستسلام ...

بأن لا أمل ... في رجاء ينتشلني ...

ولا رجاء ... في دفء يحتضنني ...

ظهر رجل ... على مرمى ناظري ..

أقسم بأنني .....

لم أصدق ... ما تصور حقيقة أمامي ..

لحظتها ....

لم أجدني إلا وأنا .... أنهار تحت قدميه ...

ليغيب الوعي ... عن كل بنان غلف وجداني ....

وبعد حين .....

فتحت عيناي ... ليكون منقذي ...

أول من تشكلت ملامحه .. بقالب ناظري ..

أخذت أتمعن .. بتلك العينان ...

واللتان إرتسم الخوف علي بلوحة بروازهما ....

هنا .....

تلاحمت نظراتنا ... وتعانقت دون موعد أرواحنا ..

كانت العيون تتكلم دون شفاه ... وكانت التعابير تسرد دون بوح ..

لا أعلم ما حدث .. ولكنه قدرا حدث ... !!!

لا أعلم ما تولد .. ولكنه صدفة ولد ... !!!

كأنني أعرفه .. منذ قرون ...

وكأنني أحببته .. منذ عصووور ...

وقبل أن أصف ... ما شعرته ....

وجدته يشرح ... ما بدفينه ...

آآآآآآآآآه ....

لم أصدق ما قاله لي ... ولم أتوقع ما ترجمه بمسامعي ..

وكأني أهذي .... وفوق السحاب أحلق ...

وكأني طير .. أهاجر مع السرب وأغرد ..

وبعد لحظة ... صمت مطبق ...

مد يده أمامي ... ليحتضن يدي ...

ثم إقترب مني ... هامسا بأذني ....

أتعلمين صغيرتي .. !!

أنت من كنت بالأمس أنتظـــــــرها ...

وهاأنت هنا اليوم بين أحضانــــــــي ..

أحبــــــ:123 (4):ــــــــك ..


[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

مآ خبروك إني آحبك
06-01-2014, 12:21 PM
[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]
[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]



لا أعلم ... ولكـــــن ... !!!

عندما أكون بين يدي مرضي ...

أتوق أكثر لنور عينيك ... أضيئ بهما وحدتي ..

وأشتهي أكثر لريق شفتيك .. أداوي بهما سقمي ...

لا أعلم .. ولكـــــــن .. !!!

عندما أكون تحت حصار ضعفي ...

أحن أكثر لدفء أحضانك ... وأتعطش أكثر لغزير عاطفتك ...

آآآآآآآآآآآه ...

لا أعلم .. ولكني كعااادتي ....

أهذي وسط زحمة أوجاعي ... وأجن بين أوراق خربشاتي ..

فسامح زلتي حبيبــــ:123 (4):ــــي ...

فعذري الوحيد ...

أنني بالفعل أشتااااق إليك ..

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

مآ خبروك إني آحبك
06-01-2014, 01:25 PM
[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]


والله لا اتمناك حتى اصدق انت واقع جنب مني
والله لا استناك و اتخيلك مقبل علي يا بعيد عني
روح يحرم نوم عيني لو يجيني و ما يجيبك لي حلم
روح لو ضاعت سنيني بانتظارك مو خسارة مو ظلم

قررت مره انساك قررت الهيني بحد يلغيك يشغلني
ما يخلفك الاك يا واحد عن كل احد يا جزء مني
روح يحرم نوم عيني لو يجيني و ما يجيبك لي حلم
روح لو ضاعت? سنيني بانتظارك مو خسارة مو ظلم

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

مآ خبروك إني آحبك
08-01-2014, 10:28 PM
[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

تخيلوا ...

مع كل لقاء يجمعني به ...

أجده ....

يسرد حكاية جنونه ... على مسامع حنايا روحي ..

ويغزو بسحر رجولته ... على حدود بقاع جسدي ...

يجعلني معه ..

إمرأة أخرى ... لاتشبهني .. !!!

أنثى مستنسخة ... لا تناظرني .. !!!

يجعلني بأسبابه ..

أرتدي حلة الهذيان ..

وأرفع راية الإستسلام ..

نعم .....

مع كل لقاء يجمعني به ..

أجده ....

يترجم أحاسيسه نوتات .. ليدندنها بأعذب الألحان ..

وأجدني ...

أصدح بحبي غنااااءا .. فأطربه بأجمل الأنغام ...

ترى ... !!!!

كيف لي وصف ... مايستحيل وصفه ..!!!

إن كنت بالأصل ...

لا أعلم سر ...

ماينتابني من شعور ... حينما أكون معه ..!!!

وأجهل طلاسم ...

ما يعتريني من عاطفة .... حينما أكون بصحبته ...!!!!

آآآآآآآآآه ...

مع كل لقاء يجمعني به ...

أجدني أكتشف أنني ...

أعود منه ضاميــــــة ..

وأنام بعده وحيـــــــــدة ... !!

أحبــــ:123 (4):ــــك ..

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

مآ خبروك إني آحبك
10-01-2014, 11:59 PM
[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

إعتـــــ:123 (4):ـــــراااااااف ..

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

وقعت عيناي عليه ...

حينها ...

كل مابي أقسم أن ..

لا يعود ... إلى مجاري إعتياديته ...

ولا يهدأ ... إلى سكون رتابته ...

وجدتني حينها أحاول البحث ...

من جديد ... إلى ..

هدوء .... أعيد به صياغة جسدي ...

وموطن .. أرسم به معالم خارطتي ..

آآآآآآه ...

وقعت عيناي عليه ...

وكأني لحظتها ...

لم أستشعر ببصمات .... وجود رجل قبله بحياتي ..

ولم أتطرق ببوح إحساس ... قد صغته لغير سيادته ...

نعم وكذا ...

لم أذق شهد المشاعر .. إلا من بين انامله .. !!

ولم أعش عذرية العواطف ... إلا من خلال هالته .. !!

لا أعلم ما اصابني ... !!!!

ولكنه بالفعل ...

أصاب مقتلا ... بكل ماكنت أعتقد قبلا أنه حيا بداخلي ..

فحين وقعت عيناي عليه ..

إكتشفت أنه أعاد إنعاش روح ... كل ماكان زيف حياته مستوطنا ...

بأزقة أنفاسي ..

ومضارب نبضـــي ...

ومنابع أنوثتــــــــــي ...

أحبـــــ:123 (4):ـــــك ..

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

مآ خبروك إني آحبك
13-01-2014, 10:08 PM
همســــ:123 (4):ـــة ....


[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]
[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]


آآآآآآه ..

حــ:123 (4):ـب تحت قائمة الإنتظار ..

هو حــ:123 (4):ـب صعب جدا ...

هي عاطفة ... ترتدي حلة الإحتضااااار ..

نعم ...

فكم من الوقت ... تمضي عقاربها دون طيفه ..!!!

وكم من الأزمنة ... تدور عجلتها دون لقائه ... !!!

آآآآآآه ....

حـ:123 (4):ــب تحت قائمة الإنتظااااااار ...

هو حــ:123 (4):ـب مرير جدا ...

هي مشاعر .... تتوراى خلف الأسوااااار ..

نعم ....

فكم من الحروف .. تنحسر جزرها بين الشفاه ...!!!

وكم من الكلمات .... تخرس حرارتها بين الانفاس ...!!!

آآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآه ...

حـ:123 (4):ــب تحت قائمة الإنتظااااااار ...

هو حبــ:123 (4):ــي لك سيدي ...

فلا تجعل من إشتياقي لك ... فوق إحتمااالي ...

ولا تخلق من لهفتي إليك .. جمر إندثااااري ..

بالله عليك ... لاتفعل ...

أحبـــ:123 (4):ـــك ..


[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

مآ خبروك إني آحبك
16-01-2014, 08:18 PM
مجنوووووون ... :123 (4):

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

طال السهر على بالي اغفا
الا بعيونك قلبي ما بيدفا
مع انه يمكن حبك يقتلني
لكن مافيا منك اشفا
وآآآآه شو بحبك آآآآآه
دخلك بدي وجعي انساه
مع انه يمكن حبك يقتلني
لكن مافيا منك اشفا
طال السهر على بالي اغفا
الا بعيونك قلبي ما بيدفا
مع انه يمكن حبك يقتلني
لكن مافيا منك اشفا

مجنوووون لغيرك بيختار
نامي احلمي فيا ايدك بايديا
حتى دمع عنيا يبقا معك فرحان
مع انه يمكن حبك يقتلني
لكن مافيا منك اشفا
طال السهر على بالي اغفا
الا بعيونك قلبي ما بيدفا
مع انه يمكن حبك يقتلني
لكن مافيا منك اشفا


[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

مآ خبروك إني آحبك
17-01-2014, 09:56 PM
شعور اليوم تبوح به الصور ...

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]


[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]


[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]


[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]


[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]


إشتقت إليـــــــ:123 (4):ــــك ...

مآ خبروك إني آحبك
21-01-2014, 11:27 PM
صرخــــــــة ..

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

مآ خبروك إني آحبك
22-01-2014, 09:11 PM
[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

مآ خبروك إني آحبك
23-01-2014, 05:51 PM
ضرب من جنوون .. أعلم ذلك ..

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]



وقفت كصخرة جامدة ... تحت صنبور المياه ...

واللذي أخذ من شدة تدفق حرارته من فوقي ..

يكوي كبركان ثائر .... جميع أنحاء جسدي ...

ولكني كعادتــــي ..

لم أبالي لحممه .. ولم يهتز أدنى طرف لأرق شعوري ...

فما كان بداخلي ... أعظم وأشد من إحساسي بحريق ...

تجتاح نيرانه دون هوادة .... كل أثر عميق بجوارحي ...

أردت بذلك ...

أن أنسى به الدنيا ... وأن أتناسى تحت تأثيره البشر ...

أن أغمض عيناي ... عن رؤية كل من هم حولي ....

أن أسلط ضوء الأمنيات .... على زوايا جدران مخيلتي ...

أن أسرح بأجنحة فكري .... هناك بعيدا عن عيون حرسي ...

إتخذت مكانا .... لا يستطيع أحدا سلبي هدوء حرمتي ...

فما دون ذلك ... حيلتي !!!!!

وأين غيره ... يكمن ملاذ حريتي !!!!!

إن كان الواقع ... لا يرحم من يعيش تحت وطأة ظلمه ...

وإن كان روتيني ... يضيق الخناق على متنفس رغبتي ...

أجدني ..

ولايزال الماء المنهمر ... بحرارته من فوقي .....

يسلخ بي كل جمود عاطفة ... إلتصقت على سطح مشاعري ...

يذيب فيني كل جليد ... تراكم جباله أعلى قمم أحاسيسي ...

ولكني أعلم ....

أنه لن يهدم بإنهماره ... أسوار سجني ...

ولن يطال بتدفقه .... تحطيم قيد أسري ..

ولكنني أشعر أنني ... أفعل كل ذلك رغم طول سلاسل عجزي ...

حين يسري الدفء أوصال وحنايا ... صرح كيان هذيانــــي ...

فأذلل اللا معقول .... معقولا ...

وأنعش حياة كل ما يموت ... ويتكسر دوما بداخلي ...

وأخرس كل صدى ... لحروف قد تصف جنون فعلتي ..

فأنا هكــــــذا ...

حين أجد أنني وحيدة ... ضعيفة .... ركيكة ...

أبحث عن أي فعل يستند عليه .. عكاز حلمـــــي ...

فالميـــــــــــاه .....

تبعث بحرارتها طيف كل دخيل شعور ... أنتظره بلهفة لزيارتي ..

وتغلغل بمسام عواطفي كل رجاء ضال ... أدعوه ليطأ ثرى أملي ...

ولكـــــــــــــن ما البديل !!!!!

حين يبدأ سجاني ... بطرقه وبقوة على أبواب خلوتي ..

غير أن أقفل صنبور المياه ... وعلى مضض من رغبتي ...

لأوقف إلى أجل غير مسمى ... تأثير سحره بدفين أعماقي .....

وليكون لي موعد آخر معه ... ومع جموح مايفعله بجوارحي ...

وهو ما دليله يفشي سره واضحا .. بتسرب إحمرار دماء ...

تدافعت ألوانها ... لتبوح بمكنونات ما تفجر ينابيعه ..

على محيا وأرجاء سطح ... بشرتي ...

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

مآ خبروك إني آحبك
24-01-2014, 01:06 AM
[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]



ما أعمق ذلك الشعور .. اللذي أعيشه معه ...

وما أسمى تلك العواطف .. التي أبنيها معه ...

ولكن ... ورغم ذلك وتلك ..

ما أقسى ذلك الصمت .... اللذي أغلفه بحروفي ...

حين أحاول أن .... أخط بأناملي إحتياجي له ... !!!!

وما أضنى ذلك الخجل ... اللذي يقبع بكلماااااتي ...

حين أبدأ أن ... أبوح بشفاهي رغبتي به ... !!!!

ترى ... !!!!

إلى متى أخذل حبيبي ...

حين لا أصرح له .... بمكنوني .. !!!

وحين لا أكشف أمامه ... بأوراقي .. !!!

آآآه ... إلى متى ... !!!!

سأختبئ .... بين أكوام سذاجتي ... !!!!!!!!!

وسأتوارى ... خلف ستائر جهلي .. !!!!!!!!

أعترف ...

سئمت مني ... ومن ضعفي .. ومن خجلي ...

نعم سئمت منها جميعا ...

وأعتـــــــرف أيضا بأنه ...

ضاق الخناق ... على متنفس فطرتي ...

وبلغ الصبر .. نهاية خط حدود تحملي ....

آآآه ...

كم من الأيام سأقوى الثبات ... لا أعلم ..!!!!

وكم من الليالي سأبقى عجماء ... لا أعلم .. !!!!

ولكن جل ما أريد معرفته ...

كم ستتحمل حبيبي .. مأساة ماتعانيه معي ..

حينما تكون ....

تحت وطأة زهـــدي .. !!!

وبين أسوار صمتـــــــــي ... !!!

أحبــــــ:123 (4):ــــك ..

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

مآ خبروك إني آحبك
25-01-2014, 02:56 PM
الحنين إليك أمر .. موجــــــع ..

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

مآ خبروك إني آحبك
26-01-2014, 09:23 PM
[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]




أعتــــــــرف ...

عندما أكون بين يديه ..

أنسى عالمي .. دنيتي ... وواقعي ..

نعم ...

عندما اكون بين سحره ..

تنكشف عواطفي .. أحاسيسي ... ومشاعري ...

آآآآه ..

عندما اكون معه .. أكون أنا ....

بكل عنفوااني ... وأنوثتي .. وفطرتي ...

لا أمل منه ... ولا أحتسب الوقت معه ....

أجدني .. طفلة مشاكسة ...

ترغب إحتضانه لها .. وكذا تشتهي تقبيله لها ...

أجدني .. طفلة بريئة ...

تتعطش حنانه عليها .. وكذا تنتظر عطفه عليها ..

آآآآآآه ...

أين أنت ياترى ... !!!!

حينما تكون بعيدا عني ...

وأنا أترقب ظلك أن يمر .... ولو عابرا ...

على عتبات وحشتي لك .. وعلى حدود إحتياجي إليك ... !!!!!

أين أنت ياترى ... !!!!

حينما تكون غائبا عني ..

وأنا أتوسل أناملك أن تخط .. ولو ساهية ...

رسائل شوق لي ... ومكاتيب لهفة علي ...

آآآآآآآآه ...

أتشعر بعميقك ... ما أشعره تجاهك ...

يتأجج ... ويتفجر ... ويدوي ... !!!!

أتحس بدفينك .. ما أحسه نحوك ..

يصرخ ... وينوح ... ويئن .. !!!!

أم أنا حبيبــ:123 (4):ــي ...

من تحبك أكثر ... وتعشقك أكثر .. وتهيم بك أكثر ...

لأنك إن كنت كذلك ..

لعانق طيفي صباحك ... ليحثك على قول ..

صباح الخير حبيبتـ:123 (4):ــي ...

ولغازل محياي مساؤك ... ليدفعك على قول ..

مساء الخير حبيبتــ:123 (4):ـي ...

ولكن ...

حين يخلو صباحي ... ومسائي ...

من لوحة بوحك .. فإن ألوان يومي دونك ...

باهتة ... باكية .. وكئيبة ...

لا أطيق بأسبابها .... حتى النظر إلى مرآة ...

دوما تزخرف هالة جمالي ...

على صفحة قبح حقيقة واقعـــــي ..

أحبــ:123 (4):ــــك ...


[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

مآ خبروك إني آحبك
28-01-2014, 12:49 PM
[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

سيدي ..

هل الذنب ذنبي حين أحببتك أنت ..!!!!

وهل كانت جريمة عشقي لك لا تغتفر .. !!!

أنا لا أرى ذلك الذنب ..

ولا أستشعر بذلك الجرم ..

بل أجدني قد دخلت عالمك .. رغما عني ..

وكذا قد إنصهرت بقالبك ... دون إرادتي ...

كل مابك ..

جذبني .. شدني ... نحو بحور إغرائك ..

كل مابك ...

هزني .. تملكني .. نحو مواطن رجولتك ..

أنا لا اعلم ...

ماسبب أن أكون نكرة ..

حين لاتكون بصمات حبك ... من حولي .. !!!

وأيضا أجهل ...

ما سر أن اكون معدمة ...

حين لا تكون همسات بوحك ... ضمن أرصدتي .. !!!

آآآآآآه ..

أي سحر أنت ياهذا .. !!!!!!

وأي رجل أنت ياهذا .. !!!!

ليتني أكتشف ...

كيف إستطعت ... تكسير كل أشرعة تمنعي .. !!!!

وليتني أفهم ...

كيف تمكنت .. تحطيم كل قلاع كبرياااائي .. !!!!

نعم ... قد لايكون ....

ما أعيشه معك حقيقة ملموسة ...

أنعم بواقعه .... بدفء أنفاسك تحرق أوصال وحشتي ..

وقد لايكون ...

ما أتذوقه معك .. شهدا بين شفاهي ..

أتلذذ من خلاله .. بحلاوة مذاقه بين جنبات أنوثتي ...

ولكن ما أنا واثقة منه ..

أن حبك عظيما ... رغم مسافات البعد بيننا ..

وأن عشقك جامحا ... رغم فراسخ حدود تفصلنا ..

نعم ....

فحبي لك لاتحده المسافات .. وعشقي لاتقننه الحدود ...

فهل لك الآن ...

أن تكتشف أي أنثى ......

تلك التي أسرت .. بين قضبان عاطفتك .. !!!

أن تدرك أي إمرأة ...

تلك التي غرقت .. بعميق أمواج بحوورك ..!!!!

لأنك إن عرفت كل ذلك ..

ستقدر نفيس جوهرة .. هي بين يديك ..

ولكنك لاتراها .. للأسف ..

إلا صدفة ...

وبقرار من حضرة سيادتك ..

أحبــــ:123 (4):ـــك ..

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

مآ خبروك إني آحبك
30-01-2014, 09:11 PM
[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

مآ خبروك إني آحبك
31-01-2014, 01:36 AM
[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]


[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar] %D9%82%D8%B5%D8%A7%D8%A6%D8%AF_%D8%AD%D8%A8_q.jpg

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

مآ خبروك إني آحبك
03-02-2014, 08:06 PM
[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]


يعلم بأنني أحبـ:123 (4):ـــه .. هو ..

ويعلم بأنني أعشقـ:123 (4):ـــه .. هو ..

وأصبح وأمسى ....

يعلم الكثير والكثير عني ..

كصفحة مشاعري ..

التي أكتب بحبر نبضـــ:123 (4):ـي ... نيران عواطفي له ...

ومراية روحي ...

التي أعكس بملامح جسدي .. لوحة إشتياقي إليه ..

ولكن .. !!!!

ورغم كل ما يتزاحمني بأسبابه ...

ورغم كل ما يتدافع مني تجاهه ....

أجده ...

لايزال بعيدا بعيدا .. عن حدود وطني ... !!!

أكتشف أنه ...

متردد جدا جدا .... للتوغل بعالمي ... !!!

آآآآآآآآه ...

ماذا تريد بعد ......

حتى تسلمني جميع مفاتيح قلبــ:123 (4):ـك ..!!!

وما ترجوه مني ...

حتى أتشعب بأوردة وشرايين دمك .. !!!!

ليتك تراني بعيناي ... اللتان لاتشاهدان إلا رسمك ...

ليتك تسمع بأذناي ... اللتان لاتسمعان إلا همسك ...

ليتك .. وليتك .. وليتك ..

أتعلم ...

ليتك فقط تثق بحبيبتــــ:123 (4):ـــــك ...

ولاشئ غير ذلك .. !!!!!!!!!

آآآآآآآآآه ....

كم ... أحبــــ:123 (4):ـــك ..

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

مآ خبروك إني آحبك
03-02-2014, 09:51 PM
[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]


فى
حاجات تتحس ومتتقلش وان جيت اطلبها انا مقدرش
ولو انت عملتها بعد ما
انا اطلبها يبقى مينفعش
فى حاجات تتحس ومتتقالش توجع فى القلب ومبتبانش
وافضل
علطول تعبانه مابين طب اقولك ولا مقولكش
مقدرش اقولك غير كل طريقة حبك
ليا

مقدرش اقولك غير كل طريقة حبك
ليا
او غير عليا ولا فجأنى فى مرة وهاتلى هديه
املاء عنيا اعمل حاجه
انا مش عارفاها

املاء عنيا اعمل حاجه
انا مش عارفاها

مقدرش اقولك غير كل طريقة حبك
ليا
او غير عليا ولا فجأنى فى مرة وهاتلى هديه
املاء عنيا اعمل حاجه
انا مش عارفاها

املاء عنيا اعمل حاجه
انا مش عارفاها

مقدرش اقولك حلى الدنيا فى عينى وغير فيا
لو مهما كنت
قريب منى وكنت قريب ليا
مقدرش اقولك شكل حياتنا اللى اانا عيزاها
اعرف
لوحدك شكل حياتنا اللى انا عيزاها

اوقات بيبان انى سكت وهديت
ورضيت واتعودت
مش معنى كده انك علطول تحسبنى انى استسلمت

وساعات بتحس
انى زهقت مع انى بخبى انى تعبت
متوصلنيش ياحبيبى اقول ده ياريتنى
اتكلمت

مقدرش اقولك حلى الدنيا فى عينى وغير فيا
لو مهما كنت
قريب منى وكنت قريب ليا
مقدرش اقولك شكل حياتنا اللى اانا عيزاها
اعرف
لوحدك شكل حياتنا اللى انا عيزاها

مقدرش اقولك غير كل طريقة حبك
ليا
او غير عليا ولا فجأنى فى مرة وهاتلى هديه
املاء عنيا بتعمل حاجه
انا مش عارفاها

املاء عنيا بتعمل حاجه
انا مش عارفاها

مقدرش اقولك حلى الدنيا فى عينى وغير فيا
لو مهما كنت
قريب منى وكنت قريب ليا
مقدرش اقولك شكل حياتنا اللى اانا عيزاها
اعرف
لوحدك شكل حياتنا اللى انا عيزاها

مقدرش اقولك غير كل طريقة حبك
ليا
او غير عليا ولا فجأنى فى مرة وهاتلى هديه
الا عنيا بتعمل حاجه
انا مش عارفاها

مقدرش اقولك شكل حياتنا اللى اانا عيزاها
اعرف
لوحدك شكل حياتنا اللى انا عيزاها

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar] lYw-qUnLP12UeMQT5V9

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

مآ خبروك إني آحبك
09-02-2014, 10:27 PM
[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]



ها أنت ياجروحي ...

كعادتك .. وكما عهدتك ..

تأتين على غفلة مني ....

وتقبلين على عجلة منك ....

لما ... !!!!!

وكيف .... !!!!

ومتى ... !!!!!

أدواة إستفهام ... تبدأ من جديد ..

تتراقص حروفها ... نحيبا ... وألما ...

أمام عيناي ... وعلى مرآى من روحي ...

ترى ....!!!!

ما كان ذنبي ...

حين يغسل الفرح يديه .... من على مائدة أحلامي .. !!!

وما هو جرمي ... !!!!

عندما ينحسر موج الأمل ... من على شطآن أمنياتي ... !!!

آآآآآآه ..

لماذا أنا .. دونا عن ملايين هؤلاء البشر .. !!!

لماذا إبتسام .. دونا عن أكوام تلك الأسماء ... !!!!

لماذا أنا ... !!!

حينما اقول أنني اصبحت ... عاشقة ... !!!!

وحينما أعلن أنني أمسيت ... هائمة ... !!!!!

هكذا ...

تأتيني يد الغدر لتنتزع ... سعادتي ...

فتغربني .. وتدميني .. وتشقيني ..

لأعود على مضض وعنوة مني ....

مرة أخرى .. لنقطة الصفر ...

أبكي وأبكي كطفلة صغيرة ....

ملت مرارة الفقد وعلقم الغياب ... على لسان حالها....

عانت تعذيب الإنتظار وجلد الأيام .. على سنين عمرها ...

آآآآآآآآآآه ...

ماعدت أريد شيئا ....

نعم ...

أقسم ما عدت أريد أي شئ ..

فكل الأشياء بالأصل ...

ماعادت تريدنــــــــــي ..

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

مآ خبروك إني آحبك
10-02-2014, 10:51 PM
[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

مآ خبروك إني آحبك
12-02-2014, 12:12 PM
أشوفكم على خير ...


[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]


للأسف ..

اليوم ومنذ ساعات الفجر الأولى ..

خيم الحزن على جدران وزوايا بيتنا ..

فلقد تلقينا خبر وفاة عمي .. رحمة الله عليه ..

كان خبرا مفاجئا للجميع .. وكذا صادما لنا ...

تذكرت يوم تلقيت خبر وفاة والدي الغالي ... رحمه الله ...

كم هو الموت مفجعا ... حين تلفظ حروفه أمامك ...

ثم يقولون لك الدنيا لله ... وأن الخالق قد أخذ أمانته ..

نعم هو كذلك ..

ولا حيلة لنا غير الصبر .. ولمام شتات الروح والعزيمة بعده ...

ودفع عجلة القناعة والثبات إلى الأمام ...

ولكن يبقى الفقدان صعبا ...

وإن حاولنا تجاهل إحساس ألمه ... بعميق بنان الفكر ونبض القلب ..

وإن حاولنا أيضا تناسي علقم مرارته .. على أرجاء ونواحي عاطفتنا ..

ويظل غياب روح من تحب ... جرحا غائرا بجسدك لآخر يوم بحياتك ...

الموت ...

ذلك القدر الحتمي والمصيري ...

لكل مخلوق وكائن ... على وجه هذه الأرض الفانية ...

الموت ...

ذلك القدر اللذي مع كل حدوث له بمسيرة حياتنا ..

نجده يثير الحزن وينبش الألم من جديد ..

ويستفز ذكرياتنا مع من فقدناهم ...

فتذرف الدموع ... وتستوطن الغصة الحلوق ..

لتفتح دفاتر أيام كانت تزهو بالأمس ...

بأجمل التفاصيل ... وأثمن اللحظات ..

مع من كانت خطاويهم تدب فوق سطح أرضية حياتنا ..

واليوم ..

هم ذكريات وارى الثرى طهر أجساد أصحابها تحت التراب ..

فرحم الله أموات المسلمين .. وأسكنهم فسيح جناته ...


إنا لله وإنا إليه راجعون ..


سأغيب عنك مدونتي .... فالموت حق ...

وجب علينا نحن البشر ...

إحترام قدسية قدره بوقفات حداد ... لعدة أيام ...

سائلة الله عز وجل ... أن لايرى الغير مكروها بمن يحب ...

أبعد الله عنكم أحبتي .. الحزن والألم ..

أستودعكم الله ...

إبتسام ..

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar] vIfWq1IBh7ElPNm4zzOVw

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

مآ خبروك إني آحبك
19-02-2014, 10:49 PM
صورة .. إطارها دماء عاطفتي .. (1)

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

نعم ..

هكذا كان حالي . ..

حين أصبح وأمسى الغياب ....

قدرا ..

لابد لي الإنحناء إستجابة ...

لسيادة حكمه القاسي ...

علي .. وعليــــــك ..

]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

مآ خبروك إني آحبك
19-02-2014, 11:09 PM
[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

صورة .. إطارها دماء عاطفتي .. (2)


[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

نعم ...

لازلت أنتظر .....

على قارعة ذلك الطريق .. المؤدي إلى لقائك ..

أعترف ....

أنني لازلت هنااااااك أنتظرك ..

وكلي أمل ... وكلي رجــــــــــاء ..

أنني اليوم ...

سأستنشق عطرك ..

وسأرتشف سحرك ...

وسأرتوي من حنانك ...

آآآآآآآآه ...

أعلم سيدي ..

أنني لازلت أهذي .. ولازلت أتوهم ...

ولكن ...!!!

ما حيلتي إن كنت لازلت ..


أحبـــــك .. !!!!
[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

مآ خبروك إني آحبك
19-02-2014, 11:29 PM
صورة .. إطارها دماء عاطفتي .. (3)


[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

نعم ..

أقف هكذا أحيانا ..

حين تميتني حقيقة فقدانك ... وتصلبني فكرة نسيانك ..

أقف هكذا أحيانا ..

حين يصيبني سهم اليأس ... ويجرحني خنجر الشؤم ..

ولكن أحيانا اخرى ..

يتسرب بصيص الأمل .. وتتفتح زهور التفاؤل ...

فأنظر من حولي ...

بعين ملؤها حبك ... والأخرى ملؤها عشقك ...

لأجدني من جديد ..

أواسي الروح ... وأضمد الشوق ....

بجملة ...

إن غدا لناظره قريب ..

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

مآ خبروك إني آحبك
20-02-2014, 12:16 AM
صورة .. إطارها دماء عاطفتي .. (4)

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

صورة ..

لشاشة موبايلي ..

سأحتفظ بالتعليق عليها ..

بيني وبين روحي ...

بيني وبين قلبــــي ...

بيني وبين كل لبنة بجسدي ..

صورة ...

لشاشة موبايلي ...

لن أفشي سر التعبير عنها ..

لأنه يعلم .. كما أنا اعلم ..

ما تعنيه لكلينا ..

ولكن ما قد يجهله ... أن ما ترمز إليه ..

أصبح ذلك الفتات ..

اللذي لازلت أقتات عليه منه ... وبقناعة مني ..

لأنني أحبه ..

بكل ماتعنيه تلك الكلمة من معنى ..

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

مآ خبروك إني آحبك
20-02-2014, 09:44 PM
[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]


غصــــــــة ..



[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]



كنت أعتقد أن غيابي ...

سبب شرخا بطمأنينة قلبه ...

وفجر شوقا بحنايا روحه ..

ولكن حين عدت ..

لم أجد سوى برودة لقائه ...

ولم ألتمس غير نظرة لامبالاته ..

ترى ... !!!

ماذا كنت أعتقد أن تكون ... ردة فعله حين يلتقيني ..!!!

وماذا كنت أظن أن تكون ... أسارير وجهه حين يلمحني .. !!!

أكنت مثلا أتمنى ...

أن يحتضنني بلهفة .. ليخرس صرخات حنيني له .....!!!

أم كنت مثلا أرجو ..

أن يقبلني بشغف ... ليروي ضمأ شفتاي منه ..!!!!!

آآآآآآه ..

كم أنا حالمة ... وكنت ساذجة ...

نعم كم أنا كذلك ..

حين تصفعني اليوم يد الحقيقة ..

على خد عاطفة ... حبي .... وإخلاصي ...

لأجدني وفجأة ....

أصرخ بأداة الإستفهام ..

وأنا أنزف ..

وأنا أتألـــم ...

وأنا أستنكــــر ...

لماذااااااا ... !!!!!!!!

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

مآ خبروك إني آحبك
20-02-2014, 10:43 PM
إلى من زاحم النبض بالشريان ..


[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

مآ خبروك إني آحبك
22-02-2014, 04:10 PM
[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]
[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]
[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]
[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]
[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]
[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]
[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]
[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]
[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]
[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]
[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]
[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]
[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]
[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

مآ خبروك إني آحبك
27-02-2014, 01:19 PM
[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]
[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]
[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

مآ خبروك إني آحبك
27-02-2014, 01:23 PM
[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

مآ خبروك إني آحبك
27-02-2014, 01:38 PM
[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

مآ خبروك إني آحبك
27-02-2014, 10:20 PM
[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]


سلام مني إليك ..

يامن ملكت قلبي .. وفكري .. والروح ..

سلام مني إليك ..

يامن سرقت راحتي .. وهدوئي .. والنوم ..

نعم حبيبــــــي .. لك مني ...

ألف سلام ..

غلفته ببسمتي .. وهنائي .. والسرور ..

وكذا مليووون آخر ...

جمعته بحروفي .. وكلماتي .. والخربشات ..

فوحدك أنت ...

من عقدت نيتي .. أن أصوم دونه عن كل الرجال ..

ووحدك أنت ..

من عاهدت نفسي .. أن أخلص له كل الشعور ..

آآآآآآآآه .. ليتك مثلي ..

تناظرني بتفرد حبي ... وتماثلني بندرة عشقي ...

وآآآآآه .. ليتك مثلي ...

تشتاق لإحتضان الهوى .. وتتلهف لحرارة اللقاء ...

ولكني أعتقد ... بل وأجزم ..

أنني سأظل تلك الأميرة ...

التي لاوجود لمثيلها ...

ولا معاني لوصفها ...

وكيف لا ... !!!

إن كان ...

وطني .. وشعبي .. ومملكتي .. وعرشي ..

وكذا ...

جيشي .. وحاشيتي ... وصولجاني .. وتاجي ..

جميعهم ...

ملكا لك ... وتحت تصرف إشارة من رمش عينيك ..

أحبــــــــــــك ..


[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

مآ خبروك إني آحبك
28-02-2014, 08:39 PM
[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]


كانت اللهفة ... تسكن كل خلية بجسدي ..

وكان الشوق .. يطرق كل أبواب نبضي ..

كنت بالأمس .. حين إنتظرته ..

بكامل زينتي ... وبأبهى حلتي ...

الكحل بروز عيني ... وحمرتي غمرت مبسمي ..

والعطر فاح بزواياي .. وعقدي تلألأ على رقبتي ..

كان كل شئ كاملا .. متكاملا ...

وكيف لا ..!!!

والحب غمرني ببحوره ... والعشق أثملني بكؤوسه ..

العاطفة صرعت ثباتي ... والمشاعر نكست كبريائي ...

لحظتها .... لم يكن يهمني ...

غير من أخذ كل إهتمامي .. وإستولى على كل تفكيري ..

ولكــــــــــن ...

وعلى غفلة من توقعاتي ..

ودون سابق إنذار لتطلعاتي ..

إنتظرت ... وإنتظرت ...

حتى ذاب الكحل .. وجفت الحمرة ..

إنتظرت ... وإنتظرت ... وإنتظرت ...

حتى إختفى العطر .. وإختنقت بالعقد ...

فحبيبي ....

لم يأتي لموعدي .. ولم يجبر بخاطري ...

وحبيبي ...

لم يبالي بمشاعري .. ولم يداوي إنكساري ..

بل أجده كعادته ...

يأتي دون سلام .. أو يبوح بأي كلام ...

أجده كعادته ...

يحوم من حولي .. وكأنه لايراني ...

يزور الكل .. وينسى دياري ...

آآآآآه ...

ألم يقل أنني الأصل ... وما الغير إلا الفرع ... !!!

ألم يؤكد أنني الأهم .. وما البقية سوى الظل ..!!!

أم أن كلام الليل .. يمحيه النهار ....

ذلك النهار ....

اللذي أصبحت اليوم ... على إشراقة ظلمته ...

والألم ..... يسكن نبض قلبي ....

والوحشة .... تمركزت حنايا روحي ..

وكعادتي ...

أجد أن لاحيلة لي غير ...

أن أسطر إنهزاماتي ...

كلمات بخربشاتـــــــــي .... !!!

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar] .
[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

مآ خبروك إني آحبك
03-03-2014, 10:22 PM
[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]


كل الهموم ... وضيقة الصدر ..

كل الأحزان ... وسرب الكدر ..

يهون .. ينجلي ..

يختفي .. ويضمحل ..

كله من ..

بسمه شفاهك .. وضحكة سنونك ..

ونظرة عيونك ... وريحة أنفاسك ..

الله لايحرمني منك ... يا الغالي ..

عمــ:123 (4):ـــر ..

وربي يحميك لي ... من كل شر ومكروووه ..

اللهم آآميـــــــــن ..

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

مآ خبروك إني آحبك
05-03-2014, 12:08 PM
[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]


لازاد فيني [الحزن ]
............. اكتم دموعي واون
واقول ابد [ما ابيك ]
........... واتذكر هوانا ~ واحن
[ وين انت عني انا .. وكلتني للعنا ]
ماكني الي هويت
..[ ولاكننا نفسنا
عيشتني بــ ..[ الوهم
قتلتني بــ .. الالم ..
عودتني ع ..[ الدموع ]..
عرفتني ع ..][ الندم
قلبي معاك رجعه
[ كلامك بيسمعه ]
قله يشوف الحياة
............. وان نمت ..~ماتنفعه

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

مآ خبروك إني آحبك
05-03-2014, 12:23 PM
[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]
[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]
[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

عندما ..

يضيق الصدر ..

وتختنق بالعبرة ...

وتغرق بالدمــــــوع ..

ترى .. !!!

من سيواسيك .. !!!

من سيحتضنــك ...!!!!

ومن سيجبر بخاطــرك ..!!!!

إن كنت ..

وحيدا ...

ضائعـا ...

متخبــطا ...

آآآآآآآآآآه ..

من سيزرع بدربك ..

الأمل ..!!!

والسعادة .. !!!

والحــــــــــــب ... !!!!

أم ستظل هكذا دومـــا ..

إنسانا دون ...

هوية ...

وإنتماء ...

ووطـــــــن ...

بإختصار ...

ستكون كما الريشة ...

تطير ..

وتطير ...

وتطيـــــــر ...

دون سماء تظلل رأســك ...

أو أرض تفترش عليها رقـــادك .. !!!!!!

آآآآآآه ..

أيها الحزن ...

ترفق بـــــي ....

بالله عليــــك... ترفق ..


[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]


[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]
[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

مآ خبروك إني آحبك
09-03-2014, 06:26 PM
[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

مآ خبروك إني آحبك
09-03-2014, 06:32 PM
[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

مآ خبروك إني آحبك
10-03-2014, 12:44 AM
[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

تبغى الصدق .. :rerr (38):


لم يعد بمخزون الصبر غير ...

بضع قطرات منه ..



[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]


كل الحكاية ... .. :rerr (38):


أن أصعب مافي هذه الدنيا بأكملها ..

الجلوس على ذلك المقعد البارد ..

المسمى .. مقعد الإنتظاااار ..


[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]


أعتــــــــــرف .. .. :rerr (38):


أن ادوات زينتي .. وإن حاولت إخفاء شحوب وجهي ..

فهي دوما تفشل ... بإظهار عكسه على مرآة ...

روحي ونبضـ:123 (4):ـــي ..


[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]


شخص مـــــا .. .. :rerr (38):


يعلم بلوعتي .. ويؤمن بحنيني ..

ولكن رغم كليهما ...

لازال يعقد نواياه ... بتعذيبي ..

حين يستمر ... برسم قطر دائرة ...

بعده عني ..):



[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]


و .... .. :rerr (38):



ولي مع قصة غيابــــك ..

فصولا أخرى .. ومواسم حبلى ...


[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

بصمــــــت ..!!! .. :rerr (38):


أحبـ:123 (4):ــه ...

وأعشقـ:123 (4):ـــه ..

وأشـــــــــتاق إليه .. !!!!


[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]


بإختصااااار ... .. :rerr (38):


حبـ:123 (4):ـــي لك ...

كان مجمل أخطائي ...

وإختزال حماقتي .. ومنبع جنوني ...

ولكن رغم كل ذلك ... أعشقــــــ:123 (4):ـــــــك ..


[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]


[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

مآ خبروك إني آحبك
11-03-2014, 08:56 AM
[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]


هي إمرأة ..

بنظرك أنت قد تكون مجرد إمرأة ..

ولكن هي أنثى ...

حين تحب .. ♡ تبوح بذلك الحب ولاتخجل ..

حين تشتاق .. ♡ تصرخ بذلك الشوق ولا تندم ...

حين تتألم .. ♡ تغرد بذلك الألم ولا تتوجع ...


نعم ..

هي إمرأة ..

بنظرك أنت قد تكون مجرد إمرأة ...

ولكن هي حبيبة ...

حين تشعر ..♡ تخط شعورها حروفا تسطر ...

حين تحن .. ♡ تلحن حنينها كلمات تغنى ...

حين تحلم ..♡ تحتضن حلمها طفلا يغفى ..


نعم ...

هي إمرأة ...

بنظرك أنت قد تكون مجرد إمرأة ...

ولكن هي عاشقة ...

حين تحبك ...♡ هي بالفعل تحبك ..

حين تريدك .. ♡ هي صدقا تريدك ...

حين تحتاجك .. ♡ هي بأمس حاجتك ..


آآآه ...

متى ستكتشف أن تلك المرأة ....

ماهي إلا إمرأه ...

وقعت بشباك هواك ..♡ دون سواك ..♡

ودون أن يكون لها ذنب ... أو حتى إثم ..

غير أن نبضات قلبها ...♡

خفقت بحروف إسمك أنت .. !!!!!

غير أن حنايا روحها .. ♡

حلقت نحو فضاء سمائك أنت ... !!!!

غير أن لسان حالها .. ♡

يهذي ليعري إحساسها لك أنت .. !!!

نعم ...

هذه هي ...

مآخبروك إني آحبـــــــك .. !!!



[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]
[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

...♥

مآ خبروك إني آحبك
11-03-2014, 09:52 PM
[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]
[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]



أعتـــرف ..

كم من المحاولات قمت بها ..

علني ...

أمحيك من ذاكرتي ...

علني ...

أشطبك من فكري ..

ولكن ... !!!!

هي محاولات .. كما العشرات منها ...

تبوء بالفشل ... تموت وتحتضر ...

هي محاولات ... كما المئات غيرها ..

تتدافع فتقهر ... تتحرر فتأسر ..

ترى كيف لي ..!!!!

نسيانه .. إن لم أستطع حتى تناسيه ...!!!

إنكاره .. إن لم أتمكن حتى تحاشيه ..!!!!

هنا ....

أبجورتي .. تسريحتي .. وعطري ...

هناك ....

زاويتي .... أوراقي ... وقلمي ..

جميعها تمردت ...

ألا تعقد معي صفقة ذلك .... النسيان ...

جميعها أبت ..

ألا ترحل معي بأسفار ذلك ... الإنكـــار ...

يا إلهي ...

كم إعتزلت من أشياء ...

وكم هدمت من ذكريات ...

وكم ... وكم .. وكـــــــم ...

لأكتشف بعدها جميعا ..

أنني ... أدور بحلقة مفرغة ...

أنني .... أعلق حبل مشنقة ...

أنني بإختصــــار ...

أخط قرار .. إنتحـــــــار ..


[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

مآ خبروك إني آحبك
13-03-2014, 10:00 PM
[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]


ـآحبك ـآحبك ـآحبك
واموت بكلمهـ احبك
انت الهوى وانت الحيـآهـ
عيشني ليلهـ بقلبك
***
مجنوني... وينك تعال بحضني يامجنوني
وينك حبيبي ياوفي
اشتعل بيك وانطفي
انت الهوى وانت الحيـآهـ
عيشني ليلهـ بقلبك
***
يـآمـآ هوـآك في دمي يسري
في دمي يسري
مالي سوـآـآـآك
واللهـ يـآعمري ... واللهـ ياعمري
***
مشـتآقلك
قد المطر
ورمل الصحاري
والبحر
بس لو يجي منك خبر
افرش قليبي بدربك
***
يـآعيوني ... يـآغلى مني وحتى اغلى من عيوني
وينك ياحبيبي ياوفي
اشتعل بيك وانطفي
انت الهوى
وانت الحيـــــآه
عيشني ليلهـ بحبك

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

مآ خبروك إني آحبك
14-03-2014, 03:58 PM
[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

ماذا عساي أن ابوح .. !!!!

وكيف لي وصف ما بالروح ..ّ!!!!

أنني أختنق .. !!!

أنني أتالم .. !!!

أم أتجرأ أكثر ....

لأعري حقيقة تزاحم الوجدان .. !!

وأكشف أسرارا تستوطن الانفاس ...!!!

لأصرخ بعلو صوتي ..

أن قطار الراحة ... يجهل دروب سكتي ..

وأن مدن الفرح .... تخلو أنوار قناديلي ...

آآآآآآآآه ...

يا إلهى .. كن بعوني ..

وحقق كل أمل ... لايزال مسجونا بأضلعي ..

وإفتح كل باب .. يشرف على عتبات حلمي ...

فكل يوم أقول ... أنه الافضل لي ...

وكل لحظة أعلن .. أنها الأسعد لي ..

لتجر الخيبة ذيولها .. كعادتها ..

أمام أعين رغبة ... قهرت ..

وعلى مرآى حلم ... سلب ..

لأعود من جديد .. كعادتي ..

أسلخ الجسد ... من الأماني ..

فألقي حطامه ... على برودة سريري ...

وأضع رأسي ... على مخدة مبكاي ...

وبعدها ...

أتلحف ألمي ..

وأتوسد أدمعــــي ..

لأغيب .. عن الوعي بقرار ..

يخطه مرسوم .. أصدره إنكسار قلبـــ:123 (4):ـــــي ..


[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

...

مآ خبروك إني آحبك
18-03-2014, 04:10 PM
[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]
[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]


[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]


[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]


[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]
[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]
[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

مآ خبروك إني آحبك
19-03-2014, 11:21 AM
[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

إهداء إلى الحاضر .. الغائـــــــــــب ..!!

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]


ليه أنا أهتم

ليه أنا أهتم ليه أوله عليك
ليه ما يرتاح بالي الا قربك
ليه انت اللي من العالم أبيك
ما لها تفسير الا اني أحبك

حس فيني وباحتياجي
للتفاصيل الصغيره
يا هي بعيوني كبيره

ودي تذكر قلبي بعز انشغالك
ودي ما افارق خيالك لو ثواني
خلني في قلبك ودايم في بالك
كون لي أجمل قدر صار بزماني

هاتني من دنيا ينقصها وجودك
دنيتي تكمل حبيبي وانت فيها
عطني فرصة خلني أعبر حدودك
ياللي تسوى الأرض هذي وما عليها

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

مآ خبروك إني آحبك
19-03-2014, 11:49 PM
[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]


ألم تستشف بعد ....

ماهية مشاعري نحوك .. !!!

أم لم تكتشف بعد ....

ابعاد عاطفتي تجاهك ...!!!!

إن كنت دومــــــــا اقول لك ..

ما معنى ...

أن تكون الدنيا ... حالكة السواد دونك ..!!!

وما تفسير ...

أن يكون عالمي ... باهت الألوان بغيابك ..!!!

آآآآآآآآآآآه .. حبيبي ..

أأنت خاوي القلب .. أم أعمى البصيرة ..!!!

أم أنك تكابـــر ... ولازلت تغتر ...!!!!!

أحبك .. وأحبك .. وأحبــــــــك ...

ولا يوجد غشاوة تسد منفذ ذلك ... الحب ..

إلا ... جهلك ..

ولا يوجد ستار يحجب نور ذلك .... الحب ..

إلا .. لامبالاتك ..

ليتك تشعر يوما ....

بما ينتابني ... حين أراك أمامي ..

ولا أستطيع الإقتراب .... من حدودك .. !!!

وليتك تحس لوهلة ...

بما يعتريني ... حين تحرقني أشواقي ...

ولا أستطيع الإرتماء ... بين أحضانك .. !!!!

ما أشقاااك أيها .... الحـــــب ..

وما أضناك على ... قلبـــــــي ...

ورغم مرارة كليكما ...

أجدني اعاند ... ولا ارضخ لنداء كبريائي ...

حينما يصرخ بوجه ..

حبي لك .. وصبري عليك ..

ويقول لهما .. كفـــــــــــــــى ...!!!

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]


[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

مآ خبروك إني آحبك
23-03-2014, 11:57 PM
[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

مآ خبروك إني آحبك
24-03-2014, 12:13 AM
[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

مآ خبروك إني آحبك
25-03-2014, 11:43 PM
[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

مآ خبروك إني آحبك
28-03-2014, 11:23 PM
[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]



أقسى ما قد يعانيه المحب ..

أن ترتسم ملامح اللامبالاة للقائه ..

فبكلمة فقط ...

تنهي عناء إنتظاره لك .

ولكنك لازلت ...

تستهين بخط حروفها أمامي ..

لأنك دوما تنسى ...

أن كلمة اعتذر عن المجيئ ...

هي كلمة ..

كانت ولاتزااااااال ..

تعني لي الكثير .. !!!!

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]
[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

مآ خبروك إني آحبك
28-03-2014, 11:38 PM
[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

مآ خبروك إني آحبك
01-04-2014, 02:01 AM
[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]




إحترمت ...

كل سياسة .... فرض جغرافيتها على خارطة حبي له ..

وإعتنقت ..

كل مذهب .. صاغ أحكامه على نبضات عاطفتي تجاهه ..

لم أحاول ...

التهاون عن وعد عاهدت .... أن لا أتهاون عنه ...

لأجله هو ..

لم أحاول ...

التطاول على حق إلتزمت ... أن لا أتطاول عليه ..

أيضا .. لأجله هو ..

أعلم أن الحب ...

عندما يكون به قوانين تسن ... هو حب صعب المنال ...

وأعلم أن الحب ..

عندما يكون به دروب تبتر .. هو حب يرادف السراب ...

ولكن ماحيلة ... من لاحيلة له .. !!!!

نعم ماحيلتي ...!!!!

إن كان القلب ... لايهوى إلا لمن تعلق به .. !!!

وإن كانت الروح .. لاترغب إلا لمن مالت إليه .. !!!!

ولكن ....

متى ستفهم حبيبي ...

أن هناك أيضا ما أرغب أنا به ... !!!

وأن هناك أيضا ما أتوق أنا إليه ... !!!!

وسأختصر جميعها ..

بأن تكون أهلا .... لعظيم شعوري اللذي نسجته بحروف إسمك ...

وأن تكون كفأ ... لصدق أحاسيسي التي رسمتها بريشة محبتك ...

وإن كنت ستغتر يوما ما ....

على من أحبتك ..

حين تراها ... ولا تراها ...

حين تلتمس وجودها ... ولا تهتم لوجودها ....

تذكر .. ماتريدك هي أن تتذكره ...

ألا وهو ...

أن تعيد قراءة .... مابدأته أول سطور خربشتها ....

لذا تعال ....

وأعد تدوير قراءة .... ما كتبت أعلاه لك ....

لتكتشف ...

مااحترمت ... وما اعتنقت ... وما حاولت ...

وما ... وما ... وما ..

وجميعها ...


لأجلك أنت ...


[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

مآ خبروك إني آحبك
03-04-2014, 12:36 PM
[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]


الحب يا سيدي ..

هو قضاء ... لامفر منه ....

وهو قدر ... لا هرووب منه ..

إن أحاطتك أمواجه .. أغرقتك ..

وإن لسعتك نيرانه .. أحرقتك ...

فدخول عالمه ..

إما أن يكون مصيرك بعدها ...

حلاوة تتذوق شهدها .... أو مرارة تتجرع علقمها ...

أو أن تكون مذبذبا بين كليهما ... تعيش حلوه ومره معا ...

الحب يا سيدي ..

لايميز بين أجناس ... ولا يفرق بين أديان ...

لا يشترط بنودا .... ولا تقننه قوانينا ...

هو كالفضاء ... كالصحراااااء ... كالبحاااااار ..

كأي شئ لامتناهي ... ولا محدود ... ولا له محل من الإعراب ..

لا يصرف من بنك ... ولا يقدر بمال .. ولا يوزن بمعيار ...

هو غريب عجيب ...

نقول أننا سنقفل الأبواب أمامه .... حتى لا تطرق أنامله قلوبنا ..

نجدنا وعلى حين غرة ...

نشرع له كل سبيل ..... يؤدي إلى نقطة الوصول إلينا ..!!

نعلن أننا لسنا متعطشين له .. ونستطيع الصوم عنه وعقد نوايانا دونه ..

ونجدنا وعلى غفلة منا ..

نرتوي من سلسبيله ... ونقتات على سحره ... ونعيش تحت ظله ...

الحب يا سيدي ...

إن حاولنا الكتابة عنه ...

لن نفيه مكياله ... ولن نعطيه حقه ....

لأن الأبجدية ... ماهي إلا ثماني وعشرين حرفا ...

وهو منذ مولد البشرية إلى الآن ...

لم يتوقف ينبوع وصفه .. من الكلمات والجمل ...

ولم يجف خزان رسمه ... من الشعر والنثر ...

بإختصااااااار ....

الحب أكبر وأعظم ...

من أن يؤسر بموضوع .... وأن يحفظ بكتب ... وأن يدون بمخطوطات ...

فمن سموه ورقيه وطهره ونقائه ...

قد يسمح لنا أن نشير له ببنااااااان الخلود ...

فهو بالفعل يستحق أن يقال له ...

بأنه خاااالد ... وأبدا لا يموت .

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]
..

مآ خبروك إني آحبك
04-04-2014, 01:09 PM
إعتراااااف ..
[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]
[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

تأتي لحظة من اللحظات ..

تهرب منك الكلمات ..

رغم أنك تمتلك مفاتيح حروفها ...!!!

وتفر منك المعاني ....

رغم أنك تسيطر على ريشة لوحتها ....!!!

نعم ..

تأتي لحظة من اللحظات ..

تؤسر بين قضبان .. تمرد مشاعر ..

وتحاصر بين فكين .. فضاء أحاسيس ..

وحين تحين لحظة الحقيقة ..

تتلعثم ..

تتردد ...

تتهرب ...

ولكنك بعدها ..

تكتشف أنك ... لم تكن أنت ...

بل كنت أنت ... اللذي كان ...

يتلعثم كطفل ..

ويتردد كمذنب ...

ويتهرب كلص ...

وجميعها تجعلك ..

تمقت ذلك الصمت ..

وتكره ذلك الخجل ...

ولاتطيق ذلك الكبريــــــــاء ..


أحبــــ:123 (4):ــــــك ..

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

مآ خبروك إني آحبك
06-04-2014, 11:19 PM
[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]



لاتزال ...

تجعلني أشعر بذنبي نحوك ..

ولكن تأكد ...

لايوجد هناك ...

من سرق .. أضواء البهاااااااء ...

أو خطف .. بريق الروووووعة ...

غيرك انت سيدي ..

نعم ...

لايوجد أحد غيررررررك ..

أو حتى سواااااااااك ..

بنظـــري ..


[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]


إن كنت سأفتش ...

بأعماق نبضي ...

و بحنايا روحي ... وأجندة فكري ..

عن ما يشبع ... جوع عاطفتي ...

أو ما يروي ... ضمأ مشاااعري ..

سأجد سيدي ...

أن حروف إسمك الأربعة . ..

هي فقـــــــط ..

من تتولى مهام ...

إحياااااء جسدي ...

وإنعاش وجداااااااني ..

سوااااااااء كنت معي ...

أو حتى لم تكن كعادتك ..

كذلك .. !!!. ..


[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

مآ خبروك إني آحبك
07-04-2014, 12:32 AM
[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

مآ خبروك إني آحبك
07-04-2014, 12:37 AM
[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

مآ خبروك إني آحبك
09-04-2014, 04:36 PM
[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]
[FONT="Arial"][SIZE="4"]


أسئلة ....

تجول ... على صرح الفكر ..

وإستفهامات ...

تدوي ... على مسامع الروح ..

ورمادية ....

تلوح ..... بأفق فضاء الوجدان ..

نعم ....

جيوش منها ... كـــــــ ...

لماذا .. وكيف .. واين .. ومتى .. !!!!!

تتدافع على ميدان نبضي ..

وحشود ترادفها ... كــــــ ...

ترى .. أيعقل ... وهل من الممكن .. !!!!

تتدفق على دماء شرياني ...

آآآآآآآآآآآآآآه ..

بأي نداء سأعاتبك به ..

وبأي منزلة سأعتليها أمامك ..

بإسم .. الحب .. !!!

بإسم .. القرب ...!!!!

أم بإسم .. اللاهوية ....!!!!

إختر أنت ... بالله عليك ...

بأي الصفات ... سأنعت بها حروف كلماتي ... !!!

وبأي المعاني .. سألبس بها أسطر جملي ..!!!

إن كنت اليوم ..

هائمة ... غريقة ... ضائعة ..

بأسبابك أنت ... حبيبي .. !!!

جعلتني أجهل ...

من أنا ... بالنسبة لك .. !!!

فهويتي ..

بت لا أعلم بيانات ... تكشفها ....

ومكانتي ...

أصبحت لا أفقه دروب ... تسلكها ..

وتلك للأسف ....

ما هــــــــــي إلا ...

أبسط معاااااااناتي .. !!!.


[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

مآ خبروك إني آحبك
09-04-2014, 05:00 PM
[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

مآ خبروك إني آحبك
09-04-2014, 10:44 PM
همسـ:123 (4):ــة .. 1

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

المشاعر ... كالورود ..

الإنتظار يذبلها ... واللامبالاة تقتلها ..

والقلوب ... كالقوارير ...

بكلمة تخدشها .. وبصمت تكسرها ...


[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

مآ خبروك إني آحبك
09-04-2014, 11:03 PM
همســ:123 (4):ــــــة .. 2

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

قد يكون الجمال ..

هو أهم ... مايصبو إليه الرجل في المرأة ..

ولكن ... المؤكد ..

أن يكون القلب ...

هو أهم .. ماتصبو إليه المرأة في الرجل ...

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

مآ خبروك إني آحبك
09-04-2014, 11:25 PM
همسـ:123 (4):ــة .. 3 ..

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]


لازلت أهذي بإسمه ..

أعترف ..

ولازلت أتمتم بكلماته ...

لا أنكر ..

ولا زلت أنتظر طيفه ...

لامفر ...

ولكن ياترى .. !!

هل له بالمقابل أن ...

يعترف ...

و لاينكر ....

و لايفــــــر ...

أي ببســــــاطة ....

يكون واضحا .. كعين تلك الشمس ..!!!!

وبإختصااااااار ..

يكون مشرقا كأشعتـــــها ...

مثلـــــــي أنا .. !!!!



[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

مآ خبروك إني آحبك
09-04-2014, 11:38 PM
همســـ:123 (4):ــــتي الأخيرة ..

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

أحبـــــ:123 (4):ـــــك ..

مآ خبروك إني آحبك
13-04-2014, 01:41 AM
إليــك ... مع التحية .. :123 (8):



[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]





أعتـــــــــرف ..

حروفي هي إمتزاج بين ..

زمرة دمي .. ونبض قلبي ...

وكلماتي هي تزاوج بين ...

بنان فكري ... وحرارة أنفاسي ..

ولكن حينما ....

أحاول صهر جميعها ... بقالب جملي ...

وأجاهد خط مجملها ... على أسطر بوحي ...

أجدني ....

أحيانا ... أنجح بمهمتي ... .

وأحيانا أخرى ... أفشل بموهبتي ....

ترى .... !!!!

حين يخون القلم .. مالك حبره ..

وتخذل الأسطر ... صفحة قرطاسها ...

ماالسبب في سجنها ... وماالدوافع لحصارها .. !!!!

أهو إنسان ...

تراه هنا ولا تعلم ... إن كان بالأصل هناك ..!!!

أهو سراب .. أم حقيقة .. أم خيااااال ..!!!!

أهو واقع .. أوحلم .. أو محااااااااال ... !!!!

آآآآآآآآآآآه ...

لم أعد أعلم ...

إن كان قلمي ... هو من خذلني ... !!!

أم إن كنت ....

أنا من خذلته .... على غير عادتي .. !!!!

لأعترف بعدها بأن ..

بنان فكـري ...

ونبضات قلبـي ...

ودماء مشاعـــري ...

جميــعها ... اليـــــوم ..

بريئة من جرم ..... خجـلي ... !!!

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

مآ خبروك إني آحبك
16-04-2014, 02:19 PM
[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]





أقسم ...

لم أتوقع في يوم من الايام ..

أو حتى للحظة من اللحظات ...

أنني سأدخل لعتبة مدونتي .... لأكون بأحضان عالمي ..

أكتب كل ما يتملكني .... وأسرد عن ما يعتريني ...

أخط كل ما يستفزني .. وأفضفض عن ما يجتاحني ...

وأجد فجــــأة ....

أن كل ماحولي غريبا عني ...

وكأنه لم يكن لوهلة ...

عهدا عاصرته .. وزمنا عايشته ..!!!!

أيعقل ...

أن كل ما تحاطب بالوجدان ... سراب .. !!!

أيعقل ...

أن كل ما إشتعل بالحنايا ... أوهام ..!!!!

أيعقل ...

أن كل ما تأجج بالمشاعر ... أحلام ..!!!!

وكأن عالمي ....

يلفضني من أعماقه .. لشطآن مرارة حقيقتي ..

وكأن مدونتي ...

تطردني من ضيافتها ... لدروب شقاء واقعي ...

وكأن كليهما .. وبإختصــــــــــار ...

يعلنان خبر وفاة .. أميــــرة ...

كانت بالأمس القريب ...

تتغنى بالحب حروفا .. وتصدح بالعشق خربشات ..

آآآآآآآآآآآه ....

أميــرة .... كانت تعرف ...

ب ... مآخبروك إني آحبـــــك ... !!!!



[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]

[Link nur für registrierte Benutzer sichtbar]